آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

"هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟

ملتقى المواضيع العامة
عدد المعجبين  2معجبون
  • 1 أضيفت بواسطة نُوت
  • 1 أضيفت بواسطة أبو غرور

موضوع مغلق
  #1  
قديم 08-12-2014, 11:43 AM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


تباع في الأسواق بمختلف الأشكال والأنواع والأحجام

"هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟


"هدايا الموت".. حروق وتشوهات أجساد 1678.jpg?576286

محمد الغبيشي- سبق: شهدت الأيام الماضية أحداثاً مأساوية وخطيرة لعدد من الأطفال والشباب جراء استخدام الألعاب النارية، أو "هدايا الموت"، كما تسمى، جعلت من أفراح ذويهم أتراحاً!

"سبق" فتحت ملف الهدايا المميتة، وتساءلت: كيف دخلت للأسواق بهذه الكميات والأنواع المختلفة؟ وأين الجهات الرقابية؟ ومن يروجها؟ وأخذت آراء عدد من الجهات الرسمية بعد أن أصبحت القضية حديث المجالس.

ومن الأحداث المأساوية التي سببتها الألعاب النارية، ما وقع في الأيام الماضية، حيث لقي طفل مصرعه في محافظة بيش جراء انفجار مجموعة من الألعاب النارية أطلقها بعض أفراد أسرته، أدت إلى إصابته بنزيف في المخ وكسر بالجمجمة، ونُقل إلى مستشفى بيش العام، ثم إلى العناية المركزة بمستشفى الملك فهد المركزي لخطورة حالته.

ومن الأحداث المأساوية كذلك تعرض أحد الطلاب الجامعيين للوفاة، وتشير التفاصيل إلى أن الشاب البالغ من العمر 19 سنة تعرض في أول أيام العيد لانفجار لعبة نارية في وجهه أحدثت له نزيفاً وكسراً بقاع الجمجمة إبان استخدامها مع مجموعة أخرى أمام منزله في بني مالك جنوب محافظة الطائف.

وما حدث أيضا في إستاد الملك فهد بمدينة الرياض، حيث أصيب أب وأبناؤه بحروق خطيرة ومتوسطة بسبب الألعاب النارية بساحة إستاد الملك فهد بمدينة الرياض؛ ما أدى إلى نقلهم إلى مستشفى الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني وأبانمي، وأسفرت الحادثة عن وقوع إصابة خطيرة وأربع إصابات متوسطة.

كما تسببت الألعاب النارية في وفاة صبي يبلغ من العمر 14 سنة مساء يوم الاثنين في مدينة الرياض، بعد إصابته بنزيف بالرأس سبّب الوفاة بعد انفجار ألعاب نارية بحي السويدي تقاطع سدير مع شارع عائشة داخل الحي.

وعن ذلك قال الناطق الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة عسير، العقيد محمد العاصمي، لـ "سبق": "نحن دائماً نحذر المواطنين والمقيمين من الانجراف خلف رغبات الأطفال، واقتناء ألعاب نارية، خصوصاً أيام الأعياد، التي يكثر فيها بيع وشراء الألعاب الخطرة التي تشكل تهديداً حقيقياً يهدد سلامة مستخدميها، وتحديداً الأطفال، حيث إن ما يعرف بالطراطيع أو الشماريخ قد تتسبب في حروق وتشوهات في أجساد الأطفال الذين لا يعون أو لا يدركون الأضرار والمخاطر التي قد تسببها هذه الألعاب".

وأضاف: "كما نشدد على أهمية دور الآباء في مراقبة ومتابعة أطفالهم وتوعيتهم بعدم اقتناء الألعاب النارية لخطورتها؛ حفاظاً على سلامتهم حتى لا تنقلب أفراحهم إلى أحزان، علماً بأن إمارات المناطق أوجدت للمواطنين والمقيمين مواقع خاصة بالاحتفالات بشكل يضمن السلامة للجميع".

وأشار "العاصمي" إلى أن مديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير تقوم بعمل توعية مستمرة للمخاطر، من ضمنها مخاطر الألعاب النارية. وبين حول ما يخص انتشارها ووجودها في الأسواق وبيعها، أن هناك متابعة وتنسيقاً مع الجهات الأمنية لضبطها ومصادرتها، إذ إن الملاحظ أن من يقوم ببيعها هم من صغار السن الذين يلوذون بالفرار حالما تقوم الجهات الأمنية بملاحقتهم.

من جانبه، قال وكيل كلية الطب بجامعة الملك خالد بأبها الأستاذ المشارك في طب العيون، البرفسور يحيى الفلقي: "تشكل الألعاب النارية تهديداً صارخاً لأبنائنا، فهي تؤدي إلى حروق وتشوه بالوجه، كما أنها تؤدي إلى انفجار كرة العين، وتمزق أنسجتها؛ ما يؤدي إلى فقدان البصر بالكلية، ولهذا ننصح أولياء الأمور بعدم تمكين الأبناء من اقتنائها واللعب بها، لما تحمله من تهديد لسلامتهم".

وقال الناطق الإعلامي لقيادة حرس الحدود بعسير العميد عبدالله بن أحمد الحمراني: "الألعاب النارية بلا شك خطر على الأطفال قد لا يدركه الوالدان، حينما يقومون بشرائها ظناً منهم أنهم يقدمون له السعادة، وهم يقومون بعكس ذلك، ونحن كجهة أمنية تحمي الحدود فإننا بطبيعة الحال لا نسمح بدخول ما من شأنه إلحاق الضرر بالمواطن أو المقيم".

وتابع: "وإنني ومن هذا المنبر الإعلامي أوجه همسة في آذان أولياء الأمور بضرورة منع أبنائهم من شراء هذه الألعاب، وعليهم إقناعهم بخطورة هذه الألعاب بأساليب تربوية عدة، والبحث عن هدايا ذات قيمة معنوية تجعل عيدهم سعيداً بعيداً عن النتائج السلبية التي قد تؤدي إلى وفاتهم أو تشوه أجسادهم، لا سمح الله".



"هدايا الموت".. حروق وتشوهات أجساد 85397_1912.jpg
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 08-12-2014, 12:19 PM
بروفيسور صحي
 

نُوت will become famous soon enough
افتراضي رد: "هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟

لا حولا ولاقوة الا بالله
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : نُوت
نُوت غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 08-12-2014, 12:37 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: "هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟


سبحـان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم
من مواضيع : المكينزي
المكينزي متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 08-13-2014, 07:15 AM
نائب المشرف العام
 

أبو غرور will become famous soon enough
افتراضي رد: "هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟

لا حول و لا قوة الا بالله
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : أبو غرور
أبو غرور غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 08-13-2014, 09:46 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: "هدايا الموت".. حروق وتشوهات في أجساد الأطفال.. فأين الرقابة؟




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل وسلم على محمد واله وصحبه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
بارك بك ورحم والديك
مرورك اسعدني
من مواضيع : المكينزي
المكينزي متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
"هدايا, أجساد, الموت".., الأطفال.., الرقابة؟, حروق, فأين, وتشوهات


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفحصوصات الوراثيه للحامل أخصائيه نفسية ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 15 02-04-2016 09:40 PM
فتح الباري شرح صحيح البخاري (كتاب الطب)-1الى 6 طلال الحربي ملتقى النفحات الإيمانية 15 12-17-2015 11:30 AM
موسوعة ghadoo &nadoo الطبية ghadoo ملتقى الأمراض 61 10-19-2015 11:28 PM
الصحة النفسية»..أسّرة محدودة وخدمة لا تغطي جميع المناطق --حسن الحسني-- ملتقيات الصحة النفسية والإجتماعية 4 08-10-2015 06:14 PM
فلنتنافــــــــــس إذآ.... لميس ملتقى النفحات الإيمانية 3 07-08-2013 09:19 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 02:58 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط