آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

منقول : الأطباء الإداريون : سوء تخطيط.. وضعف تنفيذ.. وهدر مالي!

ملتقى المواضيع العامة
موضوع مغلق
  #1  
قديم 06-25-2011, 02:06 PM
صحي متمرس
 


عبدالله الخليفي will become famous soon enough


المشاركون في ندوة الجزيرة «إدارة المستشفيات في القطاع الصحي» السبت 23/7/1432هـ :
الأطباء الإداريون : سوء تخطيط.. وضعف تنفيذ.. وهدر مالي!
ضيوف الندوة
* الدكتور خالد العيبان نائب رئيس جمعية جودة الأداء وإدارة المخاطر في المنشآت الصحية أستاذ الإدارة الصحية بجامعة الملك سعود.
* الدكتور خالد بن سعيد رئيس جمعية الإدارة الصحية أستاذ الإدارة الصحية جامعة الملك سعود.
* الدكتور عبدالله الحربش نائب الرئيس التنفيذي لشئون الأطباء بمجموعة مستشفيات الدكتور سليمان الحبيب استشاري طب الأطفال.
* الصيدلي والصحافي محمد الأحيدب ناقد وإعلامي بصحيفة عكاظ.
* ملاحظة تم اعتذار عدد من المسؤولين من وزارة الصحة لأسباب متعددة.

«من يدير المستشفى الطبيب أم الإداري المتخصص»
قضية شائكة ودائمة تثير الجدل في المؤتمرات والفعاليات الصحية ففريق الأطباء يرون أنهم الأفضل في قيادة الدفة الصحية والأعلم بتحديد القرار الصحي المناسب لتطوير الخدمات الصحية، وأن القيادة الإدارية تتطلب موهبة وخبرة. فيما يرى فريق الإداريين المتخصصين بالإدارة الصحية أن قيادة المستشفى تتطلب تخصصًا علميًا إلى جانب الموهبة والخبرة، كذلك يرون أنه من غير المقبول أن يكون المدير للمنشأة طبيبًا إضافة إلى أن المدير الطبي طبيب مما يعد هدرًا ماليًا وسوء توظيف للقوى العاملة، بل إن وجود منصب المدير الطبي في الهياكل التنظيمية للمستشفيات الكبرى يجعل من وجود إداري متخصص بالإدارة الصحية أمرًا ملحًا لتطوير المنشأة جنبًا إلى جنب بجانب المدير الطبي الذي يتخصص بالجوانب الفنية الطبية، فيما يتخصص الإداري بالجوانب الإدارية.. ويرى فريق آخر أن مكان الأطباء المتميزين والمؤهلين في تخصصات دقيقة هو داخل العيادة لخدمة المرضى وأن تسرب الأطباء للعمل الإداري يثير علامة استفهام لشكوى القطاع الصحي من النقص الحاد في أعداد الأطباء السعوديين والحاجة المضاعفة لتأهيل السعوديين في المجال الطبي ولعقود قادمة..
ندوة الجزيرة تطرح قضية «إدارة الأطباء للقطاع الصحي» وتستعرض آراء الخبراء والمهتمين بالجانب الصحي والتي كشفت عن آراء اختلفت في بعض النقاط واتفقت على أطر رئيسة لتصحيح الوضع الحالي للإدارة في القطاع الصحي بشكل عام والمستشفيات بشكل خاص
ملاحظة : تم حذف نص ونقاش الندوة لطوله .
توصيات الندوة :
* تصحيح الوضع الحالي من خلال إيجاد آليات إحلال القوى العاملة الوطنية المؤهلة في التخصص الإداري الصحي وإدارة المستشفيات والاستفادة من مهاراتهم وقدراتهم المتخصصة في تطوير المنظومة الإدارية.

1- مراجعة الوضع الإداري لكافة المستشفيات الكبرى والالتزام بتعيين مدير عام للمنشأة الصحية متخصص بالإدارة الصحية أو إدارة المستشفيات إلى جانب المدير الطبي المتخصص بالشأن الفني الصحي.
2- عقد شراكة إستراتيجية مع المستشفيات والمراكز العالمية المتخصصة لإدارة المدن الطبية والمستشفيات الكبرى في مراحلها الأولى والاستفادة من خبراتها في التشغيل والإدارة والتدريب والبحث العلمي.
3- حث الهيئة السعودية للتخصصات الصحية على القيام بدورها لحماية الممارسة الصحية المهنية وإيقاف وسحب تراخيص الأطباء الإداريين خصوصاً أصحاب العيادات الأسبوعية والتي لا تحقق الخدمات الصحية السريرية وبالتالي تشكل خطراً على صحة المرضى.
4- حث ديوان المراقبة العامة وهيئة الرقابة والتحقيق وديوان الخدمة المدنية ووزارة المالية على حماية المال العام ووقف الهدر المالي على اعتبار صرف مبالغ طائلة بهدف تأهيل القوى الوطنية في التخصصات الطبية لعلاج المرضى وتعيينهم على الكادر الصحي وتمتعهم بالبدلات الصحية وهم يقومون بأعمال غير طبية ولم يؤهلوا لها.
5- مناشدة مجلس الخدمات الصحية لإعادة الأطباء الإداريين لعياداتهم مما يسهم في الحد من نقص أعداد الأطباء والتقليل من أوقات الانتظار للمراجعات الطبية.
6- التوسع في الإبتعاث الخارجي في تخصصات الإدارة الصحية وإدارة المستشفيات.
انتهى
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : عبدالله الخليفي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 06-25-2011, 05:06 PM
صحي متمرس
 

المحرر2006 will become famous soon enough
افتراضي

لكل وزارة طابع سيادي وظيفي يطغى على جميع الوظائف الأخرى ويتسيد عليها فعلى سبيل المثال:
- وزارة الصحة يتسيدها الأطباء بلا منازع
- وزارة العدل يتسيدها القضاة
- وزارة الشئون البلدية والقروية يتسيدها المهندسون
- الدفاع والحرس والداخلية يتسيدها الضباط
- وزارة الخدمة المدنية يتسيدها الإداريون

وهكذا أي لا مجال للتخصص الوظيفي في أي عمل حكومي.
من مواضيع : المحرر2006
المحرر2006 غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 06-25-2011, 10:41 PM
صحي جديد
 

فهمتكم will become famous soon enough
افتراضي

والله صحيح هدر مالي
المدير الطبي طبيب
مدير المستشفى طبيب
وفوق البيعه فيه مساعد للمدير للخدمات المسانده والادارية وشئون الموظفين
يعني منصب مدير المستشفى من قبل الطبيب يصفي على فرز معاملات وترزز لا اقل ولا اكثر
ابسط شي لتصحيح هذا الخلل في حال كون مدير المستشفى طبيب فالمفترض ان يقوم هو بمهام المدير الطبي اضافة الي عمله طالما الشخص مغرم بالرئاسة
من مواضيع : فهمتكم
فهمتكم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 06-26-2011, 03:36 AM
صحي نشط
 

dr.romance will become famous soon enough
افتراضي

نحن مع تطوير المنظومه الصحيه وتطعيمها بالكفائات الجيده..

لكن للأسف فشل وزارة الصحه ليس بسبب قيادة الأطباء دفة اداراتها ولكن هو أنها ما زالت تتبع لنظام الخدمه المدنيه ووزارة الماليه..

وأكبر دليل على ذلك.. هو نجاح مستشفيات الملك فيصل التخصصيه ومستشفيات الحرس الوطني مع أن اداراتها تدار بكوادر طبيه..

للأسف الإداريين المختصين في إداراتنا لم تعدوا أحلامهم دفاتر الحضور والغياب فكيف نتطلع بأن يمسكوا بإدارة أي منشأه صحيه..
من مواضيع : dr.romance
dr.romance غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 06-26-2011, 02:53 PM
افتراضي

لو لم اكن طبيب لتمنيت ان اكون طبيب
"عمل اداري ايه اللي انت جي تقول عليه"
تحياتي
من مواضيع : كريم كراميل
كريم كراميل غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 6 ]
قديم 06-26-2011, 03:27 PM
صحي متمرس
 

عبدالله الخليفي will become famous soon enough
افتراضي

شكرا للجميع المرور أو التعليق
لا أعلم سبب عدم مشاركة أي مسئول من وزارة الصحة بهذه الندوة ، هل هو تهرب من المواجهة ومناقشة مثل هذه المواضيع الجدلية الحساسة أو كاد المريب أن يقول خذوني .
بصراحة توصيات الندوة قوية وجريئة وخصوصا انها تطرح عبر الاعلام وأمام الراي العام مثل التوصية بـ
- حث الهيئة السعودية للتخصصات الصحية على إيقاف وسحب تراخيص الأطباء الإداريين .
- حث ديوان المراقبة العامة وهيئة الرقابة والتحقيق وديوان الخدمة المدنية ووزارة المالية على حماية المال العام ووقف الهدر المالي على اعتبار صرف مبالغ طائلة بهدف تأهيل القوى الوطنية في التخصصات الطبية لعلاج المرضى وتعيينهم على الكادر الصحي وتمتعهم بالبدلات الصحية وهم يقومون بأعمال غير طبية ولم يؤهلوا لها.
- مناشدة مجلس الخدمات الصحية لإعادة الأطباء الإداريين لعياداتهم مما يسهم في الحد من نقص أعداد الأطباء والتقليل من أوقات الانتظار للمراجعات الطبية.
الاخ العزيز dr romance
نجاح مستشفيات الملك فيصل التخصصيه ومستشفيات الحرس الوطني مع أن اداراتها تدار بكوادر طبيه
هذا النجاح ربما لأنها لا زالت تطبق معايير الجودة منذ انشائها ولا زالت تقيم سنويا من قبل جهات مثل JCAHO والتي تضع الموظف المناسب في المكان المناسب سواء فني أو إداري .
وتتطلب حصول القيادات العليا في هذه المنشآت من التخصصات الفنية على شهادات أو دورات في الادارة الصحية .
تحياتي للجميع ،،،
من مواضيع : عبدالله الخليفي
عبدالله الخليفي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 7 ]
قديم 06-27-2011, 02:53 AM
استشاري أشعة
 

Dr.RadX will become famous soon enough
افتراضي

وحقد ضغين .......
Dr.RadX غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 8 ]
قديم 06-27-2011, 03:32 AM
مشرف سابق
 

همه الاصلاح will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الخليفي
المشاركون في ندوة الجزيرة «إدارة المستشفيات في القطاع الصحي» السبت 23/7/1432هـ :
الأطباء الإداريون : سوء تخطيط.. وضعف تنفيذ.. وهدر مالي!
ضيوف الندوة
* الدكتور خالد العيبان نائب رئيس جمعية جودة الأداء وإدارة المخاطر في المنشآت الصحية أستاذ الإدارة الصحية بجامعة الملك سعود.
* الدكتور خالد بن سعيد رئيس جمعية الإدارة الصحية أستاذ الإدارة الصحية جامعة الملك سعود.
* الدكتور عبدالله الحربش نائب الرئيس التنفيذي لشئون الأطباء بمجموعة مستشفيات الدكتور سليمان الحبيب استشاري طب الأطفال.
* الصيدلي والصحافي محمد الأحيدب ناقد وإعلامي بصحيفة عكاظ.
* ملاحظة تم اعتذار عدد من المسؤولين من وزارة الصحة لأسباب متعددة.

«من يدير المستشفى الطبيب أم الإداري المتخصص»
قضية شائكة ودائمة تثير الجدل في المؤتمرات والفعاليات الصحية ففريق الأطباء يرون أنهم الأفضل في قيادة الدفة الصحية والأعلم بتحديد القرار الصحي المناسب لتطوير الخدمات الصحية، وأن القيادة الإدارية تتطلب موهبة وخبرة. فيما يرى فريق الإداريين المتخصصين بالإدارة الصحية أن قيادة المستشفى تتطلب تخصصًا علميًا إلى جانب الموهبة والخبرة، كذلك يرون أنه من غير المقبول أن يكون المدير للمنشأة طبيبًا إضافة إلى أن المدير الطبي طبيب مما يعد هدرًا ماليًا وسوء توظيف للقوى العاملة، بل إن وجود منصب المدير الطبي في الهياكل التنظيمية للمستشفيات الكبرى يجعل من وجود إداري متخصص بالإدارة الصحية أمرًا ملحًا لتطوير المنشأة جنبًا إلى جنب بجانب المدير الطبي الذي يتخصص بالجوانب الفنية الطبية، فيما يتخصص الإداري بالجوانب الإدارية.. ويرى فريق آخر أن مكان الأطباء المتميزين والمؤهلين في تخصصات دقيقة هو داخل العيادة لخدمة المرضى وأن تسرب الأطباء للعمل الإداري يثير علامة استفهام لشكوى القطاع الصحي من النقص الحاد في أعداد الأطباء السعوديين والحاجة المضاعفة لتأهيل السعوديين في المجال الطبي ولعقود قادمة..
ندوة الجزيرة تطرح قضية «إدارة الأطباء للقطاع الصحي» وتستعرض آراء الخبراء والمهتمين بالجانب الصحي والتي كشفت عن آراء اختلفت في بعض النقاط واتفقت على أطر رئيسة لتصحيح الوضع الحالي للإدارة في القطاع الصحي بشكل عام والمستشفيات بشكل خاص
ملاحظة : تم حذف نص ونقاش الندوة لطوله .
توصيات الندوة :
* تصحيح الوضع الحالي من خلال إيجاد آليات إحلال القوى العاملة الوطنية المؤهلة في التخصص الإداري الصحي وإدارة المستشفيات والاستفادة من مهاراتهم وقدراتهم المتخصصة في تطوير المنظومة الإدارية.

1- مراجعة الوضع الإداري لكافة المستشفيات الكبرى والالتزام بتعيين مدير عام للمنشأة الصحية متخصص بالإدارة الصحية أو إدارة المستشفيات إلى جانب المدير الطبي المتخصص بالشأن الفني الصحي.
2- عقد شراكة إستراتيجية مع المستشفيات والمراكز العالمية المتخصصة لإدارة المدن الطبية والمستشفيات الكبرى في مراحلها الأولى والاستفادة من خبراتها في التشغيل والإدارة والتدريب والبحث العلمي.
3- حث الهيئة السعودية للتخصصات الصحية على القيام بدورها لحماية الممارسة الصحية المهنية وإيقاف وسحب تراخيص الأطباء الإداريين خصوصاً أصحاب العيادات الأسبوعية والتي لا تحقق الخدمات الصحية السريرية وبالتالي تشكل خطراً على صحة المرضى.
4- حث ديوان المراقبة العامة وهيئة الرقابة والتحقيق وديوان الخدمة المدنية ووزارة المالية على حماية المال العام ووقف الهدر المالي على اعتبار صرف مبالغ طائلة بهدف تأهيل القوى الوطنية في التخصصات الطبية لعلاج المرضى وتعيينهم على الكادر الصحي وتمتعهم بالبدلات الصحية وهم يقومون بأعمال غير طبية ولم يؤهلوا لها.
5- مناشدة مجلس الخدمات الصحية لإعادة الأطباء الإداريين لعياداتهم مما يسهم في الحد من نقص أعداد الأطباء والتقليل من أوقات الانتظار للمراجعات الطبية.
6- التوسع في الإبتعاث الخارجي في تخصصات الإدارة الصحية وإدارة المستشفيات.
انتهى

لقد تاخرت هذه الندوة سنوات .. اولا اشكر كل من سعى لهذه الندوة وللمشاركين من جميع الجهات كما انه بالوقت نفسه نطالب مشاركة معالي وزير الصحة بهذه الندوات اوابداء رايه بذلك كم تمنيت لووضع ضمن التوصيات مخاطبة وزير الصحة بهذه التوصيات والافادة بمرئياته ..
ان الوضع الصحي بصفة عامه سواء على مستوى الوزارة اوالمديريات متدني وزد على ذلك تدهور منظومة الرعاية الصحية الاولية فتجد التركيز بالدعم علاجي وترك الجانب الوقائي وهذا من اكبر اسباب التدهور الذي نشهده الان وسبب ذلك سوء الادارة الطبيه للمنشات لان الطبيب اهتمامه وحرصه على الجانب العلاجي وهو يسير عكس القاعد اذا بداء بالجانب الوقائي انخفضت نسبة اشغال الاسرة بالمستشفيات انخفض الصرف على جلب الادوية واهدار المال العام لكن من يسمع من يعي ذك فنحن لدينا الهرم مقلوب بدلا من ان تبداء بالمراكز والمستشفيات الى المستشفيات التخصصيه تجد الكل يتجه للمستشفيات التخصصيه فهناك مختبرات وعيادات ومراكز مستشفيات تصرف عليها مبالغ طائله دون ان تخدم الموواطن ..
نتمنى بان ينظر بوضع ادارة المستشفيات من قبل الاطباءء وان يتم حصر المؤهلين بالادارة الصحية لتسليمهم مهام ادارة المستشفيات ليمارسوتخصصاتهم ..وبالله التوفيق
من مواضيع : همه الاصلاح
همه الاصلاح غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مالي!, منقول, الأطباء, الإداريون, تخطيط.., تنفيذ.., سؤل, وهجر, وضعف


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 01:38 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط