آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

رسالة الى وزير الصحة وكل مسؤول واني لكم لمن الناصحين

ملتقى المواضيع العامة
موضوع مغلق
  #1  
قديم 09-27-2011, 09:29 PM
صحي مبدع
 





alkanani will become famous soon enough


وقفوهم إنهم مسئولون

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد ..
فيقول الله سبحانه ( وقفوهم إنهم مسئولون ) يخبر سبحانه في هذه الآية عن مشهد من مشاهد يوم القيامة وهو أن الناس سوف يسألون عن أعمالهم في الحياة الدنيا ، قال ابن كثير : أي قفوهم حتى يسألوا عن أعمالهم وأقوالهم التي صدرت عنهم في الدار الدنيا .
إن الحديث عن يوم القيامة وسؤال الله تعالى الناس جميعا لهو حديث عظيم ، تشيب فيه الولدان ، لأنه موقف عظيم أن يسألك ربك مباشرة دون ترجمان ، جاء في الصحيحين عن عدي بن حاتم رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ما منكم من أحد إلا سيكلمه الله يوم القيامة ليس بينه وبينه ترجمان ، فينظر أيمن منه فلا يرى إلا ما قدم ، وينظر أشأم منه فلا يرى إلا ما قدم ، وينظر بين يديه فلا يرى إلا النار تلقاء وجهه ، فاتقوا النار ولو بشق تمرة ، ولو بكلمة طيبة " .
أيها الأخوة ... إن الحديث عن حساب يوم القيامة يطول ، لأن أحداثه كثيرة ، وزمنه طويل ( وإن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون ) ، ولأن هذه الأيام أيام سؤال وجواب ، فلنتأمل في بعض ما سيسأل عنه الإنسان يوم القيامة لنعتبر ونستعد لهذا اليوم العظيم .
لقد دلت نصوص القرآن والسنة على أن الإنسان سوف يسأل عن أمور يوم القيامة ومنها :
1- أن الإنسان سيسأل عن عمله ، قال سبحانه : ( فوربك لنسألنهم أجمعين عما كانوا يعملون ) ، قال أبو العالية : يسأل العباد كلهم عن خلتين يوم القيامة : عما كانوا يعبدون ، وماذا أجابوا المرسلين . وقال ابن عيينة : عن عملك ومالك . وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال : لا يسألهم هل عملتم كذا لأنه أعلم بذلك منهم ، ولكن يقول : لم عملتم كذا وكذا ؟
2- ومما يسأل عنه الإنسان يوم القيامة صلاته ، هل أتقنها أم ضيعها ؟ صح في السنن عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " أول ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم : الصلاة ، قال : يقول ربنا عز وجل لملائكته وهو أعلم بهم : انظروا في صلاة عبدي أتمها أم نقصها ؟ فإن كانت تامة كتبت له تامة ، وإن كان انتقص منها شيئا قال : انظروا هل لعبدي من تطوع ، فإن كان له تطوع قال : أتموا لعبدي فريضته من تطوعه ، ثم تؤخذ الأعمال على ذاكم " . فانظر أيها المسلم في صلاتك هل أتقنتها وحافظت عليها ، أم أنت ممن قال الله فيهم ( فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا ) .
3- ومما يسأل عنه الإنسان يوم القيامة عمره وشبابه وعمله وماله ، صح في سنن الترمذي عن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "لا تزول قدما عبد يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس : عن عمره فيم أفناه ، وعن شبابه فيم أبلاه ، وعن ماله من أين اكتسبه ؟ وفيم أنفقه ؟ وماذا عمل فيما علم " . فيسألك ربك عن عمرك وشبابك ومالك وعلمك فماذا أنت مجيب ؟
4- ومما يسأل عنه الإنسان يوم القيامة : ماذا كان يسمع ، وماذا كان يبصر ، وماذا كان يقول ، قال سبحانه : ( إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا ) ، فمن سخر هذه الجوارح في الحرام فاستمع إلى الموسيقى والغيبة والنميمة ، ونظر إلى ما لا يحل من النساء ، واستمتع بذلك فماذا سيقول لربه يوم القيامة حينما يسأله عن هذه الجوارح وتسخيرها في الحرام .
5- ومما يسأل عنه الإنسان يوم القيامة : هذه النعم التي يرتع فيها ويتنعم بها ، كما يسأل عن إسرافه في أكله ولباسه ومركبه ، وفيم سخر هذه النعم ، وهل أدى فيها حق الله سبحانه ، قال سبحانه ( ثم لتسألن يومئذ عن النعيم ) ، قال الحسن البصري : من النعيم : الغداء والعشاء . وصح في سنن الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " أول ما يسأل عنه يوم القيامة من النعيم أن يقال : ألم نصح لك جسمك ، ونرويك من الماء البارد " .
6- ومما يسأل عنه الإنسان يوم القيامة : عن رعيته ، هل أدى فيهم الأمانة التي ائتمنه الله عليهم ؟ في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته : الإمام راع وهو مسئول عن رعيته ، والرجل راع في أهل بيته وهو مسئول عن رعيته ، والمرأة راعية في بيت زوجها وولده وهي مسئولة عن رعيتها ... " . فواجب على كل من استرعاه الله رعية أن يؤدي الأمانة فيهم ، حتى يكون جوابه حاضرا يوم القيامة ، وقد أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بإعداد أجوبة لهذه الأسئلة ، كما جاء في رواية " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ، فأعدوا للمسائل جوابا " قالوا : يا رسول الله وما جوابها ؟ قال " أعمال البر " . أما من ضيع رعيته ولم يؤد الأمانة فيهم فهذا جزاؤه أن الله حرم عليه الجنة ، في الصحيحين عن معقل بن يسار رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " ما من عبد يسترعيه الله رعية ، يموت يوم يموت وهو غاش لرعيته إلا حرم الله عليه الجنة " .
أيها الأخوة .. إذا كانت أسئلة الاختبارات في مناهج محددة ، وسبل الإجابة عليها ميسرة ، والإخفاق يمكن تعويضه ، فإن الإخفاق في حساب القيامة لا يمكن تعويضه أبدا ، إن أسئلة يوم القيامة ستكون عن كل شيء صدر من الإنسان في الدنيا ، صغيرا كان أم كبيرا ، جليلا كان أم حقيرا ، إلا أن يتغمد الله العبد برحمته الواسعة ، ولذلك قال سبحانه محذرا عباده ( ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين مما فيه ويقولون يا ويلتنا ما لهذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرا إلا أحصاها ووجدوا ما عملوا حاضرا ولا يظلم ربك أحدا ) .
أيها الأخوة .. لقد كان من هدي السلف الخوف من الحساب لدقته وكثرته ، ولذا كانت محاسبتهم لأنفسهم شديدة اتقاء الحساب يوم القيامة ، فلم تكن النعم التي يتنعمون بها لتشغلهم عن الاستعداد ليوم الحساب .
قال أبو ذر رضي الله عنه : ذو الدرهمين أشد حسابا من ذي الدرهم . وقال يحيى بن معاذ : الدنيا لا تعدل عند الله جناح بعوضة ، وهو يسألك عن جناح البعوضة . وقال الحسن البصري : لا تجد المؤمن إلا يحاسب نفسه ، وماذا أردت أن تأكلين ، وماذا أردت أن تشربين ، وماذا أردت أن تعملين ؟
أيها الأخوة .. هذا هو يوم القيامة ، وهذا هو الحساب فيه ، وإذا كان في حساب هذه الأيام خاسر ورابح ، فخسارة غدا أفدح ، وفوزه أعظم .
فالعاقل من يقيس وجل الناس وقلقهم من أسئلة الاختبارت الدنيوية على الوجل الأعظم والقلق الأكبر الذي سيحصل يوم القيامة .
علينا جميعا أن نحاسب أنفسنا محاسبة دائمة على كل صغير وكبير ، ومجاهدتها وإلزامها طاعة الله سبحانه وطاعة رسوله صلى الله عليه وسلم .
علينا الجد والاجتهاد في العبادة ، والمسارعة في الخيرات ، واغتنام العمر قبل الممات .
علينا أن نقوم بواجب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، في أنفسنا ، وفي أهلينا ، وفي مجتمعنا ، وفي أمتنا .
علينا جميعا أن نتذكر أننا موقوفون أمام ربنا سبحانه في ذلك اليوم العظيم ( يوم لا تملك نفس لنفس شيئا والأمر يومئذ لله ) ، ( يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية ) ، ( يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم ) ، ( يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه وصاحبته وبنيه لكل امرئ منهم يومئذ شأن يغنيه ) .
مثل لنفســــــــــــــــــك أيها المغرور يوم القيامة والســــــماء تمور
قد كورت شمس النهار وأضعفـــــت حرا على رؤوس العباد تفــــور
وإذا الجبال تقلعت بأصولهـــــــــــــا فرأيتها مثل الســــــــحاب تمور
وإذا النجوم تســـــــــاقطت وتناثرت وتبدلت بعد الضياء كـــــــــدور
وإذا العشار تعطلت عن أهلهـــــــــا خلت الديار فما بها معمـــــــور
وإذا الوحوش لدى القيامة أحضرت وتقول للأملاك أين نســـــــــــير
وإذا الجنين بأمه متعلــــــــــــــــــق يخشى القصاص وقلبه مذعـور
هذا بغير ذنب يخاف جنايــــــــــــــة كيف المصر على الذنوب دهور
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : alkanani
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 09-27-2011, 10:23 PM
صحي متمرس
 

المحرر2006 will become famous soon enough
افتراضي

بارك الله فيك وجزاك الله عنا خير الجزاء
ونسأل الله لنا وللجميع التوفيق في الدنيا والآخرة والنجاة من النار
اللهم آمين
من مواضيع : المحرر2006
المحرر2006 غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 10-01-2011, 03:19 AM
صحي جديد
 

وجة الحقيقة will become famous soon enough
افتراضي

جزاك الله كل خير

( فوربك لنسألنهم أجمعين عما كانوا يعملون )

.................................................. ..................

لا إيمــان لمن لا أمـانة , ولا ديـن لمن لا عهـد له ..
من مواضيع : وجة الحقيقة
وجة الحقيقة غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 10-03-2011, 02:04 AM
بروفيسور صحي
 

أبوطارق999 will become famous soon enough
افتراضي

جـــــــــــــزاك اللــــــــــــــــه خــــــــــــير قدمـــــــــــــت اللـــــــــــــــــــي عليـــــــــــــــك ..
من مواضيع : أبوطارق999
أبوطارق999 غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لمن, مسؤول, لكل, الى, الصحة, الناصحين, رسالة, واود, وزير, وكل


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 05:44 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط