آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

شكراً للعاهل الكبير الملك عبدالله و سيسجل التاريخ أعماله كما سجلها لموحد المملكة

ملتقى المواضيع العامة
موضوع مغلق
  #1  
قديم 08-13-2012, 11:36 PM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


رئيس وزراء البحرين في حديث ل (أخبار الخليج) تنشره «الرياض» بالتزامن :

شكراً للعاهل الكبير الملك عبدالله و سيسجل التاريخ أعماله كما سجلها لموحد المملكة


شكراً للعاهل الكبير الملك عبدالله 960811419080.jpg
الشيخ خليفة متحدثاً للزميل أنور عبدالرحمن رئيس تحرير جريدة «أخبار الخليج»

أجرى الحوار / أنور عبدالرحمن
صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء مملكة البحرين الموقر.. أبلغ جميع الصحفيين والإعلاميين منذ بداية مسيرته في دولاب الحكم.. أن صدره قبل بابه مفتوح أمامهم جميعا.. لأن ديدن سموه هو المصارحة والمكاشفة التي تفيد وتريح بعكس ما يخلفه الانغلاق والأبواب الموصدة.. ومن ناحية أخرى فإن سموه الكريم يعلي قدر رجال الصحافة والإعلام، لأنه يدرك قيمة دورهم، ومدى معاناتهم في سبيل البحث عن الحقيقة.
ومن هنا تكمن أهمية اللقاءات والأحاديث الصحفية التي يدلي بها سموه، لانها تأتي على الدوام معبرة عن نبض مشاعره وأحاسيسه.. ومزيجا من الصراحة وروعة التحليل والتقييم للأوضاع من حولنا.





دعوة خادم الحرمين إلى القمة جاءت في الوقت المناسب لإخراج الأمة من حالة الوهن واستعادة التضامن



لقد التقى ويلتقي الكثير من الصحفيين العرب والأجانب مع سموه.. وكانت أبرز انطباعاتهم ومحصلة أحاديثهم هو الانبهار بشخص سموه كزعيم وهب نفسه وحياته من أجل شعبه.. لا يدخر جهدا في سبيل اسعادهم.. ومن هنا حاز اعجاب الكثير من دول العالم التي كرمته على مرأى ومسمع من الجميع، وأشاد به وبدوره زعماؤها مرارا وتكرارا.
من صفات سموه انه متحدث لبق.. حكيم في رؤاه.. صبور في الأخذ والعطاء مع محاوره.. أما بالنسبة إليّ كمواطن بحريني يعرفه حق المعرفة.. ويتشرف بالاقتراب منه فإن أحاديثي معه تكون بَوْصلتها على الدوام هي نبرات صوته التي تقدم لي المؤشر الصادق لمدى ما يشعر أو يحس به.. مسرورا.. أم مهموما.. أم شاعرا بعدم الرضا!




القمة ليست مجرد تجمع عربي إسلامي.. بل محك لأمن المنطقة المهدد وللتفكير الجماعي في حل قضاياه









أعترف بأن ما أقدمه اليوم إلى القارئ العزيز من خلال هذا الحديث هو أقل بكثير مما دار خلاله.. فرأيت أن أحصر ما أقدمه إلى قارئ هذه الصحيفة في أحد أهم الأحداث المرتقبة والمصيرية للأمتين العربية والإسلامية جمعاء.. والذي ستدور وقائعه خلال هذا الشهر الكريم.. وهو الذي ستتابع وقائعه الدنيا كلها.
وخلال الحديث الذي قاربت مدته الساعة ونصف الساعة تدفق حديث سموه مفعما بالشعور بالأسى لما يحدث على أرض البحرين في هذه الفترة الحالكة .. ولم يقتصر حديثه على هموم الوطن.. بل امتد في تفصيلات أكبر إلى هموم المنطقة بأسرها.. حرصا معتادا من لدن سموه على مصلحة كل مواطن خليجي وعربي.. بل وعلى سلامة كل شبر من الأرض الخليجية والعربية.



كل دولة أشغلت أو انشغلت بشأنها الداخلي ولم يعد للشأن العربي والإسلامي حضوره المفترض والقمة السبيل للخلاص من ذلك





قدم سموه رؤاه كاملة.. تصوراته وتحليلاته لما كان يحدث قبل أكثر من العقد ونصف العقد من الزمان.. حيث ألاعيب الدول الاستعمارية التي كان همها ولايزال الاستيلاء على كل ثروات شعوب المنطقة ومقدراتها!
حكى سموه كل هذا في تبسيط وتوضيح لم أعهدهما في أحاديثه من قبل.. مؤكدا أننا نمر الآن ظروفا ربما لم يشهد تاريخ المنطقة مثلها وعلى الأصعدة كافة.. وخاصة على الصعيد السياسي الذي أزيلت معه حكومات.. وتغيرت مسيرات ومصائر شعوب آمنة ومسالمة.




التدخلات في الشأن الداخلي جعلت دول الأمة ليست في مأمن حتى من نفسها ونعلق آمالاً كبيرة على هذه القمة للحد منها






وقدم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء البحرين هذا الحديث المسهب على ضوء أهمية وتوقعات حدث كبير سينعقد في الأيام المباركة المقبلة.. وهو الذي يعلق عليه العرب والمسلمون جميعا الآمال الكبار.. ألا وهو مؤتمر القمة الإسلامية الذي جاء بناء على مبادرة ودعوة كريمتين من لدن خادم الحرمين الشريفين.. حيث سينعقد غدا في أغلى بقاع الأرض وأطهرها جميعا «مكة المكرمة».. لذا رأينا أن نقصر ما نقدمه اليوم من حديثنا الممتد مع سمو رئيس الوزراء على الجزء الخاص بهذا الحدث الأكبر على أرض المملكة العربية السعودية .


نأمل أن تخرج القمة بحلول تنأى بالأمة عن مخاطر الحرب الأهلية والمنزلقات الطائفية




بداية حديث سموه
يبدأ سموه حديثه إلينا معبرا عن أهمية هذه القمة في هذه الظروف الصعبة التي تعيشها الأمة، وقامة موجه الدعوة ومنطلقاته.. وتوقعاته من وراء انعقاد هذه القمة المهمة.. فيؤكد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء مملكة البحرين بأن القمة الإسلامية الاستثنائية مبادرة مهمة جاءت في وقت حساس بدعوة من عاهل كبير ذي ثقل ومكانة اقليمية وعالمية، معروف بمواقفه الداعمة لنصرة قضايا الأمتين العربية والإسلامية ولمّ الشمل ونبذ الفرقة، وهو خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة.. كما تستضيفها أغلى بقاع الأرض وأقربها إلى نفوس المسلمين وهي مكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية قلب الأمة الإسلامية النابض، وتنعقد في أيام مباركة في شهر فضيل وهي العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.
ان قمة بمثل هذه المعطيات التي تزخر بها من المكانة الاقليمية والدولية لصاحب الدعوة لهذه القمة، ومكان انعقادها في مكة المكرمة، وتوقيتها في شهر رمضان تجعل كل مسلم يتطلع إلى أن تحمل هذه القمة قرارات بالغة الأهمية على صعيد وحدة الامتين العربية والإسلامية وحفظها من التفرقة والتشرذم طالما التقى جميع المشاركين فيها على ذات الهدف وهي وحدة الأمة الإسلامية والحفاظ على مسيرتها.. فشكرا للعاهل الكبير على ما يقدمه من أعمال في خدمة شعبه وأمتيه العربية والإسلامية وهي أعمال سيسجلها التاريخ بأحرف من نور، كما سجلها لمن سبقوه من ملوك المملكة العربية السعودية الشقيقة وموحدها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراهم.
وأضاف صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء أن الدعوة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين لانعقاد مثل هذه القمة الاستثنائية تأتي ضمن المبادرات المتتالية التي يطلقها من أجل الحفاظ على وحدة الصف العربي والإسلامي، فالمخاطر المحدقة بالأمة الإسلامية والحاجة الملحة إلى خروجها من حالة الوهن وضرورة استعادة التضامن الإسلامي لمجابهة التحديات تؤكد أن الدعوة لهذه القمة قد جاءت في الوقت المناسب لإظهار وقفة جادة وموقف موحد في مواجهة من ارتضى أن يعبث بمقدرات الدول العربية والإسلامية وشعوبها أو التلاعب بدماء العرب والمسلمين، فمتى ما كانت الأمة كالبنيان المرصوص فهي بإذن الله آمنة مستقرة ومزدهرة.
أبرز الأهداف المبتغاة
وعن أبرز أهداف هذه القمة الكبرى ومتطلباتها.. والقضايا المطروحة أمامها.. يتفضل سموه بالتأكيد للمواطنين والمقيمين أن هذه القمة الاستثنائية تشكل فرصة تاريخية للملمة الجهد العربي والإسلامي والدفع به، ومناسبة لتوحيد كلمة المسلمين ازاء جميع التحديات والمعطيات التي تواجهها دولهم داخليا وخارجيا، وفي ظل تعاظم مشاكلها بصورة خطيرة في ضوء ما تشهده بعض الدول العربية والإسلامية من ابادة جماعية أو مخاطر انزلاق نحو حرب أهلية أو افرازات لتحولات سياسية لم تتضح صورتها بعد، فالقضايا المطرحة أمام هذه القمة كبيرة وشائكة لكن الثقة في قدرة قادة الدول العربية والاسلامية على حلها أكبر، فهذه القمة ليست مجرد تجمع عربي وإسلامي بل محك لأمن المنطقة المهدد، وفرصة للتفكير الجماعي في حل القضايا من داخل البيت العربي والإسلامي.
الأمل والتوقعات
وحول الأمل والتوقعات نحو مصلحة هذه القمة الاستثنائية يعرب صاحب السمو الملكي رئيس وزراء مملكة البحرين عن أمله في أن تخرج هذه القمة بحلول تحفظ وحدة وسلامة أراضي الدول العربية والإسلامية وتنأى بها من مخاطر التجزئة أو الحرب الأهلية أو المنزلقات الطائفية وتعالج الأزمات فيها. ونحن متفائلون بنجاح هذه القمة التي سيرأسها خادم الحرمين الشريفين وهو بحد ذاته عنصر مسبب للنجاح ونتطلع إلى أن تكون انعكاساتها ايجابية سياسيا واقتصاديا على دول العالمين العربي والإسلامي وشعوبهما.
وبالنسبة إلى مدى تأثر هذه القمة بالأحداث الجسام التي تمر بها المنطقة ومدى امكانية التأثير فيها أو عليها.. يلفت الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة خلال لقائه الذي خصنا به إلى أن ما تموج به المنطقة من أحداث وما تواجهه من تحديات ومحاولات للتدخل في شئونها الداخلية، يجعل من القمة الإسلامية الاستثنائية بالغة الأهمية والدقة، فالوضع العربي اليوم يحتاج إلى لملمة وترك الخلافات وراءنا لينطلق الجميع نحو الوحدة التي تحقق الاستقرار للمنطقة والرفاه لشعوبها.
حال الأمة العربية
وعن حال الأمة العربية الذي يجعل الدعوة إلى انعقاد هذه القمة الكبرى أمرا حيويا وضرورة ملحة.. يقول صاحب السمو: إننا اليوم نشهد فتورا غير مسبوق، فكل دولة انشغلت أو أشغلت للأسف في شأنها الداخلي، ولم يعد للشأن العربي والإسلامي الحضور المفترض، وعلى الرغم من الانتهاكات الإنسانية التي يشهدها عدد من الأقطار العربية والإسلامية والتي تتطلب موقفا موحدا للتعامل معها لم نر تحركا عربيا وإسلاميا على مستوى الحدث، لينطلق نداء التعاون العربي والإسلامي من عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة، من أرض النبوة والبيت العربي والإسلامي الجامع والقلعة المنيعة وبرعاية قائد فذ لم يغفل أبدا عن مسؤولياته كقائد كبير في دعم القضايا العربية والإسلامية من أجل إعادة التعاون العربي والإسلامي إلى مساره الصحيح.
موقف ومشاعر البحرين
نحو القمة الإسلامية
ويحدثنا صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء عن موقف ومشاعر مملكة البحرين إزاء القمة الإسلامية فيؤكد أن مملكة البحرين تدعم دوما وتقف سندا لكل جهد عربي وإسلامي يفضي إلى المزيد من التقارب والتلاحم الذي يمهد الدرب أمام الوحدة العربية والانطلاقة الإسلامية.
وقال سموه: إننا نتمنى لهذا الجمع الإسلامي التوفيق في هدفه السامي وأن يوفق الله عز وجل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية واخوانه قادة الدول العربية والإسلامية في تحقيق أهدافه الخيرة في لمّ الشمل والحفاظ على وحدة الأمتين العربية والإسلامية.
أخيرا.. وليس آخرا
وأخيرا.. وليس آخرا يحدثنا صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء بنبرة ملؤها المرارة والتمني في ذات الوقت، منبها إلى أن الدول العربية والإسلامية، وخاصة الدول الخليجية، عانت من تدخلات في شؤونها الداخلية جعلتها اليوم ليست في مأمن حتى من نفسها، متمنيا سموه لقادة الدول الإسلامية التوفيق والخروج بقرارات تكرس الأمن والاستقرار في دولهم لتنعم شعوبهم بأمنها واستقرارها وتستفيد وتنعم من خيرات بلادها التي هي محط أنظار العالم.

شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 08-13-2012, 11:39 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي علماء ومسؤولون باكستانيون: مبادرة خادم الحرمين استشعار لأوضاع المسلمين



علماء ومسؤولون باكستانيون: مبادرة خادم الحرمين استشعار لأوضاع المسلمين



الرئيس زرداري يرحب بدعوة خادم الحرمين لعقد مؤتمر التضامن الاستثنائي





الملك عبدالله وقاده العالم الاسلامي خلال اداء الصلاه بعد الطواف بالبيت العتيق في ختام القمة الاسلامية الاستثنائية بمكة المكرمة

إسلام أباد- مكتب «الرياض»- طاهر حيات

تكرر الترحيب في جمهورية باكستان الإسلامية على ألسنة كبار المسؤولين والشخصيات السياسية والحكومية ومختلف شرائح المجتمع الباكستاني بدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لعقد مؤتمر التضامن الإسلامي الاستثنائي بمكة المكرمة في 26-27 من شهر رمضان الجاري.

ورحب الرئيس آصف علي زرداري رئيس جمهورية باكستان الإسلامية بدعوة خادم الحرمين الشريفين إلى عقد القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي في مكة المكرمة لمواجهة الاضطرابات والقلاقل والتوترات التي تشهدها الساحة الإسلامية، وأوضح أنه يرحب من أعماق قلبه بدعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد هذه القمة خلال شهر رمضان المبارك لمناقشة القضايا والتحديات التي تواجهها الأمة الإسلامية.











الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري











ونوه الرئيس الباكستاني إلى متانة العلاقات التي تربط جمهورية باكستان بالمملكة موضحاً أنها علاقات تاريخية عميقة مؤكداً على أن حكومته ملتزمة بالعمل على تعميق وتعزيز العلاقات الثنائية مع المملكة في جميع المجالات.

من جانبه قال وزير الشؤون الدينية الباكستاني خورشيد شاه (رئيس الأغلبية في البرلمان الاتحادي الباكستاني) في حديث ل (الرياض) « إننا نُكنُّ احتراماً خاصاً لمقام خادم الحرمين الشريفين لدعوته المباركة للمشاركة في هذا المؤتمر المهم لقادة الدول الإسلامية خلال هذا الشهر المبارك، وأنه يسعد كافة المسلمين أن ينعقد هذا المؤتمر لدراسة مشاكل العالم الإسلامي».

وأشاد رئيس لجنة بيت المال الباكستاني زمرد خان بدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى عقد قمة التضامن الإسلامي الاستثنائية بمكة المكرمة، موضحاً أن هذه الدعوة المباركة تعكس حرص خادم الحرمين الشريفين على خدمة الإسلام والمسلمين وتوحيد صفوفهم في وجه التحديات المعاصرة التي تواجهها الأمة الإسلامية.













حنا رباني كهر













وقال شاه بأن الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري سيحضر المؤتمر ممثلاً لبلاده، من جانبها قدمت وزيرة الخارجية الباكستانية حنا رباني كهر إيجازاً للرئيس الباكستاني آصف علي زرداري حول السياسة الخارجية الباكستانية فيما يخص الوضع في سوريا ومعاناة العالم الإسلامي، وقد جاء هذا الإيجاز لإطلاع الرئيس زرداري على جوانب السياسة الخارجية لبلاده قبل مشاركته في قمة التضامن الإسلامي الاستثنائية التي دعا خادم الحرمين الشريفين حفظه الله إلى انعقادها في بمكة المكرمة.











خورشيد شاه









مرحلة تاريخية صعبة

من جانبه أشاد عضو مجلس الشيوخ الباكستاني البروفيسور خورشيد أحمد بدعوة خادم الحرمين الشريفين إلى عقد مؤتمر قمة التضامن الإسلامي في مكة المكرمة، وقال إن الدعوة لعقد هذه القمة جاءت في وقت يجتاز فيه العالم الإسلامي أصعب مراحل تاريخية ويعاني أبناء الأمة من الابتلاء والمظالم في كل من بورما وسوريا وفلسطين وكشمير وأفغانستان، موضحاً بأن الدعوة لهذه القمة واختيار الرحاب المقدسة بمكة المكرمة لجمع قادة الدول الإسلامية في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك تعكس مشاعر خادم الحرمين الشريفين الودودة تجاه الأمة الإسلامية معرباً عن أمله في أن تهيئ هذه القمة الفرصة لمناقشة القضايا التي تواجهها الأمة والخروج بحلول تساعد في تخفيف معاناة المسلمين.









خورشيد أحمد











استشعار أوضاع المسلمين

إلى ذلك أشاد مستشار رئيس الوزراء الباكستاني لشؤون جليجيت بلتستان عطاء الله شهاب بدعوة خادم الحرمين الشريفين إلى عقد قمة التضامن الإسلامي الاستثنائية بمكة المكرمة، موضحاً بأن هذه المبادرة ليست بغريبة على القيادة السعودية، فالمملكة العربية السعودية تحظى بمكانة ريادية بين الأمة الإسلامية، والتاريخ يشهد على أن قيادة المملكة منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه وأبنائه الكرام الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد رحمهم الله لم تدخر جهداً في خدمة الإسلام والمسلمين.









محمد أنيس الرحمن









وقال إن مبادرة خادم الحرمين الشريفين بالدعوة إلى انعقاد القمة الاستثنائية في مكة المكرمة تأتي استشعاراً من قيادة المملكة لأوضاع المسلمين والسعي من أجل حل مشاكل الأمة الإسلامية. وأضاف أن هذه الدعوة المباركة تمثل حرص قيادة المملكة العربية السعودية على خدمة الإسلام والمسلمين وتوحيد صفوفهم في هذا الوقت وسط المتغيرات المتلاحقة لمواجهة المخاطر التي ألمت بالأمة الإسلامية من احتمالات التجزئة والفتنة في الوقت الذي تحتاج فيه الأمة إلى وحدة الصف وإجماع الكلمة.











د. ساجد الرحمن









وأكد أن خادم الحرمين الشريفين بدوره قائداً للأمة الإسلامية وبحكم الشخصية المميزة التي يتمتع بها يستطيع أن يجمع شمل الأمة الإسلامية وأن يجمع كلمة المسلمين خاصة أن المكان والزمان الذي اختاره أيده الله لعقد القمة الإسلامية يعكسان الأهداف النبيلة التي يحرص عليها لإبعاد الأمة الإسلامية عن الفتن والنزاعات والفرقة. ورحبت «جمعية أهل الحديث الباكستانية» في بيان لها بدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، وأوضح الشيخ البروفيسور ساجد مير الرئيس العام لجمعية أهل الحديث المركزية في باكستان وعضو مجلس الشيوخ الباكستاني وعضو المجلس الأعلى لرابطة العالم الإسلامي أن دعوة خادم الحرمين الشريفين لإقامة القمة الإسلامية الاستثنائية في مكة المكرمة تعكس حرصه على خدمة الإسلام والمسلمين ووحدتهم خاصة في هذا الوقت العصيب الممتلئ بالمخاطر والفتن التي تواجهها الأمة الإسلامية، موضحاً بأن المكان والزمان الذي اختاره خادم الحرمين الشريفين لهذه القمة المباركة هو في حد ذاته رمز لوحدة المسلمين، وأن اختيار الرحاب المقدسة بمكة المكرمة ويومي 26-27 من شهر رمضان يجسد المسؤولية الكبيرة التي يشعر مقامه الكريم تجاه أمته الإسلامية وسعيه إلى توحيد الأمة على ما لا تفترق عليه.









زمرد خان





من جانبه عبر الشيخ علي محمد أبو تراب نائب رئيس جمعية أهل الحديث المركزية في باكستان عن شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين على إقامة القمة في مكة المكرمة. وقال إن الدعوة لإقامة هذه القمة جاءت في وقت يمر فيه العالم الإسلامي من مراحل صعبة.

مكانة ريادية

إلى ذلك أشاد رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في إسلام آباد البروفيسور الدكتور ساجد الرحمن بدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى عقد قمة التضامن الإسلامي الاستثنائية بمكة المكرمة، وأوضح أن المملكة العربية السعودية تحظى بمكانة ريادية بين الأمة الإسلامية والتاريخ يشهد على أن قيادة المملكة لم تدخر جهداً في خدمة الأمة الإسلامية والاهتمام بمشاكلها، بل سعت دائماً إلى التعامل مع الأمور بحكمة لإخراج الأمة الإسلامية من التحديات والمشاكل التي تعاني منها.

من جانبهم رحب المثقفون والكتاب في باكستان بدعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد قمة التضامن الإسلامي في مكة المكرمة.

وأوضح محمد أنيس الرحمن رئيس تحرير مجلة أخبار العرب التي تصدر من مدينة لاهور الأثرية بشرق باكستان ل»الرياض» إن دعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد قمة التضامن الإسلامي في مكة المكرمة تأتي في ظل الظروف الخطيرة والجسيمة التي تعيشها الأمة الإسلامية واستشعاراً منه للمخاطر التي تحدق بها، مؤكداً أن هذا الموقف ليس مستغرباً على قيادة المملكة التي لعبت منذ البداية دوراً محورياً في معالجة قضايا الأمة الإسلامية.

ونوه إلى أهمية هذه القمة لمناقشتها ابرز قضايا الأمة الإسلامية ومنها مأساة الشعب السوري الشقيق، مؤكداً على أن المملكة العربية السعودية دولة محورية وأساسية في العالم الإسلامي نظراً لما تتمتع به من موقع ومكانة دينية وهي سباقة في الدعوة إلى ما من شأنه لمِّ الصف الإسلامي والشعوب الإسلامية على المحبة والخير والعمل على حفظ مصالح الأمة ومقدراتها.
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 08-14-2012, 01:05 AM
كاتب متميز
 

رئيس جمهورية نفسي will become famous soon enough
افتراضي رد: شكراً للعاهل الكبير الملك عبدالله و سيسجل التاريخ أعماله كما سجلها لموحد المملكة

الله يطول بعمره ويرزقه البطانه الصالحه
من مواضيع : رئيس جمهورية نفسي
رئيس جمهورية نفسي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 08-14-2012, 01:21 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: شكراً للعاهل الكبير الملك عبدالله و سيسجل التاريخ أعماله كما سجلها لموحد المملكة

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رئيس جمهورية نفسي
الله يطول بعمره ويرزقه البطانه الصالحه

من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 08-14-2012, 01:24 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي تعليق عضوية سوريا في منظمة التعاون الإسلامي

تعليق عضوية سوريا في منظمة التعاون الإسلامي


جدة - رويترز :
2012-08-13 22:47:50

قال مصدر بمنظمة التعاون الإسلامي أن وزراء الخارجية المشاركين في اجتماع للمنظمة وافقوا اليوم الاثنين على تعليق عضوية سوريا في المنظمة.
وقال المصدر: "انتهت الجلسة لتوها، وتبنى الوزراء القرارات ومنها تعليق سوريا." ويعقد الوزراء جلسات تحضيرية قبل قمة المنظمة التي تبدأ غدا الثلاثاء في مكة وتستمر يومين.


من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
للعاهل, لموحد, أعماله, المملكة, الملك, التاريخ, الكثير, سجلها, سيسجل, شكراً, عبدالله, كما


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عاجل/إعلان أسماء المقبولين نهائيا والاحتياط في التجسير بجامعة شقراء عفويه ملتقى التجسير 7 08-31-2012 01:48 AM
طلبت وزارة الخدمة المدنية من (1747) مواطنا من حملة الدرجة الجامعية مراجعة فروع الوزار اخصائى سجلات طبية ملتقى الوظائف 0 06-08-2012 04:42 AM
ترشيح 696 كما اوضحنا امس بن المدينه ملتقى الخريجين 16 08-06-2011 07:05 AM
الخدمة المدنية أسماء (696) مرشحاً لوظائف إدارية وصحية خالد ابن الوليد ملتقى الوظائف 4 08-04-2011 09:03 PM
إعلان أسماء ( 696) مرشحاَ لوظائف إدارية وصحية الــدلــبــحــي ملتقى المواضيع العامة 0 08-04-2011 08:12 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 03:49 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط