آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

سعودة مهنة التمريض

ملتقى المواضيع العامة
موضوع مغلق
  #1  
قديم 06-16-2011, 05:21 PM
صحي جديد
 




علي666 will become famous soon enough


استمرار عطائها الإنساني مهدد بـوجود 100 ألف ممرض وممرضة وافدة

مطالب الممرضة السعودية: بدلات وسكن وتقليص ساعات العمل وإجازة أمومة

سعودة مهنة التمريض get?op=GET_NEWS_IMAGE&name=news22342408.jpg&width=256&height=176
دعاء بهاء الدين – سبق – جدة: حذر مختصون من انخفاض نسبة السعودة في التمريض إلى 2 %، وما يمثله من خطورة على مستقبل التمريض، مطالبين الجهات المعنية بدعم الممرضة السعودية وتذليل الصعوبات التي تواجهها حتى تتمكن من خوض المنافسة في المجال العملي، واقترحوا عبر "سبق" خطة إستراتيجية للارتقاء بهذه المهنة السامية وتوعية المجتمع، وتقديم الحوافز المادية تشجيعاً للممرضة السعودية على الاستمرار في عطائها الإنساني.

"سبق" تفتح (الملف الشائك) للممرضة السعودية وتتساءل عن سبب أزمة التمريض السعودي؟ وهل الممرضة السعودية قادرة على منافسة العمالة الوافدة في ظل أزمة التمريض العالمية؟

حوافز مادية:
في البداية طالبت عبر "سبق" أخصائية تمريض بمستشفى جامعة الملك عبد العزيز (تحتفظ "سبق" باسمها) بصرف البدلات المادية، كبدل العدوى وبدل الخطر وبدل التميّز، التي تصرف للحاصلات على دراسات عليا أو ماجستير، بالرغم من مطالبتهن لإدارة المستشفى بصرفها أكثر من مرة، وكذلك شمولهن ببدل السكن أسوة بالأطباء، حيث يندرجن جميعاً تحت كادر صحي واحد.

وأضافت أيضاً المطالبة بتقليص ساعات العمل بحيث لا تتجاوز سبع ساعات يومياً مثل دوام باقي المستشفيات الحكومية، والمساواة في الراتب مع ممرضات المستشفيات الأخرى، مثل: التخصصي والحرس الوطني، اللاتي لديهن الخبرة نفسها. موضحة أن هذه الطلبات مذكورة في لوائح العمل، بيد أنها لا يتم تطبيقها.

ودعت الهيئات المعنية بمنح الممرضة السعودية إجازة سنة (أمومة) مثل بقية الدول الأخرى، حتى تتمكن الأم من رعاية طفلها في مراحله الأولى، أو تقديم البديل العملي من خلال توفير دور حضانة ورياض أطفال لاستيعاب أبناء الممرضات اللاتي تحول ظروفهن الاجتماعية دون الاستغناء عن العمل.

تدريب خاص:
وأفاد مدير الشئون الصحية بجدة الدكتور سامي باداود أن نسبة سعودة التمريض في المستشفيات الحكومية والمراكز الصحية الأولية، بلغت 100 %، بيد أنها تنخفض في المراكز والمستشفيات الخاصة.
وأكد باداود لـ "سبق" حرص الدولة على توفير فرص مميزة للممرضات السعوديات في الابتعاث الخارجي، والاهتمام بالتدريب لتحسين الأداء المهني في كل قطاعات وزارة الصحة، بالإضافة إلى تقديم الحوافز المادية الجيدة، مبيناً اختلاف ظروف العمل في القطاع الصحي عن باقي القطاعات الأخرى في مواعيد العمل التي لا ترتبط بوقت محدد بحسب طبيعة العمل، كذلك الدوام أيام الأعياد والإجازات، مشيراً إلى صعوبة هذه الظروف على الممرضة السعودية لارتباطها بالعائلة ودورها الاجتماعي الذي يستلزم متابعتها لأسرتها والبقاء معهم أينما كانوا.

وأشاد بكفاءة الممرضة السعودية في القطاع الصحي، ومنافستها للممرضة الأجنبية، بيد أن هناك بعض الأقسام تحتاج لتدريب خاص، مثل: الحالات الحرجة، وحضّانات المواليد والعمليات الجراحية، مشدداً على ضرورة الاهتمام بالتدريب على المستوى العالمي من خلال التدريب الداخلي أو استقطاب الكفاءات المتميزة من الخارج والاستفادة من خبراتها في قطاع التمريض.

ودعا مدير الشئون الصحية الطالبات إلى الالتحاق بالكليات والمعاهد الصحية التي تضمن لهن وظيفة جيدة بعد التخرج، مؤكداً قدرة الممرضة السعودية على صعود درجات التميز إذا وجدت الدعم من المجتمع وتهيئة المناخ المناسب للعمل.

نقابة للتمريض:
من جهتها كشفت أستاذ مساعد قسم التمريض بكلية دار الحكمة الدكتورة لمياء قزاز لـ "سبق" أن نسبة السعودة في التمريض تقل عن 30 %، نصفها غير مؤهل بالدرجة المطلوبة لخوض المجال العملي، لافتة النظر إلى النقص الحاد في كوادر التمريض بحيث بات من الضروري تأهيل نسبة 70 % حتى تكتمل النسبة إلى 100 %.

وقالت قزاز: إن مهنة التمريض تعاني نقصاً حاداً على مستوى العالم، ما يستلزم التسلح بأحدث الوسائل العلمية لخوض مجال المنافسة العالمية، وأشادت في هذا الصدد بالتجربة الأوربية في استقطاب ممرضات جنوب آسيا ومنحهم مميزات، مثل: الإقامة الدائمة والحوافز المادية. مؤكدة على ضرورة سعودة التمريض للتغلب على هذه المشكلة.

وأبانت أستاذ مساعد التمريض أهم التحديات التي تعوق الممرضة السعودية عن تحقيق رسالتها، مثل: تحريم بعض رجال الدين لمهنة التمريض لما فيها من اختلاط وعمل حتى وقت متأخر، بالإضافة إلى نظرة المجتمع المتدنية للتمريض باعتباره مهنة أقل اجتماعياً، تقدم من خلالها الممرضة خدمات تتنافى مع مكانة المرأة السعودية.

ودعت الجهات المعنية إلى دعم الممرضة السعودية عن طريق: تحديد ساعات العمل، ومنح حوافز مادية للممرضات اللاتي يداومن في فترات المساء والعطلات الرسمية، فضلاً عن زيادة رواتب الممرضات في العناية المركزة، واقترحت إنشاء هيئة أو نقابة للتمريض تهدف إلى التعرف على مشكلات الممرضة السعودية، وتذليل جميع العقبات للارتقاء بها وتوعية المجتمع برسالتها الإنسانية المستمدة من ديننا الحنيف.

إستراتيجية شاملة:
واعتبر مدير المركز الطبي الدولي الدكتور وليد فتيحي، التمريض من أهم عناصر نجاح أي نظام صحي في العالم، مشيداً بتقدم مهنة التمريض في الغرب وفتح آلاف المعاهد والكليات، بيد أنه في وطننا الغالي لا تزال السعودة في التمريض أقل من 2 %، حيث يعمل بالتمريض 100 ألف ممرض وممرضة من العمالة الوافدة، ومن المتوقع تضاعف هذا العدد نتيجة تسارع النمو في البلاد.
واقترح فتيحي من خلال "سبق" خطة إستراتيجية شاملة لمواجهة هذا التحدي من خلال اشتراك 6 وزارات، هي وزارة الإعلام، ووزارة التعليم، ووزارة العمل والعمال، ووزارة الصحة، ووزارة الداخلية، ووزارة المالية، بالإضافة إلى صندوق تنمية الموارد البشرية.

وأعطى مثالاً واحداً لدور كل وزارة:
وزارة الإعلام: لا بد أن يكون لها دور فعال في تصحيح نظرة المجتمع لهذه المهنة العظيمة النبيلة الإنسانية، وإعادتها لمكانتها الصحيحة، وتشجيع الجيل القادم على الالتحاق بهذه المهنة والاعتزاز بها، عن طريق عرض المسلسلات التليفزيونية والأفلام التي تعيد للتمريض مكانته وتُعلي من شأن هذه المهنة العظيمة.

أما التعليم: فلا بد أن يكون هناك خطة مدروسة لصنع تصور جذاب لهذه المهنة ورفع شأنها من خلال إدراج قصص تاريخية ونماذج واقعية لرموز في التمريض في مناهج تعليمنا، وإبراز الجزء الإنساني لهذه المهنة النبيلة في برامجنا الدراسية، وتسليط الضوء على الأجر العظيم والثواب الجزيل للقائمين بها.

ودور وزارة العمل والعمال، هو: وضع نظام مرن خاص لمهنة التمريض يناسب نوعية الملتحقين بها.. فأغلبهن من الفتيات في مقتبل عمرهن وزهرة شبابهن وهن في فترة الزواج وبداية الإنجاب فلا بد من مراعاة حاجتهن ومساعدتهن للتوفيق بين عملهن وحياتهن الخاصة.

أما وزارة الصحة: فبعض دورها هو الإشراف على جودة برامج معاهد وكليات التمريض، ووضع الحوافز والروادع بناء على معايير محددة لجودة التعليم الطبي، لإخراج كوادر تنافس عالمياً ولا تكون عبئاً جديداً على المجتمع بتردي مستوى المتخرجات من معاهد التمريض بكلياتنا الوطنية.

وكذلك دور وزارة المالية وصندوق الموارد البشرية قد يكون زيادة دعم البرامج ذات الجودة العالية لتخريج كوادر التمريض بالتنسيق مع وزارة الصحة، وكذلك وضع حوافز مادية للمعاهد والكليات التي تخرج طلبة ذوي جودة عالية بناء على اختبارات دولية من جهات عالمية مختصة تشرف عليها وزارة الصحة.

وبالنسبة لوزارة الداخلية فإن هناك عشرات الآلاف من المولودين في بلادنا الغالية من أصول وعروق مختلفة عاشوا طوال حياتهم في بلادنا لا يعرفون غيره وطناً ومنشأ ربطوا به حياتهم ومصيرهم، وكثير من الدول تلجأ لمنح الجنسيات لمثل هؤلاء لتغطية العجز في بعض التخصصات المختلفة، وهذا يحدث الآن في أمريكا وكندا وغيرهما من الدول، ما جعل عشرات الآلاف من الممرضات من دول العالم تُجتذب إلى أمريكا وكندا للحصول على إقامة، وقد يكون من مصلحة بلادنا الغالية تحويل كثير من هؤلاء إلى إقامة نظامية شريطة الانخراط في مهنة التمريض والعمل فيها لسنوات محددة .
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : علي666
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 06-16-2011, 05:50 PM
صحي نشط
 

ممرضة حنونة will become famous soon enough
افتراضي

بارك الله فيك أخوية((علي 666))...بصراحة كفّيت ووفّيت مشكور عالموضوع جدا جدا جدا رائع..بصراحة موضوع جامد وفي الصميم وأتمنى أن يصل صداه لكل من يهمه الأمر..أكثر جزء تألمت لقراءته..عن نظرة المجتمع الدونية للممرضة بشكل عام والممرضة السعودية بشكل خاص جدا جدا..لاحول ولاقوة إلا بالله..وأنا شخصيا مازلت أعاني من هذه النظرة ومن أقرب الناس إلي..مازلت تحت ضغط ترك هذا التخصص..ولكنني متمسكة به ولآآآآآآآآآآآآآخر لحظة..ياناس أنا أعشق التمريض وخدمة البشر..فهل في ذلك عيـــــــــــــب...؟؟!!
من مواضيع : ممرضة حنونة
ممرضة حنونة غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مهنة, التمريض, سعودة


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 03:46 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط