ملتقى منسوبي وزارة الصحة السعودية

ملتقى منسوبي وزارة الصحة السعودية (http://www.e-moh.com/vb/)
-   ملتقى المواضيع العامة (http://www.e-moh.com/vb/f164/)
-   -   زنادقة العصر (http://www.e-moh.com/vb/t127552/)

د.عبدالله سافر الغامدي 03-26-2012 07:25 AM

زنادقة العصر
 
زنادقة العصر



الزندقة هي كلمة أعجمية معربة، جاءت من اللغة الفارسية (زنده كَرْد)، والتي تطلق على كل المخالفين لمبادئ الإسلام الأساسية، ومذهب أهل السنة؛ من الملاحدة، والرافضة، والمنافقين، وأصحاب البدعة، وهم الذين يتواجدون في كل زمان ومكان، ويعملون على محاربة دين الله تعالى، والتشكيك في عقيدة المسلمين ، والسخرية من أمورهم الشرعية، ومسائلهم الفقهية، سواء بالتصريح أو بالتلميح، بالغمز أو باللمز.
(يريدون ليطفئوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون ).

فمن الزنادقة: طائفة الشيعة؛ التي تتخفى تحت قناع التقية والتشيع ومحبة آل البيت، بينما تمتلئ كتبها وقنواتها وساحاتها؛ بروايات مكذوبة ، وافتراءات موضوعة على نبينا صلى الله عليه وسلم، وأصحابه الأبرار، وزوجاته أمهات المؤمنين رضي الله عنهم أجمعين، ولكن مهما صنعت ألسنتهم الآثمة، وآياديهم الخبيثة ؛ فإنهم لمخذولين، ومدحورين، وخاسرين، ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون).

وفي ميدان الأدب، ومجال الشعر والقصة؛ تعرف الزنديق من محتوى إنتاجه، وثنايا نصوصه؛ التي تتضمن عبارات كفرية ، أو فقرات غامضة؛ تثير الشكوك، وتوقع الشبهات ؛ وحجتهم في ذلك الرمزية الأدبية، والحرية الفكرية، والثقافة الإنسانية، وصدق الله تعالى: (فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمل القلوب التي في الصدور).

وأما الشبكة العالمية (الأنترنت)؛ فهي المجال الواسع، والفضاء المفتوح؛ الذي لوثه الزنادقة بمواقعهم الكفرية،وروابطهم الإلحادية ، التي يشارك في إدارتها والكتابة فيها ؛ أبناء من هذه البلاد المباركة.
(وكل إنسان ألزمناه طائره في عنقه ونخرج له يوم القيامة كتاباً يلقاه منشوراً. اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيباً).

فمما تقرأه في موقع الزنادقة (الشبكة السعودية الليبرالية الحرة)؛ الطعن والسب في ذات الله جل وعلا، والاستهزاء بنبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وصحابته رضوان الله تعالى عليهم، والموالاة للنصارى، والإعجاب بالنصرانية، والعداوة للسلفية، والإساءة للعلماء، والدعوة الوهابية، وهيئة الأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر.
( لقد جئتم شيئاً إداً. تكاد السموات يتفطرن وتنشق الأرض وتخر الجبال هدّاً)، فلماذا يبقى هذا الموقع إلى الآن مفتوحاً، ولماذا لا تحاسب إدارته ، ويحاكم كتابه؟!

إن أولئك الأبالسة الأفاكين؛ يملكون مساحة للتعبير، لكنهم لا يملكون إلا شيئاً قليلاً من الفهم والعلم، قرأوا بعض الكتب الفلسفية، وأعجبوا بكتابات الملاحدة ، وسلكوا منهجهم الاعتقادي، ولكن إذا تم اكتشاف أمرهم؛ فإنهم لا يمانعون من إنكار إلحادهم ، والتبرؤ من كفرهم.
(ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين).

يظن هؤلاء أنهم أصحاب فكر وثقافة، وإصلاح وتطوير؛ لكنهم لا يملكون العلم اليقين، ولا الفهم المكين، ولا النقاش الواعي، ولا الحوار الناضج ، ولا الطرح المؤدب،فالخوف من الله تعالى في نفوسهم معدوم، والحياء من الناس غير موجود.

فعلى المسلم الصادق؛ أن يحمي نفسه منهم؛ بالحصيلة العلمية الكافية ، والحصانة الدينية المتواصلة، وعليه ألا يقع فريسةً لسمومهم وتراهاتهم ، أو يتابع فحيحهم وضلالاتهم ، أما مناقشتهم والحوار معهم؛ فالتجارب الكثيرة أظهرت أنهم أصحاب حواس غائبة، وعقول مغيبة، فلا يتعب أحدكم نفسه في محاورتهم، ولا يضيع معهم وقته؛ فإن أغلب الزنادقة لا يعرفون الحوار، ولا يرضون بالنقاش، ولا يملكون سلوك التأدب، ولا صفة الاحترام.
(إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنذِرْهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ. خَتَمَ اللّهُ عَلَى قُلُوبِهمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عظِيمٌ).

محمد بن رفاده 03-26-2012 11:02 AM

ما عندهم غير الكذب والنفاق

كمان فني 03-26-2012 03:38 PM

تحكم على الناس بكيفك
يعني انت اللي من اهل الجنه

لا للتكفير وربنا يصلح الحال
اصبح الهجوم على الرافضة فيه مزايدات
كل من اراد الشهرة اصبح يزايد في الهجوم على الرافضة

وهو الله اعلم بحاله

hab 03-26-2012 10:49 PM

المني كثيرا رؤيت مثل هذا الموضوع هنا
اعترف بأنني لم ارى الموقع الذي تحدث عنه صاحب المشاركة ولكن طريقة السرد و التهجم دون شرح واضح لوجهة النظر المدعومة بدليل واضح في نص المقال اثار استيائي كما ان أخذ امور عظيمة كالتكفير و الضلال و اتهامات الزندقة و الإفساد في الارض أخذها بمثل هذه السهولة واطلاق هذه الأحكام المروعة التي نهى ديننا الحنيف عن إطلاقها دون التثبت التام و دون مراجعة المتهمين بها عما يمكن اي يكون سببها هو قمة الجهل والرجعية الدينية كما ان التعميم في الوصف بان الليبراليين هم زنادقة العصر هو تعد صريح على ابسط مباديء و اخلاق ديننا الحنيف ولو عكست الصورة واظهر شخص ما تعدي بعض من ينسب الى السلفيين و ابرز تصرف خاطيء للبعض منهم كما حدث من بعض المحتسبين في احدى المناسبات الوطنية وعمم اتهاماته على كل السلفيين لهوجم هذا الشخص دون هواده فدعونا من التعصب الأعمى رجاءً فقد أعاق تقدمنا طويلا وان أوان تركه خلفنا دون عودة
كما اود التنويه ان منبرا كهذا المنتدى لا يستحق معاملته بموضوع كهذا

وش الحياه بدوني ياابشر 03-27-2012 12:23 AM

مقولة من احد اصدقائي في الفيس بوك اعجبتني فاحببت ان انقلها لكم

حدَاني حبُ الإسْتطلاعْ على مكَامنِ العَلمَنَة ، و الشّغفِ بـ هتكِ سُجُفِ أصحابِها ،

على أنْ دلفتُ الى صَفحَتي على الفيْس بوك ،

ثمّ بعثتُ طلبَ صدآقَة إلى منظِم الشّبَكة الليبرَاليَة في السُعوديَة / رائف بَدوي ..

- غشَتهُ عوآقبُ فِعالِه عاجلآ -

فَأستجآبَ لـِ طلبِ الصداَقةِ دونَما توآن ، خلالَ ثوان ..

ولوْ أنصفَ الفيسْ لـَ بعثَ طلبَ عدآوَة ،

لوْ كان يعلمُ الفيسْ ما يسكنُ بينَ ردهاتِ قلبِي ، ومسَالكِ أعمَآقي منْ بغضُ رائفْ في الله ولله ، لمَا كتبْ في تحديثاتي :
أصبَحتْ ميمونة ورائف صديقان !!

فالرّحمنُ يعـلمُ ..

أنّي لأرى المرءَ على الطَاعَة فـ أحبُه ، وأهوآهُ ، وآلفُه ..
وأرآهُ على المعصِيَة فـ أبغِضُه ، وأمْقته ، وأقليه ..
وأنآ لهآ فآعله ، ولكُم أن تعجبوا هنا - لوْ شئتُم - !!

ولمَا كتبَ الفيسْ بوك هذهِ الفِريَة ..
كانَ ذلكَ إيذانا بقدرتي على ولوجِ صَفحةِ البغْل / رائف ..

ثـمّ وَلجْتهَا وأنَآ أتَمـتِم بـِ ضرَاعةٍ :

أعوذُ بكَ منَ الخُبثِ والخبآئثْ ..

وَ وَجدتُه من حِمارِ أهلهِ أضَلْ ، وهوَ أحط ُ منهُ عقلا وأقل ..
ولمسْتُ أنهُ يظنُ نفسَه فوقَ هامِ الفرآقِد ، وهو ما يَنفكُ يهوي للحَضيض ..
..
وإذا انصآرهُ قلة ..

ذَكرَني حالهُمْ بقول زيَادِ الأعجَم :

لا يَكثرُون وان طالتْ حيَاتهم **
ولوْ تبَولَ عليْهم ثعلبٌ غرقوا !

ومآ بصُرَ نَاظريِ أحدٌ أشدّ منهُم جهلا ، ولا حُمقا ، ولا أرقَ منهُم دينا ، ولا أدقّ منهم عقلآ ، ما خلا رائف ..

فلو وزنت حلومُ بني علمَآن **
على الميزانِ ماوزنتْ ذبابا !

وأشدُ ما عَجبتُ منه في رائفْ اسْتمراؤه الذلْ ، وتَعودُه المهَآنة ..
حتى أضحتْ الكلابْ والعبيد ، أشدّ منهُ كرامَة ، وأعلى مَكانَة ..

فرأيتُه ينشُٰر كلمَه النّتِن ، فما يعبُر صُفحتهُ عابرٌ من ذوي النُهى ،

إلا صفعَه ، أو ركلهْ ، أو رجَمه أو لطمَه ، أو أهانَه أو شتمَه ، أو تفلَ على وجهه ، وذالكَ أضعفُ الإيمانْ ..

ورغمَ مآ يلاقي من الإهانَة والمذَلة ، ماهي إلا سُويعات فـ يتقيء ماهوَ أشدُ نتنَا ممّا قبلهْ !!

أتَـ عجبُون ..؟!

والله لا عجَبْ ..

إنّ الكلبَ روحُه روحُ عبدْ ، لا يَميزُ بينَ الصفعِ والرّفع ..

يهآنُ ويذلْ ، ويُشتمُ ويصفَع ، ويُخفضُ ويُصرَع ..
فلا تثورُ له حرآرَة ولا تنشَقُ له مرارة ..

يلطمُ ويلقى خارجَ الأسوارْ ، فـيعودُ مزاحما على الأبوابْ ..

قدْ ألفَ الهوان والتبَار ، واستمرءَ الذلّ والصغارْ ..

فهوَ كـ الحمار ..

والكافُ لو أنصفتُم زائدَة ، فلا تظنوها كافَ تشْبيه ..!

ترآءى أمَآم نَآظريّ وأنَ أقلبُ مقلتَآي في قِفارِه ، وأقرأ كلمَه ، وأستبينُ جهْله ..

قولـَ الحُلاحِل النّبيلْ / عُمر ابنُ عبْد العَزيزْ ..
يومَا لـِ جلسَائِه إذ جآلسَهُم :
اخبُروني منْ احمقُ النَآس ..؟!
قَالـوا : رجلٌ بآعَ آخرتُه بدنيَاه ..
فقآلـَ عمَرْ : ألا أخبرُكم بَأحمَق منْه ..؟!
قآلـوا : بلى ..
قآلـَ : رجلٌ باعَ آخرِته بدُنيا غيْره !!

انّ من يشري النّارَ تقرُبا الى سَفلةِ الغرْب ، وسقبَا إلى أوبآشِ الإلحادْ ، لهُو المتنَاهي في الحمآقة ، والمُتسَامقُ في السّفاهة !!

ولوْ أدرَك هذا المسْكينُ / رائف ..
أنّ شرّ الأمورِ مالا يحمَدهُ النّاسُ على فِعله ، ولا الرّحمنُ يؤجره عليْه ، لكـآنَ خيْرا له !!

ولعلّ منْ عآجلِ بُشراهُ السّيئة ..

أن هتَك الله أسدالهُ في الدُنيَا قبْل الآخِرة ..

فلوْ رأيتَ نحيبَ والدِه في القنوَات ، وعلى مقآطِع اليُوتيُوب ، وهوَ يشْكو ابنَه / رائفَ ..
ويُطالبُ بـ قِصآصِه .. ويُناديهِ حينَ اتصّل به على برنامج ديوانيَة الدانة : ايْ بنيّ العاق ..

ويُكررها مؤكدا : ابني انتَ عاقْ !!

فأينْ حقُ والدك يارآئف ، وأنتَ تُدافعُ عنْ حقوقِ الغانيَات ..؟!
وتطالبُ بإخراجهنّ سَافراتْ !!

أليْسَ الأولى أنْ تَرجعَ إليْه .. فَـ تُضحكَه كمَآ أبكيتَه ..؟!

وتُبهجَه .. وأنتَ طالمَآ أ حزنتَه ..؟!

..

ألا لحَى الله شَهوةً أو شُبهَة أغضبُ بها ربِي ، وأعصِي بهَا رسُولي ، أخْدِشُ بها ديِني ، وأغشُ بها فئتي ، وأعقُ بها والدَيْ ، وأهين بِها نفسِي ، وأخذلُ بها أمّتي ، وأكونُ بها عاراً على مجتَمعّي وزمني !!

دامت سهآمُ العَلمنَةِ هيَ الأوخسْ ..
ونصيبهم الأوْكسْ .. وحظهُم الأنقَصْ ..!

ولا بَلغَهُم الله مآيتمنّون ، ولا نولهُم مآيرجونْ !

والموْعدُ الله .. والسّجنُ جهنّم !!

ميْمونَة الهَآشمي !

مواطن سعووودي 03-27-2012 01:43 AM

اسمعها من أخوك وأنا بهم خبير

99 % من ما يسمى الليبرالية السعودية هم مشاريع الحاد جاهزة
الليبرالية من الآخر هي الحرية التامة في كل شيء
وأنا أعني كل شيء بداية من حرية اللبس إنتهاء إلى حرية الوقوف في الشارع والجهر بالكفر

ولا يغرك كلامهم إذا ضيق عليهم الخناق ودعواهم أن الليبرالية مختلف في تعريفها
وأن الليبرالية لا تعني المساس بعقائد الناس الخ الكلام الكاذب
هذا كلام يسوقونه للضحك على الذقون والتملص من تبعات منهجهم المنحرف
وموقفهم من كاشغري فضحهم شر فضيحة وبانت الامور على حقيقتها

وهذا الكلام الكثير والهذر اللي نسمعه منهم عن الرجعية الدينية والتشدد والتكفير
هو مجرد تمهيد لنشر بقية الأفكار بشكل تدريجي حتى لا يرفضهم المجتمع
ولاحظ أني أقول 99 % منهم

وأنا لا أتكلم من فراغ أو اتهم بدون دليل

ما هي الليبرالية السعودية أصلا ؟

مجرد ضباع تكتب في بعض الصحف مقالات يومية
وكم منتدى ليبرالي نجس

هؤلاء هم الذين نشاهدهم ونحكم عليهم ولا نحكم على مخلوقات فضائية في المريخ
دائماً نسمع عن ليبراليين وطنيين يحترمون الإسلام ولا نراهم

نقطة أخيرة

إدعاء أن السلفيين عندهم أخطاء وأنهم تيار مثل التيار الليبرالي هو إدعاء ساذج
الشعب السعودي كله سلفي إذا كنت تقصد بالسلفية الدفاع عن القرآن والسنة واحترام العلماء
لسنا مثل دول أخرى يكون فيها تيار سلفي وتيار الاخوان المسلمين والتيار العلماني والليبرالي

هذه حركات مكشوفة يقومون بها ليشعروا الناس أن هناك طرفين ووسط
طرف سلفي وطرف ليبرالي والشعب في الوسط
وهم في الحقيقة أحقر من ذلك بكثير

الشعب كله ضدهم وهم لوحدهم محشورين في الزاوية

بلاش حركات العلمانية في مصر لأنها ما تمشي عندنا أبداً :)

On call 03-27-2012 02:12 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مواطن سعووودي (المشاركة 796047)
اسمعها من أخوك وأنا بهم خبير

99 % من ما يسمى الليبرالية السعودية هم مشاريع الحاد جاهزة
الليبرالية من الآخر هي الحرية التامة في كل شيء
وأنا أعني كل شيء بداية من حرية اللبس إنتهاء إلى حرية الوقوف في الشارع والجهر بالكفر

ولا يغرك كلامهم إذا ضيق عليهم الخناق ودعواهم أن الليبرالية مختلف في تعريفها
وأن الليبرالية لا تعني المساس بعقائد الناس الخ الكلام الكاذب
هذا كلام يسوقونه للضحك على الذقون والتملص من تبعات منهجهم المنحرف
وموقفهم من كاشغري فضحهم شر فضيحة وبانت الامور على حقيقتها

وهذا الكلام الكثير والهذر اللي نسمعه منهم عن الرجعية الدينية والتشدد والتكفير
هو مجرد تمهيد لنشر بقية الأفكار بشكل تدريجي حتى لا يرفضهم المجتمع
ولاحظ أني أقول 99 % منهم

وأنا لا أتكلم من فراغ أو اتهم بدون دليل

ما هي الليبرالية السعودية أصلا ؟

مجرد ضباع تكتب في بعض الصحف مقالات يومية
وكم منتدى ليبرالي نجس

هؤلاء هم الذين نشاهدهم ونحكم عليهم ولا نحكم على مخلوقات فضائية في المريخ
دائماً نسمع عن ليبراليين وطنيين يحترمون الإسلام ولا نراهم

نقطة أخيرة

إدعاء أن السلفيين عندهم أخطاء وأنهم تيار مثل التيار الليبرالي هو إدعاء ساذج
الشعب السعودي كله سلفي إذا كنت تقصد بالسلفية الدفاع عن القرآن والسنة واحترام العلماء
لسنا مثل دول أخرى يكون فيها تيار سلفي وتيار الاخوان المسلمين والتيار العلماني والليبرالي

هذه حركات مكشوفة يقومون بها ليشعروا الناس أن هناك طرفين ووسط
طرف سلفي وطرف ليبرالي والشعب في الوسط
وهم في الحقيقة أحقر من ذلك بكثير

الشعب كله ضدهم وهم لوحدهم محشورين في الزاوية

بلاش حركات العلمانية في مصر لأنها ما تمشي عندنا أبداً :)

لا فض فوك و الله كفيت و وفيت و ما خليت شي


الساعة الآن 09:53 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط