آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى المواضيع العامة للحوارات الهادفة والنقاشات البناءة والمواضيع العامة

لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

ملتقى المواضيع العامة
موضوع مغلق
  #1  
قديم 08-20-2014, 09:21 AM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟



تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟ 703532624849.jpg

خلّص الراتب» والحساب صفر

الخبر، تحقيق- عبير البراهيم

يُخرج "صالح" الورقة الصغيرة من جيبه الأمامي، ويخرج القلم.. يجري حساباته الشخصية لمصروفات البيت ومستلزمات أسرته المهمة، بقي الكثير من الاحتياجات التي يجب أن يوفرها ولكن بقي على "الراتب" أسبوع ..!.

آخر مرة استلم فيها ذلك الراتب كان قبل العيد بأيام، فالحسبة هنا اختلفت بعد تقدّم الراتب أسبوعاً واحداً (20 رمضان) وتأخره أسبوعاً أيضاً (25 شوال).. فلم يبق من الراتب إلاّ القليل جداً، والكثير من الالتزامات مازالت تأخذ "طابورها".. يضع أول وأولى المهمات لديه في حال نزول راتبه الشهري، ثم يكتب الثانية، والثالثة.. يعود ليشطب على الثانية ويعاود النظر في مصروفاته من جديد.. يجد بأن الحسبة لا توفي معه، وبأن لديه الكثير من المسؤوليات التي عليها أن ينجزها.. يعاود إجراء حساباته وأرقامه من جديد يدس الورقة في جيبه بشكل عاجل.. يتمتم "متى ينزل الراتب وننتهي من هذا الضغط"!.

أسبوع واحد لتأخر الراتب تسبب في لخبطة حياة "صالح"؛ لأنه يجد في ذلك الأسبوع فارقاً كبيراً في التعامل مع حساباته المادية، وقد اعتاد أن ينظم مصروفاته الشهرية له ولأسرته بحسب الأيام التي اعتاد عليها.. ولكنه يجد بأن أسبوع واحد يفرق كثيرا في حياته.. ذلك ليس فقط حال "صالح" الموظف الذي يعيش على دخله الشهري الذي يؤثر كثيراً في حياته تأخر أسبوع واحد عن موعد نزول الراتب، بل إن الكثير من الأفراد ممن يجدون في تأخر الراتب الشهري لأسبوع واحد فقط فارق كبير قد يوقعهم في "تخبط واحتياج" مادي كبير؛ فتأخر الراتب لأسبوع قد يدفع البعض للاستدانه، وهناك من يدفعه لأن يقلص احتياجاته حتى نزول الراتب، فما السبب خلف ذلك التأثير في حياة الأفراد حينما يتأخر الراتب الشهري لأيام؟، هل لقلّة توفر فرص لتطوير الدخل؟، أم لأن الموظف يعتمد على راتبه الشهري مع عدم القدرة على تنظيم حياته وفقا لدخله الشهري؟.

الالتزامات لا تصبر

وقال "عادل محمود" إن تأخر الراتب لأسبوع يؤثر بشكل كبير في حياته الخاصة وعلى وجه الأخص الأسرية، فلديه الكثير من الالتزامات التي يجب أن يقدمها في تواريخ محددة، فمع تأخر الراتب يحدث الكثير من الاضطراب في أموره المادية، فربما هناك من لا تؤثر كثيراً هذه الأيام في حياته، إلاّ أنه يجد بأنه يتأثر كثيراً بأي تأخير حتى أنه في بعض الحالات يتمنى أن لا يحدث ما يعطّل نزول راتبه الشهري في وقته المعتاد؛ لفرط الحرج الذي يقع فيه ليس فقط على مستوى مصروفاته الخاصة، بل من ناحية التزاماته الأخرى من تسديد قسط سيارته، وكذلك بعض الالتزامات التي يدخل فيها حتى يستطيع أن يوفر من راتبه، خاصة بأن هناك من لا يتفهم موضوع تأخر الراتب لظروف إدارية، أو لسفر المدير، أو حتى لتقديم موعد استلام الراتب لظروف الأعياد، فإن صبر الموظف على تأخر الراتب فالآخرون لا يصبرون، مبيناً أن الاعتماد على الراتب بمفرده يعتبر مشكلة كبيرة، حيث إن الراتب لا يكفي أبداً، والمشكلة أن محاولة توفير فرصة عمل آخر أو البحث عن مصدر رزق آخر مساند للوظيفة يحتاج -أيضاً- إلى تكلفة مادية أخرى، فلم يعد المواطن يعرف: كيف يتصرف؟، وكيف يتخلص من شعوره بالارتباط براتبه الشهري الذي لا يطيق تأخره يوماً واحداً..

رديف الراتب

ويعتبر تأخر الراتب مؤثراً جداً في حياة "نجاة فهد"، خاصة مع وجود الكثير من الالتزامات المادية التي لا تفضّل أن تتأخر في سدادها، مشيرة إلى أن الحياة أصبحت قائمة على العديد من الالتزامات التي تتطلب أن يكون فيها الفرد قادر على أن يقسّم راتبه بشكل ذكي، ويدير مصروفاته بالشكل الملائم، إلاّ أن تلك الحسبة قد تختلف حينما يتأخر الراتب لأي ظرف.

وأضافت أنه من التفكير الحكيم أن يحاول الفرد تطوير دخله بالسعي في دخل إضافي بعيداً عن الراتب، حتى لا يشعر بذلك التأزم حينما يتأخر الراتب، مشيرة إلى أن لها تجربة قديمة في محاولة إنشاء "بضاعة" منزلية تبتاع منها للأقارب والجيران، إلاّ أنها لم تنجح كثيراً معها، حيث إن غالبية من يشترون بالدين، أو أنها اضطرت أن تجامل حتى وجدت بأن الربح لا يعادل الجهد فتوقفت بعد أن تركت هذه الصنعة لأهلها بحسب تعبيرها.

وانتقدت "نجاة" نظرة المجتمع لمن يحاول أن يسعى في أبواب رزق أخرى مع دخله الشهري في وظيفته، فالمجتمع ينظر بحسد كبير لمثل هؤلاء الأشخاص، على الرغم من أنه قد يكون يعاني كثيراً مادياً، متمنية أن تلتزم الشركات وقطاع العمل بموعد نزول الراتب فمالا تدركه تلك القطاعات بأن يوماً واحداً في حياة الموظف قد يخلق فرقاً كبيراً، خاصة حينما يكون جميع حياته تعتمد على هذا الراتب الشهري الذي قد ينتهي قبل نصف الشهر، خاصة مع غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار والمتطلبات الكثيرة والمتعددة للأسرة.

سوء تدبير

وتنتقد "سها ظافر" من ينتظر نزول راتبه الشهري بفارغ الصبر ويجد أن تأخر الراتب ليوم أو يومين مؤثر جداً في حياته، وترى بأن ذلك يدل على سوء تدبيرنا لمصروفاتنا، وأن هناك مصروفات غير ضرورية في حياتنا، وذلك يتطلب أن نعيد النظر في أسلوب معيشتنا، مشيرة إلى وجود مشكلة كبيرة في حياة بعض الأفراد؛ فدخله لا يتجاوز الأربع آلاف ويصرف كثيراً على الأكلات السريعة والمقاهي، وربما أشترى مع زوجته أشياء مصيرها التخزين في المنزل، وحينما ينتصف الشهر يجد بأنه لم يتبق منه الكثير، وبقي ينتظر راتبه الشهري بفارغ الصبر، وتلك إشكالية في السلوك والنظرة للحياة وليس في موضوع تأخر الراتب.

وقالت:"علينا أن نتعلّم كيف ندير مصروفاتنا اليومية حتى لا نقع في مشكلة انتظار الراتب الذي قد يتأخر، وذلك لن يحدث إلاّ حينما نضع في حساباتنا الأولويات الأهم فالمهم، وليس العكس فحل المشكلة من جذورها أفضل من فكرة البحث عن دخل إضافي؛ لأنه حينما لا يحسن الفرد تنظيم راتبه الشهري فلن يحسن تنظيم أي دخلٍ آخر".

البحث عن فرصة جديدة

وأوضحت "د. سحر رجب" -مستشار نفسي وأسري ومدرب معتمد لإزالة المشاعر السلبية وأديبة وكاتبة وإعلامية- أن المواطن يعيش حالة ترقب مستمرة لكل شيء يزداد سعره مثل ارتفاع السلع الغذائية، السكن، الأدوات المدرسية، العلاج، حيث يراقب كل شيء دون حراك؛ لأن ليس بيده حيله، ماذا يفعل؟، أو ماذا يقول حيال ما يراه رؤى العين؟؛ لهذا دوماً الأسرة في حوار مع ذاتها ماذا يكفي الراتب من حاجيات ومشتريات لهذا الشهر؟، رغم ذلك يحاول الكل العيش بقدر ما لديه مع بعض الاستدانة من رب أصحاب المال أو صديق.

وقالت: "كان على المواطن بدل أن يمر بالضغوطات النفسية التي تضيّق عليه الخناق وتزعج حياته، عليه أن يفكّر بعمل إضافي حر يكسبه مالاً مناسباً يكفي ويساعد ويسد بعض احتياجاته"، مبينة أن مجالات الأعمال الحرة كثيرة ومتعددة، وهو متاح لكلا الجنسين من رجل وامرأة، وما نحتاج إليه فقط هو قناعة فكر واسع يرشدنا لما نريد.

وأضافت أن العمل الحر دوماً يجلب للنفس السعادة والراحة؛ لأنه في النهاية ملكنا ويخصنا بكل مافيه، فيجب أن لا نيأس من القليل اليوم؛ لأنه سيصبح ربحاً وفيراً غداً، وما نحتاج إليه قط هو أن نشمّر عن سواعدنا، ونبدأ بالتفكير بإخلاص لننجو من عناء ذهاب الراتب قبل وصوله لأيدينا.

وأشارت إلى أن الحديث الذي جاء فيه الأعرابي للرسول صلى الله عليه وسلم يطلبه مالاً، أعطاه دينارين، وقال له: "اشترِ فأساً واحتطب"؛ فوجهه لأفضل الأعمال بدل أن يمد يده لمن يعطي وآخر يمنع فالعمل خير وبركة، وعلى المرء أن يتعلم من مدرسة أخيه الإنسان دوماً.







تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟ 505540729314.jpg



ميزانية الأسرة تفشل دائماً في توزيع الراتب على الاحتياجات







تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟ 267940017639.jpg



طوابير أمام «الصرّافات» مع نزول الراتب «أرشيف الرياض»
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 08-20-2014, 09:23 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي الحد الأدنى للمعيشة؟

كم راتب الحد الأدنى للمعيشة؟





تتأثر القيمة الشرائية للأموال وتتناقص مع مرور الوقت لأسباب تضخمية

الرياض، تحقيق - أحمد الشايع

تكلفة المعيشة في المملكة بلغت مستويات مرتفعة جداً، ما أثَّر على قدرة تحمل الأفراد والأسر وتسبب في بعض المشكلات المالية والاجتماعية وربما الأمنية، ولا يزال ارتفاع نسبة تكلفة المعيشة يتم بوتيرة مطردة تفوق بكثير نسبة الزيادة في الرواتب والأجور، ما تسبَّب في إحداث فجوة في الدخل لا يمكن معالجتها بسهولة، حيث تعد هذه الفجوة المالية من أسباب النمو الكبير في حجم القروض الاستهلاكية التي باتت تمثل المصدر الرئيس للتمويل الموازي لمن لا يجد الكفاية في دخله أو أجره.

«الرياض» تناقش مع المختصين الحد الأدنى للمعيشة مع تزايد حجم الاستهلاك والتضخم في المجتمع.



قروض حكومية

وقال "د. طلال البكري" - رئيس لجنة الشباب والأسرة بمجلس الشورى الأسبق: "ليس هناك حد أدنى للمعيشة، إنَّما الأمر هنا نسبي، فما يعد حداً أدنى لشريحة من الناس لا يعد كذلك لسواهم، ولكن يمكن القياس على شرائح متماثلة، سواء داخل المملكة أو خارجها"، مضيفاً أن ما يلاحظه داخل المملكة هو طبيعة البشر الدافعة إلى الاستزادة في الدخل المادي، في ظل ما أنعم الله به على بلادنا من زيادة غير مسبوقة في حجم الموازنات العامة للدولة في السنوات الأخيرة.

وأضاف أن هذه الزيادة قد لا تدوم طويلاً، مشيراً إلى أنه من المجازفة أن تندفع الدولة لتلبية الطلبات المتكررة المنادية بالزيادات المالية في المخصصات التي تدفعها للعاملين في القطاع الحكومي تحديداً، موضحاً أنه يمكن في المقابل زيادة الدخل المادي للمواطنين العاملين في الوظائف الحكومية عبر السماح لهم - مثلاً - بالعمل خارج وقت الدوام الرسمي فيما يجيدونه من أعمال، إلى جانب دعمهم في إنشاء مشروعات منتجة لمنافسة العمالة الوافدة عبر تقديم القروض الحكومية الميسرة.

دائرة الفقر

وأشار "علي هشلول" - رئيس تحرير صحيفة أزد الالكترونية - إلى أن الحصول على المستوى المعيشي الأمثل بات اليوم هو الشغل الشاغل لعدد من أفراد المجتمع، مضيفاً أن الحد المعروف للرواتب أصبح مصدر قلق للمتابعين ولذوي الرواتب المتدنية، موضحاً أن من يقل دخله الشهري عن سبعة آلاف ريال يدخل في دائرة الفقر، مبيناً أن الحد الأدنى للمعيشة يجب أن يرتكز على أساسين، هما: رفع الرواتب، بحيث يصبح الحد الأدنى هو ثمانية آلاف ريال على الأقل، إلى جانب ضبط الأسعار ومتابعة المتلاعبين بها وتطبيق العقوبات الصارمة بحقهم.

حاجة الفرد

وبين "أنس الجعوان" - مستشار تنمية بشرية وتطوير ذات - أن حاجة الفرد والأسرة تختلف في تحديد ما هو ضروري وغير ضروري في الحياة، وما يترتب على ذلك من مشتريات، قد تكون كمالية أحياناً أو ضرورية في أحيان أخرى، إلى جانب معرفة عدد أفراد الأسرة وأين تسكن؟، وهل هم من أصحاب الطموحات العالية، أم ممن يبحثون عن قوت يومهم فقط؟، مضيفاً أنه كلما زادت حاجة الفرد، زادت حاجته لدخل يتوازى مع حاجته، وكلما زاد دخل الفرد، زادت مصروفاته.

وأضاف أنه من الصعوبة بمكان تحديد الحد الأدنى للمعيشة بدقة، إلا من خلال بيانات دقيقة، موضحاً أن بعض الأسر لا تعتمد كلياً على راتب الأب، وربما تكون الأم موظفة أو أن أحد الأبناء أو البنات ممن لديهم وظيفة أو أنهم يحصلون على مكافآت من الجامعات المنتسبين إليها، وبالتالي فإن دخلهم الشهري في هذه الحالة يكفي حاجتهم وزيادة، مشيراً إلى أننا قد نجد أن مشترياتهم تفوق حاجتهم.

وأوضح أن بعض الأسر تعتمد بشكل كامل على رب الأسرة، في ظل اعتماده على راتبه الشهري الذي لا يدخل في حسابه إلا وقد التهمت القروض البنكية ثلثه، بينما يذهب الباقي منه إلى دفع إيجار للمنزل وفواتير الخدمات العامة ومصروفات للغذاء والأبناء والملبوسات، في حين لا يتبقى بعد ذلك أي مبلغ لأي ظرف ما، وبالتالي فإنه قد يستدين عند الحاجة على أن يسدد الدين من الراتب المقبل.

حملة شعبية

ولفت "الجعوان" إلى أنه مهما زاد الراتب أو قل أمام جشع التجار وخدمات الترويج للسلع عبر رسائل الجوال ومواقع التواصل الاجتماعي والمطويات التي ترمى من تحت أبواب المنازل، مضيفاً أن إحساس بعضهم بالنقص جعلهم يشترون آخر الموديلات على صعيد السيارة والجوال والأجهزة الذكية بمختلف أنواعها بالأقساط الشهرية وتحميل أنفسهم ما لا تطيق من ديون، مؤكداً على أن الأولى هنا هو عدم المطالبة بزيادة الرواتب، بل بعلاج غلاء الأسعار عبر حملة مقاطعة شعبية منظمة ضد من يرفع الأسعار.

سلع استهلاكية

وأشار "خالد الحمود" - مستشار إعلامي، وخبير اجتماعي وتربوي - إلى أن هناك من يتذمر وينزعج وتنتفخ أوداجه ويحمر وجهه غضباً حينما يتحدث عن الراتب، مضيفاً أن المتابع لوضع المعيشة وأحوالها يستغرب ثورة الأسعار التي أثرت على الرطب واليابس، متسائلاً عن كون المشكلة في المستهلك أم في الراتب أم في السلع الاستهلاكية التي أصبحت تزيد أسعارها يوماً بعد آخر دون حسيب أو رقيب؟.

وأضاف أنه حتى لا نلقي اللوم على افتراض أن هناك جهات خارجية تمارس العبث باقتصاد الوطن وإنهاك المواطن، إذاً فالحد الأدنى من الراتب ليس بزيادة الراتب، بل في إعادة التصنيف الفعلي والتقسيم للمنتجات وتحديد أكثرها حاجة للمواطن العادي والعمل على تثبيت أسعارها بأقل من سعرها الحالي وبمعدل (20%) بدعم من الدولة، مشيراً إلى أن المختصين بالدولة هم أكثر معرفة بالخطوات التي من شأنها حل مشكلة المستهلك البسيط، مؤكداً أن انعكاساتها ستكون أكبر - بإذن الله - وستتضح أثارها على المستهلك.

وجاهة زائفة

وبيّن "الحمود" أن بعضهم وقع في فخ الكماليات والوجاهة الزائفة وحب لفت الأنظار والركض نحو عبارة "اللي غيرنا ما هم أحسن منا"، مضيفاً أن هناك سيطرة كاملة لمظاهر الترف وشراء المقتنيات والكماليات بحاجة ومن دون حاجة، ما جعل فاتورة المستهلك الشرائية لا تفي بمستلزماته الأساسية، أو لا تغطي احتياجاته، مشيراً إلى أن هذا السلوك ساهم في حجب وإلغاء التخطيط والتنظيم المالي للأسرة، وبالتالي أصبحنا من أكبر الشعوب المستهلكة التي لا تفكر في الادخار.

وأوضح أننا أهل فطرة ودين وقيم، مضيفاً أن الله - سبحانه وتعالى - وضع في كتابه العظيم الحلول والمخرج من كل أزمة اقتصاديه، مبيناً أنه حري بالجهات المعنية، مثل "مصلحة التقاعد" - بشكل خاص - أن تعيد النظر في وضع بعض المبادرات بالتعاون مع "وزارة المالية" لإيجاد حل عاجل للمتقاعدين، والعمل على حصر ذوي الدخل المتدني، واتخاذ ما يلزم لتوفير السلع الأساسية لهم شهرياً بأسعار خاصة، وفق تنظيم يترك للمختصين دراسته وإقراره بما يساعد على تحقيق توازن واستقرار المستهلك.

ودعا إلى توعية أفراد المجتمع بأفضل مهارات وطرائق الادخار عبر تدريب طلاب المدارس والجامعات، إلى جانب إنشاء مركز لدراسة ووضع الحلول وطرائق علاج مشكلات الحد الأدنى للأجور وسبل تحسين الوضع المادي للمواطن، وكذلك تحسين مكافأة طلاب الجامعات، وفق تنظيم يحفز الطلاب للانضباط والالتزام بالخطط الدراسية والانتظام بوضع نظام حوافز لزيادة مكافآت الطلاب والطالبات بشكل آلي، على أن تكون نسبة الزيادة المشروطة الانضباطية (23%)، وكذلك مراقبة السلع المقلدة ذات الجودة الضعيفة، إضافة إلى دعم السلع الأساسية، وتعديل شرائح تكلفة الكهرباء، والتفعيل الفوري لبطاقات التخفيض للمتقاعدين.

متغيرات معيشية

وأكد "فضل البوعينين" - مستشار اقتصادي - على أن المعيشة لم تعد كما كانت عليه قبل عشر سنوات، مضيفاً أن المتغيرات المعيشية والتضخم تسببا في رفع تكاليف المعيشة على الفرد والأسرة، موضحاً أن ذلك انعكس سلباً على منفعة الريال، مشيراً إلى أن القيمة الشرائية للأموال تتناقص مع مرور الوقت لأسباب تضخمية، مبيناً أن ذلك هو ما يجعل من زيادة الرواتب والأجور وتعديلها بشكل مستمر أمراً لا مناص منه.

وأضاف أن العلاقة بين ارتفاع معدلات المعيشة إلى ارتفاع معدلات الفقر علاقة طردية، فكلما ارتفعت تكلفة المعيشة ارتفعت نسبة الفقراء؛ لأن الأجور لا ترتفع بالنسبة المعادلة لارتفاع تكلفة المعيشة، ولذلك فإن هناك ارتفاعاً كبيراً في التضخم خلال السنوات العشر الماضية، مضيفاً أن التغذية الأكبر في التضخم المحلي تأتي من مجموعة الإيجارات التي باتت تستهلك ما يقرب من (50%) من دخل أصحاب الدخول المتوسطة، مشيراً إلى أن إضافة المصاريف الثابتة المتعلقة بالكهرباء والوقود والاتصالات ترفع النسبة إلى (70%) تقريباً.

وأشار إلى أن النسبة السابقة مرتفعة جداً، ولا تبقي للأفراد شيئاً يذكر لمواجهة مصاريف الغذاء والعلاج والتعليم، مضيفاً أن ذوي الدخول المحدودة لا يستطيعون مواجهة مصاريفهم الأساسية على أي حال، فيدفعهم ذلك إلى المناطق الشعبية، وربما السكن في الأحياء المكتظة بالعمالة، مؤكداً أنَّ تكلفة المعيشة وصلت حداً لا يمكن تحمله بالنسبة لذوي الدخول المحدودة والمتوسطة؛ ما يتطلب العمل على معالجة مشكلة هاتين الشريحتين، وإلا تعرضتا لمشكلات كثيرة تؤثر سلباً في الأمن والمجتمع على حد سواء.

رواتب المتقاعدين

وأوضح "البوعينين" أن الحديث عن حد الكفاية يعني الحديث عن الدخل الكلي الذي يمكن أن يوفر لصاحبه الحد الأدنى من المعيشة الكريمة، مبيناً أنه من المفترض ألا يقل هذا الحد عن تسعة آلاف ريال بالنسبة للأسر المتوسطة، مقترحاً ألا يقل الحد الأدنى للأجور عن خمسة آلاف ريال في الوقت الحالي، مشيراً إلى أن هذا ينطبق أيضاً على رواتب المتقاعدين التي يصل بعضها إلى (1900) ريال فقط، لافتاً إلى أن معالجة الأجور يمكن حلها بالطريقة التقليدية عبر رفعها.

وأشار إلى أن هذه الطريقة في الغالب لا تحقق الهدف لأسباب مرتبطة باستغلال التجار لأي زيادة، ومن ثم رفع الأسعار، وبالتالي فإن الزيادة في هذه الحالة ستتآكل وتتحول إلى جيوب التجار بدلاً من الموظفين، مُضيفاً أن هناك طرائق غير تقليدية يمكن أن تسهم في خفض تكلفة المعيشة ورفع الدخل عبر إيجاد الفرص الوظيفية ذات العوائد المرتفعة والفرص الاستثمارية والتجارية الصغيرة التي تساعد الشباب على طرق أبواب السوق للكسب.















سيطرة مظاهر الترف وشراء الكماليات جعلا الفاتورة الشرائية للمستهلك باهظة











د. طلال بكري











علي هشلول









أنس الجعوان









خالد الحمود









فضل البوعينين

من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 08-20-2014, 09:25 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي ضعف إدارة الأسرة لمواردها المالية وشؤونها الاقتصادية يتسبب في تردي أوضاعها الاجتماعية

أسوأ الناس تدبيراً هو أقلهم قدرة على الادخار



ضعف إدارة الأسرة لمواردها المالية وشؤونها الاقتصادية يتسبب في تردي أوضاعها الاجتماعية





العديد من الأسر أقحمت نفسها في قروض استهلاكية

فادي بن عبدالله العجاجي *

يوماً بعد يوم، تتزايد الحاجة إلى رفع مستوى وعي الفرد والأسرة والمجتمع في مختلف الجوانب الاقتصادية من استهلاك وادخار واستثمار ونحوه. وبالرغم من تزايد الضغوط الاقتصادية وارتفاع معدلات التضخم إلى مستويات غير مسبوقة، إلا أنه لا يزال هناك هامش لدى معظم الأسر الخليجية يمكن استغلاله لتخفيف حدة الأزمات المالية ورفع مستوى المعيشة وجودة الحياة.

وهذه مجموعة من الأفكار التي تشكل في مجموعها أداة فعالة لمساعدة الأسرة في إدارتها لمواردها المالية لحاضر أفضل ومستقبل أكثر إشراقاً. وذلك بهدف تعظيم المنفعة الاقتصادية للأسرة إلى أعلى مستوى اشباع ممكن في ظل الموارد المالية المتاحة.







يجب ادخار ما لا يقل عن راتب شهرين في الحساب الجاري وألا تزيد تكلفة الإيجار عن 3 رواتب شهرية









أهمية الاقتصاد في حياة الأسرة:

جزء كبير من تردي الأوضاع الاجتماعية لبعض الأسر نشأ نتيجةً لسوء إدارة مواردها المالية وشؤونها الاقتصادية.

العديد من الأسر أقحمت نفسها في قروض استهلاكية وتردت أوضاعها الاقتصادية إلى مستويات غير قابلة للاستمرار. وأصبح لزاماً عليها تغيير أنماطها الاستهلاكية وبذل جهد أكبر لتصحيح أوضاعها الاقتصادية والاهتمام أكثر بالتخطيط المالي لمواردها الاقتصادية.

أدت الأخطاء الاقتصادية -والإصرار على تكرارها- عند بعض الأسر إلى خلق أزمات مالية ساهمت في تدهور الحياة الاجتماعية.

سلوك معظم الأسر يحتاج إعادة صياغة لاسيما ما يتعلق بالاستهلاك وتنظيم الوقت. والعديد من الأسر بحاجة لعلماء الاجتماع أكثر من حاجتها لعلماء الاقتصاد لسد الفجوة بين القيم التي تؤمن بها والقيم التي تطبقها في حياتها.







أحد أهم مؤشرات سلبيات الفوضى الاستهلاكية يتمثل في ارتفاع حجم إنفاق الأسرة في بداية الشهر مقارنة بنهايته









البرمجة الاقتصادية لميزانية الأسرة وأسس التخطيط المالي:

- أسس التخطيط المالي الجيد ينطلق من إدراك حاجة الأسرة للتغيير لاسيما الأسر التي تردت أوضاعها الاقتصادية إلى مستويات غير قابلة للاستمرار.

- البرمجة الاقتصادية لميزانية الأسرة أحدى أهم الوسائل المساعدة على تصحيح الخلل الذي تعاني منه معظم الأسر من الطبقة المتوسطة.

- البرمجة الاقتصادية لميزانية الأسرة ترتكز على الربط المنهجي بين الموارد المالية وجوانب الانفاق بما يحقق أقصى مستوى من المنفعة والإشباع.

- متطلبات البرمجة الاقتصادية تختلف من أسرة لأخرى حسب حجم الأسرة ومستوى الدخل. لكن في معظم الحالات، هناك ثلاثة ركائز أساسية ينبغي عدم الابتعاد عنها كثيراً، وهي كالتالي:

أولاً: يجب ادخار مالا يقل عن راتب شهرين في الحساب الجاري. حيث يتعذر إعداد ميزانية محكمة لدخل يتلاشى منتصف كل شهر. وواقع الحال لمعظم أفراد المجتمع أن حجم إنفاقهم مرتفع جداً في بداية الشهر مقارنة بنهايته، بل يصل بهم الحال إلى حد الإفلاس في نهاية كل شهر.

ثانياً: يجب أن لا تزيد تكلفة الإيجار للأسر المستأجرة عن ثلاثة رواتب شهرية. بمعنى أن لا تزيد تكاليف الإيجار عن 25% من إجمالي الدخل السنوي، والأسر التي لا تستطيع استيفاء هذا المعيار عليها أن تدرك أن ذلك يؤثر على جوانب الإنفاق على الضروريات الأخرى.

ثالثاً: يجب على الأسر المستأجرة وضع خطة زمنية لامتلاك مسكنها، وتقليص حجم الأنفاق على الكماليات لاسيما السفر، وإن كان ولابد فيجب أن لا تزيد تكاليف السفر في الإجازة السنوية عن 50% من تكلفة الإيجار.



تصحيح الانماط الاستهلاكية:

أحد أهم مؤشرات سلبيات الفوضى الاستهلاكية يتمثل في ارتفاع حجم إنفاق الأسرة في بداية الشهر مقارنة بنهايته.

تصحيح الانماط الاستهلاكية يتطلب:

التركيز على عنصري الجودة والسعر، وتقليل الاندفاع نحو العلامات التجارية التي امتدت إلى السلع الاستهلاكية الأساسية.

الاهتمام بالدورة الاستهلاكية التي تبدأ بشراء السلعة وتستمر حتى يتم استهلاكها.

مقاومة انتشار ظاهرة "تبني السلعة"، أي الإصرار على شراء سلعة أو خدمة مهما ارتفع سعرها دون البحث عن بدائل.

تصحيح الانماط الاستهلاكية يساهم في تحقيق الاستقرار وتقليل الارتفاعات الحادة في معدلات التضخم من خلال ما يعرف بمرونة الطلب السعرية، أي استجابة المستهلك أو قدرته على تقليل الكمية المستهلكة من سلع رُفعت أسعارها.

لن ينعم أي سوق بالحد الأدنى من الاستقرار إذا انخفضت استجابة أو قدرة المستهلكين على تقليل الكمية المطلوبة من سلعة ما نتيجةً لارتفاع سعرها. لذا فإن تفاعل المستهلك بطريقة إيجابية مع ارتفاعات الأسعار هو أحد أهم وسائل مكافحة التضخم.

من غير المعقول أن لا يكون لارتفاع الأسعار بنسب تصل إلى 50% أي أثر على الكميات المستهلكة من سلع عادية يمكن الاستغناء عنها، أو تقليل الكمية المستهلكة منها، أو إحلالها بسلع أخرى بديلة.

أدى ارتفاع الوعي لدى المستهلكين في الدول المتقدمة إلى إجبار المنتجين على عدم انتهاج الحلول السهلة لمشاكل الإنتاج برفع الأسعار، بل السعي لرفع مستوى الكفاءة الاقتصادية، كما أدى ذلك إلى ارتفاع درجة المنافسة بين منافذ التوزيع لخفض التكاليف وتقديم أفضل الخدمات للمستهلكين. وترتب على ذلك ارتفاع المكاسب الاقتصادية للمنتجين والمستهلكين



فهم الخدع والفنون التسويقية:

الفنون التسويقية تستهدف جذب المستهلك لشراء السلعة مع التركيز على مناطق ضعف المستهلك. وتسعى إلى إقناع المستهلك بشراء السلعة بأعلى سعر ممكن.

تلعب الخدع التسويقية دوراً رئيساً في التشويش على المستهلك وإقناعه بشراء السلع بأسعار تفوق إمكانياته في بعض الحالات.

تستهدف الخدع التسويقية القضاء على ما يعرف ب "فائض المستهلك" الذي يقيس الفرق بين السعر الحقيقي للسلعة والسعر الذي يرغب ويستطيع المستهلك دفعه، فإذا كان المستهلك يرغب ويستطيع شراء سلعة بقيمة 1000 ريال كحد أقصى، في حين أن سعرها الحقيقي لا يتجاوز 700 ريال، فإن الفرق بينهما (300 ريال) هو فائض المستهلك.

الشغل الشاغل للخطط التسويقية هو القضاء على فائض المستهلك. لذا ينشأ ما يعرف بتجزئة السوق والتلاعب بمواصفات السلعة الواحدة وتمييز أسعارها بطريقة لا علاقة لها بالتكاليف. ويظهر ذلك جلياً في أسواق الأجهزة الإلكترونية، والسيارات، والمعدات...الخ، وبعض الخدمات مثل السفر بالطائرة، والإقامة في الفنادق...الخ.

الخدع التسويقية خلقت ما يعرف ب (التوهم الاقتصادي/توهم التوفير)، وساهمت في انتشار ظاهرة العروض الوهمية لاسيما في السلع الاستهلاكية الأساسية بشكلٍ أشبه ما يوصف ب "السرقة بالايحاء". ولا تقتصر عمليات الاحتيال على المستهلك بتمرير السلع التالفة أو الفاسدة أو القريبة من انتهاء فترة الصلاحية. بل تمتد إلى العديد من العبوات العائلية ذات الاحجام الكبيرة التي توحي للمستهلك بأنها اقتصادية، بينما هي اعلى تكلفة على المستهلك من العبوات الأصغر حجماً من نفس المنتج وفي نفس المتجر.



القروض الاستهلاكية:

القروض الاستهلاكية تمثل استهلاكاً حالياً من دخل يتحقق في المستقبل، وهي ضد الادخار (ادخار سالب) وتجعل الأسرة تعيش في المنطقة السالبة، فتدفع تكاليف الاقتراض علاوة على تكليف المعيشة.

القروض الاستهلاكية حلول قصيرة الأجل تخلق مشاكل طويلة الأجل.

أقساط القروض الاستهلاكية تمثل عادةً ثلث الدخل الشهري، وهذه نسبة كفيلة بنقل معظم المقترضين من الطبقة المتوسطة إلى الطبقة الفقيرة خلال فترة القرض.

أسهل طريقة لحساب تكاليف القروض المصرفية: قسمة إجمالي خدمة الدين على عدد الأقساط. مثال: إذاك كانت خدمة الدين (الفوائد) هي 30 ألف ريال على قرض استهلاكي لمدة 5 سنوات (60 شهراً)، فإن تكلف خدمة الدين هي 30 ألف ÷60 شهرا= 500 ريال شهريا.

من المتعارف عليه في الأوساط المصرفية أن قروض بطاقات الائتمان هي الأعلى من حيث تكلفتها على المقترض، وتتراوح نسبة الفائدة على قروض بطاقات الائتمان ما بين 18 إلى 24%، أي نسبة فائدة قد تصل إلى 10 أضعاف نسبة الفائدة على القروض الشخصية.

الغرض الرئيس من البطاقات الائتمانية تنظيم وإدارة السيولة للأفراد، وتجنب الأزمات المالية. كما أنها من أهم وأكثر وسائل الضمان المالي انتشاراً في قطاع الأعمال. لذا لا ينبغي أن ينظر إلى بطاقة الائتمان على أنها مصدر للإقراض.



ثقافة الادخار:

أسوأ الناس تدبيراً هو أقلهم قدرة على الادخار. والسلوك الاجتماعي العام الذي لا يعير للادخار أي اهتمام حرف عدداً كبيراً من الأفراد عن الواقعية وأقحمهم في أزمات اقتصادية يصعب معالجتها.

هناك عدة أساليب للادخار مثل تحديد نسبة ثابتة من الدخل تتراوح ما بين 10 إلى 30 في المئة – حسب مستوى الدخل وعدد أفراد الأسرة، أو تحديد مبلغ مقطوع للادخار عن طريق إيداعه في حساب مستقل أو الدخول في جمعيات.

تأجيل شراء أي سلعة نوع من الادخار.

ينبغي تجنب استخدام القروض الاستهلاكية كوسيلة للادخار.

أفضل أساليب الادخار هو ما يحقق التوازن بين الادخار والاستهلاك، وهذا يتطلب تحقيق التوازن بين حجم الاستهلاك في بداية الشهر مقارنة بنهايته من خلال الآتي:

أولاً، تحديد الدخل المتاح للاستهلاك (الدخل الشهري مخصوماً منه المصاريف الثابتة كالإيجار وأقساط القروض، والمصاريف شبه الثابتة كفواتير الكهرباء والاتصالات وغيرها).

ثانياً، قسمة الدخل المتاح للاستهلاك على أيام الشهر، وناتج هذه القسمة هو رقم جوهري يسترشد به لمعرفة مستوى الاستهلاك بشكل يومي أو أسبوعي، ومدى القدرة على الادخار.



*مستشار اقتصادي











سلوك معظم الأسر يحتاج إعادة صياغة













متطلبات البرمجة الاقتصادية تختلف من أسرة لأخرى
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 08-20-2014, 10:42 AM
صحي مبدع
 

salamat17 will become famous soon enough
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟


تسألُ "ميكنزى" عَن راتب . .يأتى مُتأخّر أُسبُوعاً

قُلنا أختاه قد أحتسنَا . .وتضّور أبنائى جُوعاً

فدُروس الأبناءِ سُعار . .ودواءُ المَعِدة مرفوعاً

كُنا ّنرتاُد محلاّت ٍ. .بإثنين ريالٍ لبِيوعاً

رجُل البلديّة أغلقها . .و إستبدل مطرَحها فُروعاً

لل"بيتزا" تلكَ بِها جُبن . .و الأخُرى زُبدة أمرُوعاً(1)

أما الثالثة فبالزيتونِ . .تُجمّلَ و أستعلى شُيوعاً

بالله "ميكنزى" لا تَصفى . .حالا ًيطرحُنى مصروعاً

و دعينا نأخُذ ُراتِبنا . .مِدراراًيستدفى ضُلوعاً

...........................

(1) خصيبة – أى وافرة
المكينزي معجبون بهذا.
salamat17 غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 08-20-2014, 11:10 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟




الله يبارك لك فى رزقك ويسخر لك ويطرح لك البركه
شعر رائع بمكينزي
اعجبني

من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 6 ]
قديم 08-20-2014, 01:54 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

93.6 ألف ريال نصيب الفرد في المملكة خلال العام الماضي..
وعدد السكان يرتفع إلى 30 مليون نسمة

الرياض
أعلنت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات في المملكة أن نصيب الفرد وصل إلى 6ر93 ألف ريال العام الماضي، مشيرة إلى أن عدد سكان المملكة ارتفع إلى حوالي 30 مليون نسمة.
وقالت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات في تقرير لها امس إن "متوسط نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي ارتفع من 76 ألف ريال في عام 2008 إلى حوالي 6ر93 ألف ريال في عام 2013". وأضافت المصلحة أن الناتج المحلي الإجمالي السعودي ارتفع من 1949 مليار ريال خلال عام 2008 إلى 2807 مليارات ريال في عام 2013. ويقيس الناتج المحلي الإجمالي للدولة قيمة جميع السلع والخدمات النهائية المنتجة في بلد ما في فترة زمنية معينة ويُستخدم على نطاق واسع لأغراض التحليل الاقتصادي، واتخاذ القرارات، ورسم السياسات، وكذلك لإجراء المقارنات الدولية. وتُعد مصلحة الإحصاءات العامة المصدر الرسمي الوحيد لبيانات الناتج المحلي الإجمالي للمملكة وتوفر هذه الإحصاءات منذ سنوات.
من جهة أخرى أعلنت المصلحة أن عدد سكان المملكة ارتفع إلى 29.99 مليون نسمة عام 2013 بنسبة نمو بلغت 7ر2 % مقارنة بعام 2012 حيث بلغت آنذاك 2ر29 مليون نسمة.
وأوضحت المصلحة أن عدد المواطنين والمواطنات السعوديين بلغ حوالي 27ر20 مليون نسمة ما يعادل 68 % من إجمالي عدد السكان. وبلغ عدد الذكور السعوديين 18ر10 ملايين نسمة يمثلون حوالي 34 % من إجمالي السكان مقابل 09ر10 ملايين إناث يمثلون 6ر33 % من إجمالي عدد السكان.
وقالت إن عدد السكان غير السعوديين72ر9 ملايين نسمة عام 2013 أي ما نسبته 32 % من إجمالي عدد السكان، منهم 64ر6 ملايين نسمة (22.1 %) من الذكور و08ر3 ملايين نسمة (3ر10 %) من الإناث.
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 7 ]
قديم 08-20-2014, 02:37 PM
صحي مبدع
 

salamat17 will become famous soon enough
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

- صدقتى و بررتى .
- و لكننا نسمع من آن لآخر عن قطاعات فى أماكن معزولة أو نائية بالسعودية تكاد لا تجد قوت يومها .
- و لو صح هذا ،فهو يعنى أن الضمان الإجتماعى لم يشمل جميع فئات المجتمع .
- و السعودية يُشاع أنها رقم 17 فى متوسط دخل الفرد على مستوى العالم ،و لكنه يٌشاع يضا أنها رقم 37 فى التخطيط و البحث و التطوير .
- و ال"قانون" لا يستغنى عن ال"مُقنن"،أى أن النصوص وحدها لا تكفى،و إنما تحتاج الحركة و الِهمّة ،لكى تأخذ مكانها الصحيح فى المجتع .
- و الدليل على ذلك هو: نظرة بسيطة لدورة الإنعاش الأساسي basic life support التى يقوم بها طاقم تمريض أجنبى داخل إحدى مستشفيات وزارة الدفاع بالسعودية ،و بين قرينتها التى يتعهدها طاقم تمريض عربى داخل إحدى مستشفيات وزارة الصحة بالسعودية : سنجد الأولى جادة - صارمة - مفيدة ،و سنجد الأخيرة هزلية لا قيمة لها .
- نتمنى أن يصاحب الدخل الكريم للفرد داخل السعودية ، بركة و رُشد تدبير ،و هما لا يقلا فى الأهمية عن السعة و البحبوبة . يارب يا رب
المكينزي معجبون بهذا.
salamat17 غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 8 ]
قديم 08-20-2014, 07:41 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

الإقتصاد من منظور إسلامي
الإنسان خليفة الله في أرضه، له مهامه التى يقوم بها سعياً وراء تحقيق غايته في الدنيا، والله في ذلك قد سخر له كل شىء وأسبغ عليه من النعم ما لايحصى، و منحه كامل الحرية، ليستفيد هو بذلك كله ويحيا حياة تتماشى مع المبادىء الأخلاقية التى أرسل الله بها الرسل، ولقد أكد الله عز وجل على هذا المعنى في كتابه في العديد من الأيات يقول تعالى في كتابه الكريم: اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَّكُمْ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الأَنْهَارَ* وَسَخَّر لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَآئِبَينَ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ* وَآتَاكُم مِّن كُلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَإِن تَعُدُّواْ نِعْمَتَ اللّهِ لاَ تُحْصُوهَا إِنَّ الإِنسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ إبراهيم:32-33-34. ويقول تعالى: وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُواْ مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُواْ مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُواْ مِن فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ النحل: 14، نعم سخر الله للإنسان أشياء كثيرة ، وكفل له الحرية، لكنه ليس الحاكم المطق عليها، وليست حريته حرية بلا حدود، فهو حر في ما يفعل لكن هناك من العواقب ما ينتظره إذا اساء استخدام تلك الحرية يقول تعالى: وَمَنْ يُبَدِّلْ نِعْمَةَ اللهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُ فَإِنَّ اللهَ شَدِيْدُ الْعِقَابِ البقرة: 211. ويجدر بنا في ضوء الحديث عن نعم الله التى منحها للإنسان أن نشير إلى أن هناك ركيزتان أساسيتان للملكية الخاصة في الإسلام هما الثروة والمال، فقد جعل الله للإنسان الحق في أن ينتفع بكل ما سخره له أيما انتفاع، وأن يحقق ثروته الخاصه به، لأن الثروة والمال في منظور الإسلام هما مصدر للسعادة ووسيلة للبهجة، وأداة لتحقيق آمال المرء العريضة، ولكنها في نفس الوقت لا يجب أن تكون غاية في حد ذاتها، ولا يجب أن يُساء استخدامها في ظلم الأخرين، كما يجب أن يكون مصدرها مصدراً مشروعاً من خلال العمل النافع الذى حثنا الإسلام عليه حيث بين لنا العمل الطيب وأنواع العمل الخبيث يقول تعالى في سورة الأعراف: الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ . ولا يحثنا الإسلام على اكتناز الأموال بل الإنتفاع بها من خلال تدويرها في سوق العمل حتى يعم النفع على صاحب المال خاصة وعلى المجتمع عامة يقول تعالى في سورة التوبة: ......وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلا يُنْفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ التوبة:34 وجدير بالذكر هنا أن نتحدث عن الزكاة أو الصدقة، فالزكاة جزء مخصص من المال يدفعه الغنى من ثروته للفقير، أي إذا تخطت ثروة الغنى نصيباً معينا وجب عليه إخراج مقدار محدد من ماله للفقراء، والزكاة فى الحقيقة تعنى الزياده والطهارة والنقاء، فبها تتطهر ثروة الشخص ويتسع نطاق الثروة، فلا تصبح حكراً على فئة محددة فقط من البشر، فازدياد معدل الفقر يرتبط بعدم إخراج الزكاة.
- See more at: الإقتصاد من منظور إسلامي
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 9 ]
قديم 08-20-2014, 07:49 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

فوائد الزكاة الفوائد الروحية
يقول تعالى فى كتابه الكريم: خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاَتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ التوبة : 103 - الزكاة دليل على صدق إيمان المرء، لأنها تضحية من صاحب المال بشىء عزيز عليه. - تطهير للمرء من الطمع والجشع والبخل والأنانية يقول تعالى فى سورة آل عمران: وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَبْخَلُونَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ هُوَ خَيْرًا لَّهُمْ بَلْ هُوَ شَرٌّ لَّهُمْ سَيُطَوَّقُونَ مَا بَخِلُواْ بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلِلّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ . - إدخال السرور على القلب، فالمرء ينتابه شعور بالبهجة عندما يخرج لله شىء مما لديه - الزكاة بوابة لدخول الجنة، ووسيلة لكسب رضا الرب يقول عز من قائل في سورة البقرة: يَمْحَقُ اللَّهُ الْرِّبَا وَيُرْبِى الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لاَ يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ . - الزكاة وسيلة يتعلم المرء من خلالها أمور دينه، إذ كيف لمخرج الزكاة إخراجها دون أن يكون على دراية بأحكامها - الزكاة تطهير للمال، معها يزداد المال بركة وحقيقة - الزكاة تمحو الذنوب كمال قال النبى صلى الله عليه وسلم أن الصدقة تمحو الخطايا كما يطفىء الماء النار. الفوائد الإقتصادية 1- زيادة حجم الإنتاج فمع جمع الزكاة وتوزيعها على الفقراء، سيقوم هؤلاء الفقراء بإنفاقها على شراء البضائع المختلفة، فيزداد الطلب على المنتجات ويزداد معه حجم الإنتاج. 2- الحد من الإكتناز تقلل الزكاة من الإكتناز لأنها تؤخذ في الأصل من الاموال المكتنزه 3- زيادة مستوى الدخل تزيد الزكاة من مستوى الدخل نظراً لتدوير الثروة. 4- تشجيع الإستثمار تشجع الزكاة على الإستثمار بسبب زيادة الإستهلاك وإنتاج البضائع. 5- الحد من الركود تقلل الزكاة من الركود بسبب عملية تدوير الأموال 6- الحد من عدم المساواة فى الثروة يتم توزيع الزكاة على الفقراء ومن ثم تقلل من عدم المساواة 7- الإرتفاع بمستوى المعيشة ترفع الزكاة من مستوى معيشة الفقراء 8- خفض معدلات البطالة تقلل الزكاة من معدلات البطالة وتساعد الفقير على استثمارنصيبه في أموال الزكاة في التجارة 9- الحد من معدل الجريمة تبقى الزكاة أفضل الوسائل لتقليل معدلات الجريمة بسبب خفضها لمعدل الفقر وما يتبقى من ثروة الإنسان بعد الزكاة يجب عليه أن يحسن استغلاله بإنفاقه بطريقة شرعية فيتجنب الإسراف والتبذير، وله أن يخرج صدقات من ماله طواعية إن شاء بعد ذلك، يقول تعالى في سورة الأنعام: وَهُوَ الَّذِي أَنشَأَ جَنَّاتٍ مَّعْرُوشَاتٍ وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ مُخْتَلِفاً أُكُلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُتَشَابِهاً وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ كُلُواْ مِن ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَآتُواْ حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ الأنعام : 141، ويقول تعالى فى سورة طه: كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَلَا تَطْغَوْا فِيهِ فَيَحِلَّ عَلَيْكُمْ غَضَبِي وَمَن يَحْلِلْ عَلَيْهِ غَضَبِي فَقَدْ هَوَى . ويعد صاحب الثروة من منظور الإسلام وصياً من قبل الله عز وجل على أمواله، لذا كان واجباً عليه الإنفاق وفقاً لما هو شرعى، ومن ثم كان سفه الإنسان في إنفاق ثروته وعدم إنفاقها وفقا لما يقتضيه العقل من الأمور التى ينتزع معها حقه في الثروة، ومن الأمور التى تدل على هذا السفه التبذير الشديد وإهدار المال في ما لايفيد وإساءة استخدام الثروة، فيعتبر الإنسان في هذه الحالة في نظر الإسلام سفيهاً لا يضير بماله فقط بل يلحق الأذى بالمجتمع أيضا يقول تعالى في سورة النساء: وَلا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا وَارْزُقُوهُمْ فِيهَا وَاكْسُوهُمْ وَقُولُوا لَهُمْ قَوْلا مَعْرُوفًا. سبق وقلنا أن الإسلام ينهى عن استخدام المال كوسيلة للإضرار بالأخرين، ويجدر بنا في هذا الصدد أن نشير لأحد صور هذا الإضرار المتمثلة في الربا، فالربا هو الزيادة التى لا يقابلها عوض ويأتى على قسمين، ربا الفضل وربا النسيئة والربا بكافة أنواعه حرام بنص القران الكريم في العديد من المواضع والحديث النبوى الشريف يقول تعالى: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ* يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لاَ يُحِبُّ كُلَّ كُفَّارٍ أَثِيمٍ، ويقول تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ الرِّبَا أَضْعَافاً مُّضَاعَفَةً وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ، ومن الأحاديث النبوية الشريفة الدالة على تحريم الربا: لا تبيعوا الذهب بالذهب إلا مثلا بمثل، ولا تشفوا بعضها على بعض، ولا تبيعوا الورق بالورق إلا مثلا بمثل، ولا تشفوا بعضها على بعض، ولا تبيعوا منها غائبا بناجز وفي الحديث الشريف أيضًا يقول صلى الله عليه وسلم لعن الله آكل الربا ومؤكله إلى غير ذلك من الايات والأحاديث العديدة التى تنهى كلها عن الربا وتحرمه، والسب الرئيس وراء التحريم هو ما تنطوى عليه عملية الربا من استغلال للناس، وليس هذا فحسب هو السبب الوحيد بل المتأمل فى نهاية الآية 279 من سورة البقرة يرى سببا آخر هو عدم ظلم المرء لنفسه ولا للأخرين حيث يقول تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ( ) فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ ۖ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ ، أى يذر الإنسان ما تعامل به من الربا ويسترد رأس ماله وبذلك لا يظلم بأخذه زياده عن حقه أو يُظلم بانتقاص ماله. فالنظام الإقتصادى في الإسلام ُبني على أساس قاعدة فعل الخيرات واجتناب المنكرات فهو نظام يحمى المصلحة العامة ومصلحة الافراد على مستوى جميع الأعمار
- See more at: الإقتصاد من منظور إسلامي
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 10 ]
قديم 08-20-2014, 07:54 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: لو تأخر الراتب أسبوعاً.. ماذا تفعل؟

المصرفية الإسلامية
يشير نظام المصارف الإسلامية إلى النشاط المصرفي الذي يتناسب مع الشريعة الإسلامية، التي تحرم الربا. ولقد سخر النظام المالي العالمي الحديث من فكرة المصارف الإسلامية في بداية ظهورها أوائل السبعينات. واليوم نرى المصارف العالمية الرائدة، بها حسابات استثمار إسلامية. ولو كانت تلك الاستثمارات تعود عليها بالخسارة لقامت بإلغائها المصارف. فالشريعة الإسلامية تمنع الربا مطلقاً، وكافة المصارف الإسلامية لا تعطي فوائد، وكذلك القروض تعطى دون فوائد. فالعدل أساس في الشريعة الإسلامية، لذا لا تعطى فائدة على رأس المال، إلا إذا كان المال معرضاً لمخاطر التجارة من مكسب وخسارة
- See more at: المصرفية الإسلامية
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
ماذا, أسبوعاً.., الراتب, تمير, تفعل؟


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
... موسوعة ال 1000 سؤال فى التاريخ الأسلامى ... نسناس ملتقى النفحات الإيمانية 12 12-17-2015 11:29 AM
الموسوعة الطيبة الشاملة ( أمراض الباطنة) .. life`s rose ملتقى الأمراض 9 08-28-2015 02:19 AM
ملف شامل لمشكلات الاطفال ادخلي وشوفي مشكلة طفلك وأسبابها وحلها بسومي ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 13 08-09-2015 10:09 PM
عــــــام الفيل المكينزي ملتقى النفحات الإيمانية 11 02-23-2015 02:20 PM
0000القولون0000 الدكتوره ملتقى الأمراض 3 08-29-2007 10:01 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 04:45 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط