آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى التدريب والإبتعاث منتدى يختص بجميع المواضيع والإستفسارات الخاصه بالتدريب والابتعاث

جرس إنذار.. مكاتب تعليمية تغري المبتعثين بخطابات قبول مزورة ورسوم مرتفعة !!

ملتقى التدريب والإبتعاث
موضوع مغلق
  #1  
قديم 04-08-2013, 08:08 PM
مشرف سابق
 




كلي وله will become famous soon enoughكلي وله will become famous soon enough


جرس إنذار.. مكاتب تعليمية تغري المبتعثين


بخطابات قبول مزورة ورسوم مرتفعة !!


إنذار.. مكاتب تعليمية تغري المبتعثين 02_666.jpg

تتسابق العديد من المكاتب التجارية لاستقطاب الطلاب والطالبات الراغبين في الدراسة بالخارج بإغراءات مختلفة من بينها سهولة الحصول على قبول دراسي في إحدى الجامعات في مدة وجيزة وذلك مقابل رسوم مالية قدرها البعض بـ 4 آلاف ريال. فيما يتمادى البعض الآخر من هذه المكاتب في تقديم خطابات قبول مزورة للطلاب.
وبالرغم من التحذيرات الرسمية التي أطلقتها وزارة التعليم العالي للطلاب والطالبات مؤخرًا بعدم الوقوع في فخ تلك المكاتب غير المرخصة نظاميًا وأن يقوم الطلبة بمختلف مراحلهم التعليمية بإحضار القبول الجامعي بأنفسهم عبر التواصل مع الجامعات الخارجية، إلا أن تلك المكاتب تمارس دورها بشكل علني وتقوم بالتواصل مع الطلاب المرشحين للابتعاث ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين وعرض خدماتها لهم عبر الايميل والجوال. ويدير مكاتب القبول الدراسي مواطنون ووافدون لهم تجارب سابقة في الدراسة بالخارج أو ذوو علاقات دولية واسعة في هذا المجال، وفيما نشأت بعض المكاتب في المملكة، يعد بعضها الاخر فروعا لمجموعات دولية نشأت في الأردن أو أستراليا أو بريطانيا أو حتى الهند وباكستان.

تكلفة عالية
يقول يوسف المطيري أحد الطلاب المبتعثين لكندا في تخصص ماجستير الكترونيات: إنه اتجه إلى التعامل مع أحد المكاتب التعليمية بسبب صعوبة تحويل الرسوم الدراسية إلى الجامعات والمعاهد الأجنبية، مشيرًا لتميزها في سرعة إنجاز إجراءات ومتطلبات الابتعاث وإحضار القبول الجامعي. لكنه عاد واشتكى من عدم ضمان إحضار القبول وتكلفتها العالية التي قد تتجاوز 4 آلاف ريال، وعدم انتظام مواعيدها وتوفير السكن الملائم بالقرب من الدراسة. واقترح تشكيل لجنة خاصة للقبول الجامعي للمبتعثين خارجيا تشرف عليها وزارة التعليم العالي لمساعدة الطلاب المبتعثين وتوجيههم وإرشادهم في إحضار القبول الدراسي.
ويضيف علي الدوهان مبتعث لأمريكا لمرحلة الماجستير في تخصص القانون: إن العديد من المكاتب التعليمية التجارية تجهل تنظيم عمليات واجراءات القبول خصوصا فيما يتعلق بترتيب السكن في دولة الابتعاث، مشيرًا إلى أن بعضها يمارس النصب والاحتيال، باختيارها لمعاهد لغة أو جامعات ليست مسجلة في القائمة الموصى بها من وزارة التعليم العالي، كما قد تكون تلك الجامعات أو المعاهد بأماكن غير مناسبة أمنيًا أو مكلفة اقتصاديا.
قال أيمن عبدالحافظ مدير فروع مكاتب السندباد للاستشارات التعليمية: هذه المكاتب تقدم عدة خدمات للراغبين في الدراسة بالخارج ابتداء من التنسيق مع معاهد اللغة والجامعات بغرض توفير خطابات القبول للدراسة فيها، ومساعدة الطالب في التقدم للتأشيرة ومن ثم التحضير للسفر وفى بعض الأحيان المتابعة مع ولى أمر الطالب وإمداده بتقارير عن الأداء الدراسي لابنه. واشار الى وجود العديد من المكاتب التي تستغل الطالب سواء باستنزافه ماديا أو تقديم خدمة غير موثوقة له. وقال إن المكاتب الجيدة يعمل بها مستشارون تعليميون مؤهلون لنصح الطلاب وتزويدهم بمعلومات واقعية عن بلد الدراسة والمعيشة والنظم والنفقات والاختلافات الثقافية مما يؤهل الطالب نفسيًا ويساعده على اتخاذ خيارات السفر بشكل صحيح، في حين أن المكاتب التي تهدف فقط للربح المادي قد تؤدي الى اصابة الطالب بصدمة ثقافية عند وصوله لبلد الدراسة وبالتالي يسارع بالعودة الى المملكة، واشار الى ان المبتعث يظل في حاجة ماسة الى المساعدة في تحصيل القبول الدراسي في ظل ضعف اللغة الانجليزية، وكذلك تحصيل التأشيرة الدراسية وحجز السكن، وهو ما لا تستطيع الوزارة ولا الملحقيات الثقافية على أرض الواقع تقديمه بشكل منفرد لكل طالب على حدة.

رسوم الخدمات
وأشار إلى أن رسوم الخدمات المقدمة من مكاتب الاستشارات التعليمية تختلف، لافتا الى ان البعض يطلب رسومًا مرتفعة تتراوح بين 3 – 5 آلاف ريال في حين أن المكاتب ذات العلاقات الرسمية بالجامعات تتقاضى أرباحها كرسوم تسويق من الجامعات نفسها عن كل طالب يتم تسجيله عن طريق المكتب وبذلك تتمكن من خفض النفقة على الطالب الى مبالغ صغيرة بين 1000 – 2000 ريال.

جهة رسمية
وابدى أسفه لعدم وجود جهة محددة تشرف على تنظيم عمل مكاتب الاستشارات التعليمية واعتمادها، حيث تقوم وزارة التعليم العالي في معظم الدول باصدار تراخيص لاعتماد المكاتب التى تساعد الراغبين في الدراسة بالخارج وتحديد المعايير التي يتم اعتماد المكتب على أساسها، وقال: إن بعض مكاتب القبول قد تنتهج بعض الأساليب الخاطئة في إغراء الطلاب واستغلالهم ماديا عن طريق الادعاء بالحصول على قبول فوري من الجامعات أو القدرة على اصدار القبول بالنيابة عن الجامعة، وهو ما يتنافى تماما مع سياسة الجامعات في أنحاء العالم باحتفاظها بحق اصدار القبول أو الرفض لكل طالب، وقد وصلت الجرأة ببعض المكاتب أن تقوم بتزوير قبول الجامعات وتزويد الطالب به.
ويقول أحد المشرفين في مكاتب الاستشارات التعليمية التجارية بمحافظة جدة إنه ليس هناك أي ضمان لإحضار القبول الجامعي للطلاب والطالبات، وذلك بعد رفض ما يقارب جامعتين للطالب نفسه، نتيجة لعدم اكتمال الدرجة الأكاديمية المطلوبة.

ضعف التواصل
من جهته قال الدكتور خالد بن سامي حسين عميد تقنية المعلومات بجامعة الملك عبدالعزيز إن المكاتب التعليمية التي برزت على الساحة مؤخرًا تستغل وبشكل واضح ضعف مستوى اللغة الإنجليزية واستخدام التقنية للتواصل مع الجامعات الأجنبية والحصول على القبول. وقال: إن بعض تلك المكاتب تمارس دورها بشكل خاطئ، وبالتالي قد تغفل العديد من الجوانب القانونية المستحقة للطلاب والطالبات رغم أهمية وجود عقد لضمان حقوق الطرفين.


منقول


شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : كلي وله
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مرتفعة, مزورة, مكاتب, المبتعثين, بخطابات, تعليمية, تغرد, جرس, إنذار.., ورسوم, قبول


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 07:39 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط