آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى النفحات الإيمانية مواضيع ديننا الحنيف على منهج اهل السنة والجماعة

في رياض السلف (متجدد)

ملتقى النفحات الإيمانية
موضوع مغلق
  رقم المشاركة : [ 11 ]
قديم 08-07-2012, 12:14 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)

بارك الله فيك

تقبل الله دعائك ولك مثله وزيادة


















نسائم معجبون بهذا.
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 12 ]
قديم 08-08-2012, 08:50 AM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)




مع السلف في حفظ اللسان








قال أحد السلف : " صحبنا الربيع بن خثيم عشرين سنة ، فما تكلم إلا بكلمة تعليه عند الله " . وعن رجل من بني تميم قال : " جالست الربيع عشر سنين ، فما سمعته يسأل عن شيء من أمور الدنيا ، إلا مرتين : قال مرة : والدتك حيّة ؟ وقال في الثانية : كم لك مسجدا ؟ " . وقال آخر : " صحبت الربيع عشرين عاما ، ما سمعت منه كلمة تُعاب " .
عن محمد بن سوقة قال : " أحدثكم بحديث لعله أن ينفعكم ؛ فإنه قد نفعني ، قال لنا عطاء بن أبي رباح : يا بني أخي ، إن من كان قبلكم كانوا يكرهون فضول الكلام ، وكانوا يعدون فضوله ما عدا كتاب الله عز وجل أن تقرأه ، وتأمر بمعروف أو تنهى عن منكر ، أو تنطق بحاجتك في معيشتك التي لا بد لك منها . أتنكرون أن عليكم حافظين كراما كاتبين ؟ ، عن اليمين وعن الشمال قعيد ؟ ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ؟ أما يستحي أحدكم أن لو نشرت عليه صحيفته يوم القيامة ، ليس فيها من أمر دينه ولا دنياه شيء ؟ " .
قال سلمة بن علقمة : " جالستُ يونس بن عبيد ، فما استطعت أن آخذ عليه كلمة تعاب عليه " .
قال إبراهيم الحربي : " ما أخرجتْ بغداد أتمّ عقلا من بشر الحافي ، ولا أحفظ للسانه منه ، ما عُرف له غيبة لمسلم " .
قال الإمام ابن دقيق العيد : " ما تكلمت كلمة ، ولا فعلت فعلا ، إلا وأعددت له جوابا بين يدي الله عزوجل " .
قال ابن السماك : " سبعُك – أي : أسدك - بين لحيْيْك تأكل به كل من مر عليك ، قد آذيت أهل الدور في الدور ، حتى تعاطيت أهل القبور ، فما ترثي لهم وقد جرى البلى عليهم ، وأنت هاهنا تنبشهم ، إنما نرى أن نبشهم أخذ الخرق عنهم ، إنك إن ذكرت مساويهم فقد نبشتهم ، إنه ينبغي لك أن يدلك على ترك القول في أخيك ثلاث خلال : أما واحدة : فلعلك أن تذكره بأمر هو فيك ، فما ظنك بربك إذا ذكرت أخاك بأمر هو فيك ؟ ولعلك تذكره بأمر قد ابتُليت بأعظم منه ، فذلك أشد استحكاما لمقته إياك ، ولعلك تذكره بأمر قد عافاك الله منه ، أفهذا جزاؤه إذ عافاك . أما سمعت : ارحم أخاك واحمد الذي عافاك ؟ " .
وعن أبي بكر بن عياش قال : " أدنى نفع السكوت السلامة ، وكفى به عافية ، وأدنى ضرر المنطق الشهرة ، وكفى بها بلية " .
قال مورق العجلي : " تعلمت الصمت في عشر سنين ، وما قلت شيئا قط إذا غضبت أندم عليه إذا زال غضبي " .




من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 13 ]
قديم 08-08-2012, 08:52 AM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)





هدي السلف في حفظ وصاياهم






عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : " عليك بتقوى الله ؛ فإنه رأس كل شيء ، وعليك بالجهاد ؛ فإنه رهبانية الإسلام ، وعليك بذكر الله وتلاوة القرآن ؛ فإنه روحك في أهل السماء وذكرك في أهل الأرض ، وعليك بالصمت إلا في حق ؛ فإنك تغلب الشيطان " .
عن جندب بن عبدالله رضي الله عنه قال : " أوصيكم بتقوى الله ، وأوصيكم بالقرآن ؛ فإنه نور بالليل المظلم ؛ و هدى بالنهار ، فاعملوا به على ما كان من جهد وفاقة ، فإن عرض لك بلاء فقدّم مالك دون دينك ، فإن تجاوز البلاء فقدم مالك ونفسك دون دينك ، فإن المسلوب من سُلب دينه ، واعلم أنه لا فقر بعد الجنة ، ولا غنى بعد النار ".
قال الإمام موفق الدين البغدادي : " ينبغي أن تكون سيرتك سيرة الصدر الأول ، فاقرأ السيرة النبوية ، وتتبع أفعال نبيك ، واقتف آثاره وتشبّه به ما أمكنك . من لم يحتمل ألم التعلم لم يذق لذة العلم ، ومن لم يكدح لم يفلح . إذا خلوت من التعلم والتفكر فحرّك لسانك بالذكر ، خاصة عند النوم ، وإذا حدث لك فرح بالدنيا فاذكر الموت وسرعة الزوال وكثرة المنغّصات . وإذا حزبك أمر فاسترجع ، وإذا اعترتك غفلة فاستغفر ، واعلم أن للدين عبقا تدل على صاحبها ، ونورا وضيئا يشرف عليه ويدل عليه . يا محيي القلوب الميتة بالإيمان خذ بأيدينا من مهواة الهلكة ، وطهّرنا من درن الدنيا بالإخلاص لك " .
قال وهيب بن الورد : " لا يكون همّ أحدكم في كثرة العمل ، ولكن ليكن همّه في إحكامه وتحسينه ؛ فإن العبد قد يصلي وهو يعصي الله في صلاته ، وقد يصوم وهو يعصي الله في صيامه " . وقال أيضا : " اتق الله أن تسبّ إبليس في العلانية ، وأنت صديقه في السرّ " .
عن معروف الكرخي قال : " من كابر الله صرعه ، ومن نازعه قمعه ، ومن ماكره خدعه ، ومن توكل عليه منعه ، ومن تواضع له رفعه . كلام العبد فيما لا يعنيه خذلان من الله ، وإذا أراد الله بعبد شرا أغلق عنه باب العمل ، وفتح عليه باب الجدل ".
عن الإمام وهب بن منبّه قال : " قرأت في بعض الكتب : يابن آدم ، لا خير لك في أن تعلم ما تجهله وأنت لم تعمل بما علمت ؛ فإن مثل ذلك كرجل احتطب حطبا ، فحزم حزمة فذهب يحملها فعجز عنها ، فضم إليها أخرى ".
عن الإمام الحسن البصري قال : " المؤمن أحسن الناس عملا ، وأشد الناس وجلا ، فلو أنفق جبلا من مال ، ما أمن العذاب ، لا يزداد صلاحا وبرّا إلا ازداد خوفا من ربه ، والمنافق يقول : سواد الناس كثير ، وسيغفرُ لي ، ولا بأس عليّ . فيسيء العمل ويتمنّى على الله الأماني ".
وقال أبو حفص الحداد : " من لم يتّهم نفسه على دوام الأوقات ، ولم يخالفها فى جميع الأحوال ، ولم يجرّها إلى مكروهها فى سائر أيامه كان مغرورا ، ومن نظر إليها باستحسان فقد أهلكها ، وكيف يصح لعاقل الرضا عن نفسه ؟ ، والكريم بن الكريم بن الكريم بن الكريم : يوسف بن يعقوب بن اسحاق بن ابراهيم الخليل عليهم السلام يقول : { وما أبريء نفسي إن النفس لأمارة بالسوء } ( يوسف : 53 ) " .







من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 14 ]
قديم 08-08-2012, 08:53 AM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)





قصص من زهد السلف





قال السلمي : " سمعت أباسهل يقول : ما عقدت على شيء قط ، وما كان لي قفل ولا مفتاح ، ولا صررت على فضة ولا ذهب قط " .
وقال أيضا : " دخلت على محمد بن أسلم قبل موته بأربعة أيام بنيسابور ، فقال : " يا أبا عبد الله ، تعال أبشرك بما صنع الله بأخيك من الخير ، قد نزل بي الموت ، وقد من الله علي أنه مالي درهم يحاسبني الله عليه " . ثم قال : " أغلق الباب ولا تأذن لأحد حتى أموت ، وتدفنون كتبي واعلم أني أخرج من الدنيا وليس أدع ميراثا غير كسائى ولبدي وإنائي الذي أتوضا فيه ، وكتبي هذه ، فلا تكلفوا الناس مؤنة " . وكان معه صرة فيها نحو ثلاثين درهما فقال : " هذا لابني أهداه قريب له ، ولا أعلم شيئا أحلّ من هذا المال ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( أنت ومالك لأبيك ) ، وقال : ( أطيب ما أكل الرجل من كسبه ، وإن ولده من كسبه ) ، فكفّنوني منها فإن أصبتم لي بعشرة ما يستر عورتي فلا تشتروا بخمسة عشر ، وابسطوا على جنازتي لبدي ، وغطوا عليها كسائي ، وأعطوا إنائي مسكينا " .
حُكي عن الإمام عمر بن سعد الكوفي أنه أبطأ يوما في الخروج إلى الجماعة ، ثم خرج فقال : " أعتذر إليكم ؛ فإنه لم يكن لي ثوب غير هذا صليت فيه ، ثم أعطيته بناتي حتى صلين فيه ، ثم أخذته وخرجت إليكم " .
وعن مسلمة بن عبد الملك قال : " دخلت على عمر بن عبدالعزيز وقميصه وسخ ، فقلت لامرأته وهي أخت مسلمة : اغسلوه ، قالت : نفعل . ثم عدت فإذا القميص على حاله ، فحادثتها عن ذلك فقالت : والله ماله قميص غيره " .
وعن ابن باكويه قال : " سمعت الإمام ابن خفيف يقول عن نفسه : والله ما وجبت علي زكاة الفطر أربعين سنة " .
قال الحسن البصري : " والله لقد أدركت سبعين بدريا أكثر لباسهم الصوف ، لو رأوا خياركم لقالوا : ما لهؤلاء من خلاق ، ولو رأوا شراركم لقالوا : ما يؤمنون بيوم الحساب ، ولقد رأيت أقواما كانت الدنيا أهونَ على أحدهم من التراب تحت قدميه ، ولقد رأيت أقواما يمسي أحدهم لا يجد عشاء إلا قوتا ، فيقول : لا أجعل هذا كله في بطني ، لأجعلن بعضه لله عزوجل ، فيتصدق ببعضه ، وإن كان هو أحوج ممن يتصدّق عليه " .
أصاب يزيد بن المهلب - قائد المسلمين - فى أحد فتوحاته أموالاً كثيرة ، فكان من جملتها تاج فيه جواهر نفيسه ، فقال : " أتدرون أحداً يزهد فى هذا ؟ " ، قالوا : " لا نعلمه " ، فقال : " والله إنى لأعلم رجلاً لو عرض عليه هذا وأمثاله لزهد فيه ، ثم دعا ب محمد بن واسع - وكان فى الجيش مغازيا - فعرض عليه أخذ التاج ، فقال : " لاحاجة لى فيه " فقال : " أقسمت عليك لتأخذنه " ، فأخذه وخرج به من عنده ، فأمر يزيد رجلاً أن يتبعه فينظر ماذا يصنع بالتاج ، فمرّ بسائل فطلب منه شيئاً ، فأعطاه التاج بكامله وانصرف ، فبعث يزيد إلى ذلك السائل فأخذ منه التاج وعوّضه عنه مالاً كثيراً .






من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 15 ]
قديم 08-09-2012, 09:03 PM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)






قصص من تواضع السلف





قال عروة بن الزبير رضي الله عنه: " رأيت عمر بن الخطاب رضي الله عنه على عاتقه قربة ماء ، فقلت : يا أمير المؤمنين ، لا ينبغي لك هذا!! ، فقال : لما أتاني الوفود سامعين مطيعين دخلت نفسي نخوة ، فأردت أن أكسرها".
رأى محمد بن واسع ابنا له يمشي مشية منكرة ، فقال له موبّخا : " أتدري بكم اشتريت أمك ؟ بثلاثمائة درهم ، وأبوك – لاكثّر الله في المسلمين من أمثاله – أنا ، وأنت تمشي هذه المشية؟".
بلغ عمر بن عبدالعزيز أن ابناً له اشترى خاتماً بألف درهم ، فكتب إليه: " بلغني أنك اشتريت خاتماً وفصّه بألف درهم ، فإذا أتاك كتابي هذا فبع الخاتم ، وأشبع به ألف بطن ، واتخذ خاتماً بدرهمين ، واجعل فصّه حديداً صينياً واكتب عليه : رحم الله امرءاً عرف قدره".
ودخل على عمر بن عبدالعزيز واحد من أقربائه ، فهاله ما رأى ، فقد رأى عمرا لائذا بركن الشمس عن داره متدثرا بإزار ، فحسبه مريضا ، فسأله : " ما الخطب يا أمير المؤمنين ؟ " ، فقال : " لا شيء ، إني أنتظر ثيابي حتى تجفّ " . فعاد يقول له : " وما ثيابك يا أمير المؤمنين ؟ "، قال عمر : " قميص ورداء وإزار " ، فقال له : " ألا تتخذ قميصا آخر ورداء أو إزارا ؟ " قال : " قد كان لي ذلك ، ثم تمزقت " ، فقال له : " ألا تتخذ سواها ؟ " ، فأطرق عمر رأسه ، ثم أجهش بالبكاء ، وجعل يردد قوله تعالى : { تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في الأرض ولا فسادا والعاقبة للمتقين } (القصص:83).
وقال موسى بن القاسم : " كانت عندنا زلزلة وريح حمراء هاجت في المدينة ، فذهبت إلى محمد بن مقاتل فقلت: يا أبا عبدالله ، أنت إمامنا فادع الله عزوجل لنا . فبكى ثم قال: ليتني لم أكن سبب هلاككم ، قال موسى : فرأيت في المنام النبي صلى الله عليه وسلم يقول لي : إن الله عزوجل رفع عنكم البلاء بدعاء محمد بن مقاتل ".
ذكروا عن الخليفة هارون الرشيد أنه استدعى إليه أبا معاوية الضرير ليسمع منه الحديث، فأكل عنده ثم قام ليغسل يده ، فقام الخليفة فصب على أبي معاوية الماء وهو لا يراه ثم قال : " يا أبا معاوية ، أتدري من يصب عليك الماء؟"، فقال له: " لا " ، قال : " يصب عليك أمير المؤمنين " فدعا له ، فقال الخليفة : " إنما أردت تعظيم العلم".
وقال أبوبكر المروزي ل أحمد بن حنبل : "ما أكثر الداعين لك . فامتلأت عيونه بالدموع وقال: أخاف أن يكون هذا استدراجا، أسأل الله أن يجعلنا خيرا مما يظنون، ويغفر لنا ما لا يعلمون".
وعن الإمام المروزي قال: " لم أر الفقير في مجلس أعز منه في مجلس أحمد بن حنبل ، كان مائلا إليهم، مقصرا عن أهل الدنيا ، وكان كثير التواضع، تعلوه السكينة والوقار، إذا جلس في مجلسه بعد صلاة العصر للفتيا لا يتكلم حتى يُسأل، وإذا خرج إلى مسجده لم يتصدّر، بل يقعد حيث انتهى به مجلسه".



من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 16 ]
قديم 08-10-2012, 07:21 PM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)








مع السلف في الصيام





عن الواقدي : " كان الإمام ابن أبي ذئب يصلي الليل أجمع ، ويجتهد في العبادة ، ولو قيل له إن القيامة تقوم غدا : ما كان فيه مزيد من الاجتهاد ، أخبرني أخوه عن حاله أنه كان يصوم يوما ويفطر يوما ، ثم سرد الصوم بعد ذلك " .
عن محمد بن عبد الأعلى قال: " قال لي معتمر بن سليمان : لولا أنك من أهلي ما حدثتك بهذا ، لقد مكث أبي أربعين سنة يصوم يوما ويفطر يوما ، ويصلي صلاة الفجر بوضوء عشاء الآخرة ".
قال جماعة من شيوخ قزوين : " لم ير أبو الحسن رحمه الله مثل نفسه في الفضل والزهد ، أدام الصيام ثلاثين سنة ، وكان يفطر على الخبز والملح ، وفضائله أكثر من أن تعد ".
عن عطية بن قيس قال : " دخل ناس من أهل دمشق على أبي مسلم وهو غاز في أرض الروم ، وقد احتفر حفرة في فسطاطه ، وجعل فيها الماء كي يتبرد به من الصيام ، فقالوا : " ما حملك على الصيام وأنت مسافر ؟ " ، فقال : " إذا حضر القتال أفطرت وتهيّأت له وتقويت ؛ إن الخيل لا تجري الغايات وهن بُدن ، إنما تجرى وهن ضمر ، ألا وإن أيامنا باقية جائية لها نعمل " .
عن ابن أبي عدي قال : " صام داودبن أبي هند أربعين سنة لا يعلم به أهله ، وكان خرازا يحمل معه غداءه من عندهم ، فيتصدق به في الطريق ، ويرجع عشيا فيفطر معهم " . يقول الحافظ ابن الجوزي معلقا : " يظن أهل السوق أنه قد أكل في البيت ، ويظن أهله أنه قد أكل في السوق " .
وسئل معروف الكرخي : " كيف تصوم ؟ " ، فغالط السائل وقال : " صوم نبينا صلى الله عليه وسلم كان كذا وكذا ، وصوم داود عليه السلام كذا وكذا " ، فألحّ عليه ، فقال : " أُصبح دهري صائما ، فمن دعاني أكلت ، ولم أقل إني صائم " .
ذكر علماء التراجم في سيرة نفيسة بنت الحسن أنها تكثر من الصيام ، حتى قيل لها : " ترفّقي بنفسك – لكثرة ما رأوا منها - ، فقالت : كيف أرفق بنفسي ؟ وأمامي عقبة لا يقطعها إلا الفائزون . وقد توفيت وهي صائمة ، ويوم وفاتها ألزموها الفطر ، فقالت : واعجباه ! ، أنا منذ ثلاثين سنة أسأل الله تعالى أن ألقاه صائمة ، أأفطر الآن ؟ ، هذا لا يكون . حتى فاضت روحها .



من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 17 ]
قديم 08-23-2012, 09:43 PM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)




قصص من حلم السلف





كان معاوية بن أبي سفيان يقول : " إني لآنف أن يكون في الأرض جهل لا يسعه حلمي ، وذنب لا يسعه عفوي ، وحاجة لا يسعها جودي " .
وعن زياد بن أبيه قال : " ما غلبني معاوية في شيء إلا مرة واحدة ، استعملت فلانا فكسر متاعي ، فخشي أن أعاقبه ، ففرّ مني إلى معاوية ، فكتبت إليه : إن في هذا أدب سوء لمن استعملته ، فكتب إليّ : إنه لا ينبغي أن نسوس الناس سياسة واحدة ، أن نلين جميعا فيمرح الناس في المعصية ، ولا نشتد جميعا فنحمل الناس على المهالك ، ولكن تكون أنت للشدة والفظاظة ، وأكون أنا للين والألفة " .
وذكر أن رجلاً من التابعين مدحه رجل في وجهه ، فقال له: يا عبد الله لم تمدحني أجرّبتني عند الغضب فوجدتني حليماً ؟ قال: لا، قال: أجرّبتني في السفر فوجدتني حسن الخلق؟ قال: لا، قال: أجرّبتني عند الأمانة فوجدتني أميناً؟ قال: لا. فقال: ويحك ما لأحد أن يمدح أحداً ما لم يجربه في هذه الأشياء الثلاثة .
أغلظ رجل ل الأحنف بن قيس فى الكلام - وكان رحمه الله قد اشتهر بحلمه – فقال الرجل : " والله يا أحنف ، لئن قلت لي واحدة لتسمعنّ بدلها عشرا " . فقال له : " إنك إن قلت لي عشرا ، لا تسمع مني واحدة " .
وجاء رجل إلى الأحنف فشتمه فما رد عليه ، فأعاد الرجل فسكت عنه ، فأعاد فسكت عنه ، فقال الرجل : " والهفاه !! ما يمنعه من أن يرد علي إلا هواني عنده " .
وقال رجل مرّة ل سالم بن عبدالله بن عمر رضي الله عنهم ، : " يا شيخ السوء " ، فقال له سالم : " ما أراك بعدت يا أخي " .
كان الفضيل بن عياض إذا قيل له : " إن فلانا يقع فيك " يقول : " والله لأغيظن أمره – ويعني بذلك إبليس – " ثم يقول : " اللهم إن كان صادقا فاغفر لي ، وإن كان كاذبا فاغفر له " .
وشتم رجل الربيع بن خيثم فقال له : " ياهذا ، قد سمع الله كلامك ، وإن دون الجنة عقبة ، إن قطعتُها لم يضرّني ما تقول ، وإن لم أقطعها فأنا شرّ ما تقول " .
قال أحد السلف : " لما ولي عمر بن عبد العزيز خرج ذات ليلة ، ومعه حرسه الذين يحرسونه ، فدخل المسجد فمر في الظلمة برجل نائم فعثر به ، فرفع النائم رأسه إليه فقال : أمجنون أنت ؟ فرج عليه عمر : لا . فهمّ به الحراس ، فقال لهم عمر : اتركوه ؛ إنما سألني : أمجنون أنت ؟ فقلت : لا " .


من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 18 ]
قديم 08-24-2012, 01:09 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمته الله وبركاته ؛:






اللهم أصلح أحوال الأمة.. اللهم أصلح أحوال الأمة.. اللهم أصلح أحوال الأمة
اللهم خذ بيدها إلى الإيمان ومن الإهانة إلى الإكرام ومن الذل إلى العزة ومن الهزيمة إلى النصر برحمتك يا أرحم الراحمين اللهم فرج هم إخواننا في سوريا وبورما وفلسطين ونفس كربهم ويسر أمرهم اللهم ارحم موتاهم واشف مرضاهم وأطعم جائعهم وأمن خائفهم واجعل لهم من كل ضيق مخرجا ومن كل هم فرجا اللهم اربط على قلوبهم وثبت أقدامهم وسدد رميهم وانصرهم على القوم الكافرين.
اللهم أنزل بأسك باليهود وأرنا فيهم عجائب قدرتك برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهم آت نفوسنا تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها.
وصل اللهم وسلم وبارك على عبدك ورسولك محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 19 ]
قديم 08-26-2012, 10:28 PM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اللهم آمين
وجزاك الله خيرا
تشرف وسعدت بوجودك بارك الله فيك

من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 20 ]
قديم 09-01-2012, 01:51 AM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي رد: في رياض السلف (متجدد)

قصص من مزاح السلف





عن القاضي ابن قريعة أن رئيسا له كتب : " ما يقول القاضي في يهودي زنى بنصرانية ، فولد ابنا جسمه للبشر ، ووجهه للبقر ؟ " ، فأجاب : " هذا من أعدل الشهود على الخبثاء اليهود ، أُُشربو العجل في صدورهم ، فليربط برأس اليهودي رأس عجل ، ويصلب على عنق النصرانية الرأس والرُجُل اليهودي معا ، ويسحبا على الارض وينادى عليهما : ظلمات بعضهما فوق بعض ".
وقيل : عرض اثنان على الشيخ ابن الخشاب شعرا لهما ، فسمع للأول ثم قال : " أنت أردأ شعرا من صاحبك " ، فتعجب الرجل وقال : " كيف تقول هذا وأنت لم تسمع قول الآخر ؟! " ، قال : " لأن هذا لا يكون أردأ منه " .
قيل : إن أبا الطيب الطبري دفع خفا له إلى من يصلحه ، فماطله وبقي كلما جاءه أبو الطيب نقع نعله في الماء وقال : الآن أصلحه . فلما طال ذلك على أبي الطيب ضاق ذرعا وقال له : " إنما دفعته إليك لتصلحه ، لا لتعلمه السباحة !! " .
قال أبو الفضل حدثني أبي قال : " توجهت من الموصل إلى أبي إسحاق ، فلما حضرت عنده رحّب بي وقال : من أين أنت ؟ فقلت : من الموصل ، قال : مرحبا ، أنت من بلدي ، قلت : يا سيدنا ، أنت من فيروزآباد ولست من الموصل !! ، فقال له : أما جمعتنا سفينة نوح؟! " .
قال الإمام أبو عبد الله الحاكم : " حضرت أبا العباس الأصم يوما في مسجده ، فخرج ليؤذن لصلاة العصر ، فوقف موضع المئذنة ثم قال بصوت عال - وهو غافل - : أخبرنا الربيع بن سليمان أخبرنا الشافعي . ثم انتبه لنفسه فضحك وضحك الناس ، ثم أذن " .
وكان ابن الجصاص مع الوزير الخاقاني في مركب وبيده كرة كافور ، فبصق في وجه الوزير وألقى الكافورة في دجلة ، ثم أفاق واعتذر وقال : " إنما أردت أن أبصق في وجهك وألقيها في الماء فغلطت " فقال له الوزير : " كذلك الذي حصل يا جاهل " .
وقيل : جاء إلى الأمير ابن الأغلب رجل فقال : " قد عشقت جارية ، وثمنها خمسون دينارا ، وما معي إلا ثلاثون . فوهبه مائة دينار ، فسمع بذلك رجل آخر فجاء وقال : " إني عاشق " ، فقال له الأمير : " فما تجد في قلبك ؟ " ، قال : " لهيبا " ، فقال الأمير : " اغمسوه في الماء " ، فغمسوه مرات وهو يصيح : " ذهب العشق " ، فضحك وأمر له بثلاثين دينارا .
وقال جعفر بن أبي عثمان : " كنا عند يحيى بن معين فجاءه رجل مستعجل فقال : " يا أبا زكريا ، حدثني بشيء أذكرك به " . فقال له يحيى : " اذكرني أنك سألتني أن أحدثك فلم أفعل!! " .


من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
(متجدد), السلف, رياض


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 01:15 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط