آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى الخريجين منتدي الخريجين, منتديات الخريجين, موقع الخريجين, صفحة الخريجين, موقع الخريجين

د. حسن العجمي / ليتني كنت إماراتياً حتى أُشعُر بالفخر والرِّضى

ملتقى الخريجين
موضوع مغلق
  #1  
قديم 09-18-2011, 02:55 AM
صحي جديد
 




رماد موظف will become famous soon enough



الكاتب د. حسن العجمي / ليتني كنت إماراتياً حتى أُشعُر بالفخر والرِّضى
فنحن كمواطنين سعوديين فقدنا ارواحنا وضاعت أعمارنا لأننا لا نستطيع أن نحرك خيطاً واحداً في بِشت وزيرٍ (أهوج)
.................................................. ....
مكالمة واحدة من سيدة (إماراتية) تُنهي الحياة السياسية لوزير الصحة الإماراتي ، وقد سقط وزيرٌ إماراتي آخر (في وقت سابق) وأدخل السجن مباشرة على خلفية قضية فساد بسيطة!!!...

لو كانت في بلادنا لما اطاحت بأمين مستودع!!! ،
يا اهل الإمارات... (ليتني كنت إماراتياً!!!) حتى أُشعُر بالفخر والرِّضى الذي تجدونه في قلوبكم ، أمَّا نحنُ فلدينا مواطنون فقدوا ارواحهم وضاعت أعمارهم لأن الأنظِمة وأوامر العلاج لا تساوي قيمة الورق الذي كُتِبت عليه بل هي لذر الرماد في العيون (فحسب) ، وقد بُحت حناجرنا ، وأغمي علينا في الاعتصامات ، وضاعت أعمارنا في المطالبات ، ولم نستطع أن نحرك خيطاً واحداً في بِشت وزيرٍ (أهوج) ، فوزير الخدمة المدنية مع وزير المالية ، يقابلهم وزير الصحة مع وزير التربية ، كل واحد فيهم يقول للثاني ثبِّتْ لي وارفع لك!!! والأشواط الإضافية عند وزير العمل!!! ، أما وزير التعليم العالي ، ووزير المياه ، ووزير الزراعة ، ومدراء الجامعات ، فكل واحد منهم فاتح له أستاد رياضي خاص (يسحِّب في الشعب زي ما هوه عايز!!!) ، وكل مسئول فيهم لاهم له سوى الرد على المواطنين وإفْحِامهم في الخصومة والتضييق عليهم في حقوقهم ، ثُم يُبرِّيء ساحة وِزارته وكانه وزير مِن كوكبٍ آخر!!! ، والله فلا سئلوا عن المواطنين ولا عن حملاتهم على الفيس بوك ولا عن اعتصاماتهم في الطرقات ولم تردعْهُم حتى السُلطة الرابعة (لأن من أمن العقوبة أساءَ الأدب) ما أريد ان أصل إليه من هذه المقارنة مع دولة الإمارات هو : أننا ليس بالضرورة أن نكون شقراً أو أصحابَ عيونٍ زرقاء حتى تنعم شُعوبُنا بالاحترام والحياة الكريمة بدليل ما يحصل في الامارات!!! ، وغيرُ مقبولٍ مِن أحدٍ أن يرُد علينا بحُب الوطن والولاء للدولة (جعجعةٌ قديمة) لأن الحُب والولاء يزيدان بالبِر وينقُصان بالجفاء!!! ، وليست هناك مشاعر مُطلقة سوى عند الأغبياء .

كل ما نريده هو إعادة النظر في العيِّنات الموجودة على سُدة الوزارات الخدمية ، واحترام المواطنين ، والتعامل مع احتياجاتهم بجدية ، وتلبية كافة طلباتهم المُتراكمة منذ سنين ، ومعاقبة كُل من يُعطِّل مصالحهم ويُسبِّبُ لهُم الأذى ، وتغيير كافة الأنظمة والقوانين التي لا تخدم إلا الدولة!!! ولا تُكرِّس إلا هيبة الدولة!!! ولا تحمي إلا حق الدولة!!! حتى تغوَّلتِ الدولة!!! ، وبِما ان بلادنا مليئة بالعاطلين عن العمل و بالمرضى الذين يرون قبورهم وهي تدنوا إليهم ، فإني أعتبر أن الدولة لم تُقدِّم للمواطن حتى الآن أي شيءٍ يُذكر .
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : رماد موظف
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
ليتني, أُشعُر, العجمي, بالفخر, حتى, حسن, إماراتياً, والرِّضى, كنت


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 07:24 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط