آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

(الكامرا).. وحلم التخلص من نظارة القراءة

ملتقى التوعية الصحية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 02-28-2013, 03:27 PM
مشرف سابق
 


--حسن الحسني-- will become famous soon enough


(الكامرا).. وحلم التخلص من نظارة القراءة



(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة tb_182_1.jpg








(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة next_arrow.gif
(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة tb_182_1.jpg(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة tb_182_2.jpg(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة tb_182_3.jpg(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة tb_182_4.jpg
(الكامرا).. وحلم التخلص نظارة القراءة pre_arrow.gif
منذ أكثر من عشرين عاماً أعمل في مجال الجراحات الانكسارية بحمد الله، هناك الألوف الذين أعانني الله على أن أخلصهم من قيد النظارة والعدسات اللاصقة. وبين الفينة والأخرى وأنا أجري الفحص لمريض متقدم لعملية ليزر أو ليزك يتنحّى بي جانبا والد أو والدة المريض وعلى استحياء يسألني: «يا دكتور .. هل هناك حل لمشكلتي؟.. أنا على عكس أولادي لا توجد لديّ مشكلة في القيادة أو النظر البعيد ولكنني أستعمل نظارة للقراءة وأتمنى من أعماقي لو تمكنت من التخلص منها».

كانت أمنية المجتمع الطبي أن يصبح بين يديه حل فعّال لتلك المعضلة، فنظارة القراءة قيد وعلامة غير حسنة، أما القيد فلك أن تتخيل كم من الأعمال البصرية القريبة التي لا تستطيع أن تمارسها بدون النظارة.. قراءة قائمة الطعام وأنت في مطعم.. استخراج رقم هاتف من ذاكرة هاتفك الجوال طلبه منك رئيسك في العمل.. إرسال رسالة عاجلة عبر هاتفك الجوال.. معرفة محتويات وتاريخ انتهاء صلاحية الأغذية عند شرائها في السوبر ماركت. فنظارة الرؤية البعيدة رحمة أمام نظارة القراءة الشر الذي لابد منه لإجراء المئات من الأعمال القريبة، ثم فوق أن هذه النظارة قيد، فهي علامة غير حسنة، فلبس نظارة القراءة معناه أنني قد دخلت نادي الكهول وبدأت في توديع الشباب.

بينما نظارة الرؤية البعيدة قد تعطي البعض منا شيئاً من الوسامة، أما نظارة القراءة فهي كما أسلفنا علامة غير حسنة ووصمة اجتماعية، وسمة جسدية غير حميدة. وعلى مدى العقدين الماضيين وخلال رحلتي المهنية مع هذا التخصص - الجراحة الانكسارية - ولدت أفكار وإجراءات كثيرة هدفها تخليص مرضانا من قيد نظارة القراءة، ولكن كثيراً من هذه الأفكار والإجراءات لم تصل إلى سن الرشد، ولعل (قرص كامرا) هو الاستثناء. وبمناسبة تنظيم الاجتماع العلمي الخاص بالجراحة الانكسارية لعلاج قصو البصر Surgical Correction of Presbyopia، والذي أتشرف برئاسة لجنته المنظمة، يطيب لي وعبر صفحات جريدة الجزيرة، أن أتناول معكم الجديد في هذا الصدد، ودعونا أولاً نتعرّف على قصو البصر Presbyopia

قصو البصر بعد الأربعين

العين الطبيعية عين عجيبة يوجد بها نظام بؤرة ذاتي (Auto Focus)، فعندما يدخل الضوء إلى العين وهي تنظر إلى مشهد بعيد، مثلاً.. منظر طبيعي.. تكون عدسة العين في حالة استرخاء ولا تحتاج العين لقوة تكبيرية إضافية لتركيز وتجميع الضوء في بؤرة واحدة، وبالتالي الرؤية بوضوح. ولكن عندما تقرر العين فجأة أن تترك هذا المشهد البعيد وتنظر إلى شاشة الجوال الذي بيدك أو لترد على رسالة قادمة فإنّ الضوء المنبعث من الجوال يدخل العين بزاوية منفرجة ويحتاج إلى قوة تكبيرية أكبر للرؤية بوضوح، كما أن بؤبؤ العين يضيق ليعطيك وضوح أكثر (Depth of Focus).

عدسة العين وكاميرا المصور

وعدسة العين تعمل على مدار الساعة، وخلال لحظة تقوم بتغيير قوّتها التكبيرية، لذا نحن نرى الأشياء القريبة (على بعد 30 سم) والمتوسطة (على بعد أقل من متر) والبعيدة (على بعد عدة أمتار) بوضوح، ودون أن نشعر بأنّ هناك جهاز ضبط بؤرة داخل العين يعمل بدقة متناهية وسرعة فائقة ليحقق لنا هذه الرؤية الواضحة، وهو ما يسمّى بالمطابقة (Accomodation).

ويتوازى مع عمل عدسة العين أمر آخر تفعله العين كي تتمكن من رؤية الأشياء القريبة بوضوح وهو تضييق حدقة العين (Miosis) تماماً كما يفعل المصور عندما يستخدم الكاميرا، فهو يستخدم فتحة واسعة لتصوير المناظر البعيدة، وفتحة أضيق لتصوير المنظر القريب.

فقد القدرة على المطابقة

وبعد سن الأربعين تفقد العين قدرتها على المطابقة، لذا لا يستطيع كثير من الأشخاص الذين تجاوزوا سن الأربعين رؤية الأشياء القريبة بوضوح، هذه الظاهرة الطبيعية والتي تحدث في الأربعينات من العمر تسمّى قصو البصر (Presbyopia)، وهي جزء من أطوار البصر التي تتغير مع العمر.

قرص KAMRA الدقيق

هو قرص دقيق جداً يوضع ضمن الطبقة السطحية للقرنية، قطره 3.8 ميلليمتر، وسمكه 5 مايكرون (المايكرون = 1 على 1000 جزء من الملليمتر) ويحتوي على 8400 ثقب دقيق جداً كي يسمح باستمرار تغذية القرنية، ويصنع من مادة PVDF المقاومة للأشعة فوق البنفسجية، وهي مادة تم تجريبها مسبقاً داخل عين الإنسان في العدسات التي تزرع داخل العين، وكانت متكيفة مع العين.

قرص لا يُرى بالعين المجرّدة

لأنّ القرص حجمه صغير جداً ودقيق فلا يمكن لأي شخص ملاحظة أنّ هناك قرص موجود، كما أنه يزرع فقط في عين واحدة.

الفوائد عديدة

90% من الأشخاص الذين استعملوا القرص استطاعوا القيام بأعمالهم اليومية والرؤية الواضحة للمسافات القريبة والمتوسطة والبعيدة، وكانت نتائجه ثابتة لعدة سنوات.

والناس في هذه الأيام أصبحت أكثر اعتماداً على عيونها في قراءة الرسائل على الجوال، ورؤية الساعة، وقراءة قائمة الطعام في المطعم، ورؤية الأسعار أثناء التسوق.

فكل هذه الأنشطة اليومية أصبحنا نقوم بها في المنزل والعمل ويمكن مع هذه التقنية الحديثة أن نصبح معها أكثر شبابا لأن القرص يحسن الرؤية للقريب ويقلل الحاجة إلى النظارة.

المميّزات كثيرة

- تحسن الرؤية للقريب

- يقلل الحاجة للنظارة

- القرص أصغر من العدسة اللاصقة

- يوضع في عين واحدة

- لا يحتاج إلى خيوط أو غرز

- عملية تركيبه تستغرق أقل من 30 دقيقة

- تزاول عملك في اليوم التالي لتركيبه بشكل طبيعي

- يمكن إزالته بدون مضاعفات وتعود العين لوضعها الطبيعي كما كانت قبل العملية

المريض المثالي ذو النظارات

القرص هو حل فعّال لمشكلة عدم القدرة على الرؤية القريبة مثل.. القراءة والتي تبدأ بعد سن الأربعين.

مريض لا يصلح له القرص

- مريض أجرى جراحة سابقة على القرنية

- مريض قرنية مخروطية

- اعتلال الشبكية السكري

- ماء أزرق بالعين (جلوكوما)

- الجفاف الشديد بالعين

عملية التركيب آمنة تماماً

عملية تركيب القرص آمنة تماماً، كما أنه يمكن أن يزال، ويمكن أن تجرى لمن أجرى عملية إزالة الماء الأبيض وحتى لمرضى طول النظر، ولمرضى حرج البصر (أستيجماتيزم). حيث تم اختبار هذه التقنية على 8000 مريض من جميع أنحاء العالم، بعد أن خضعت للبحث والتطوير على مدار 10 سنوات، كانت نتيجة تركيب القرص هي رضاء أكثر من 90% منهم عن نتيجة العملية بتحسن الرؤية لديهم للمسافات القريبة، والقراءة، والرؤية للمسافات المتوسطة كذلك.

أميز من نظارة القراءة

القرص يفيد الرؤية للقريب مع المحافظة على الرؤية للبعيد، أما النظارة فتشوش الرؤية للبعيد.

والقرص لا يمكن للآخرين رؤيته بوضوح لصغر حجمه، أما النظارة فهي مؤشر على التقدم بالسن.

والقرص ليس كالنظارة.. لا ينكسر ولا يتسخ.

والقرص يمكن الاعتماد عليه في الحياة اليومية العادية، أما النظارة فلا يمكن الرؤية بدونها أبداً وتضع المريض أحياناً في مواقف محرجة.

أميز من العدسات اللاصقة

القرص لا يتحرك، ولا يضيع، ولا يسقط، أما العدسات اللاصقة فهي صعبة الاستخدام وسهلة الضياع. والقرص فوائده دائمة، أما العدسات فليست للاستخدام الدائم.

والقرص آمن تماماً، أما العدسات فقد تعرّض العين لالتهابات خطيرة.

المريض لن يحتاج شيئاً

القرص ليس كالنظارة، ولا يوجد به قوة عدسة لأنه يعمل على أساس يتعلق بقوة العدسة الطبيعية Depth of Focus

وربما سيحتاج للنظارة!

الحاجة لنظارة القراءة ستقل كثيراً ولكن.. ستحتاج لنظارة القراءة عند القراءة في ظروف الإضاءة الخافتة أو عند الكتابة الدقيقة جداً.

التحسن خلال يومين

بعض المرضى يتحسن خلال 48 ساعة، والبعض خلال 6 أسابيع، وتقل التأثيرات الجانبية للقرص مثلها مثل بعد عمليات الليزك وتختفي بمرور الوقت.


د. وليد الطويرقي - استشاري أول طب وجراحة العيون مركز النخبة الطبي الجراحي





http://www.al-jazirah.com/2013/20130228/tb1.htm

شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : --حسن الحسني--
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
(الكامرا).., التخلص, القراءة, وجمل, نظارة


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفحصوصات الوراثيه للحامل أخصائيه نفسية ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 15 02-04-2016 09:40 PM
ثبت أن بالبصل مضادات حيوية أقوى من البنسلين والأورمايويسين، والسلفات طلال الحربي ملتقى التغذية 14 12-02-2015 01:46 PM
الجلد تعريفه والشعر وتعريفه وامراضه ملف خاص life`s rose ملتقى الأمراض 6 07-08-2015 12:16 PM
فــنّ الإرضاع life`s rose ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 6 05-12-2015 07:40 AM
دعوة للتعرف على السجلات الطبية........... hesham.ss ملتقى إدارة المعلومات الصحية 0 01-03-2010 11:44 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 07:00 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط