آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى النفحات الإيمانية مواضيع ديننا الحنيف على منهج اهل السنة والجماعة

ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

ملتقى النفحات الإيمانية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 04-19-2016, 02:04 PM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم


في ظلال آية
ومن يتوكل على الله فهو حسبه


في سورة الطلاق أو سورة النساء الصغرى - كما تسمى - وردت أربع آيات كريمة، ربطت بين الفعل والجزاء، ورتبت النتيجة على أسبابها ومقدماتها؛
الآية الأولى، قوله تعالى: {ومن يتق الله يجعل له مخرجًا * ويرزقه من حيث لا يحتسب} (الطلاق:2-3)
والثانية، قوله سبحانه: {ومن يتوكل على الله فهو حسبه} (الطلاق:3)
والثالثة، قوله عز وجل: {ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرًا} (الطلاق:4)
والرابعة، قوله تعالى: {ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرًا} (الطلاق:5).

ولنا مع هذه الآيات بضع وقفات:

الأولى:
أن الجزاء في ثلاث من هذه الآيات رُتب على تقوى الله؛ وتقوى الله في معهود الشرع، فعل ما أمر الله به واجتناب ما نهى عنه، وهي رأس الأمر كله، وفي وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم لبعض صحابته، قوله عليه الصلاة والسلام: (اتق الله حيثما كنت) رواه أحمد والترمذي، وقال: حديث حسن صحيح.

الثانية:
جاء قوله تعالى: {ومن يتوكل على الله فهو حسبه} تكملة لأمر التقوى؛ فإذا كانت تقوى الله سبب لتفريج الكربات، ورفع الملمات، وكشف المهمات، فإن في توكل المسلم على ربه سبحانه، ويقينه أنه سبحانه يصرف عنه كل سوء وشر، ما يجعل له مخرجًا مما هو فيه، وييسر له من أسباب الرزق من حيث لا يدري؛ وأكد هذا المعنى ما جاء في الآية نفسها، وهو قوله تعالى: {إن الله بالغ أمره} أي: لا تستبعدوا وقوع ما وعدكم الله حين ترون أسباب ذلك مفقودة، فإن الله إذا وعد وعدًا فقد أراده، وإذا أراد أمرًا يسر وهيأ أسبابه.

وقد وردت عدة أحاديث تشد من أزر هذا المعنى؛ من ذلك ما رواه أبو ذر رضي الله عنه، قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:

( إني لأعلم آية لو أخذ بها الناس لكفتهم ، ثم تلا قوله تعالى: {ومن يتق الله يجعل له مخرجا * ويرزقه من حيث لا يحتسب} فما زال يكررها ويعيدها ). رواه أحمد والحاكم وغيرهما.

وروى الإمام أحمد في "مسنده" عن ثوبان رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه ولا يرد القدر إلا الدعاء ولا يزيد في العمر إلا البر).

الثالثة:
أن الله سبحانه وعد عباده المتقين الواقفين عند حدوده، بأن يجعل لهم مخرجًا من الضائقات والكربات التي نزلت بهم؛ وقد شبَّه سبحانه ما هم فيه من الحرج بالمكان المغلق على المقيم فيه، وشبَّه ما يمنحهم الله به من اللطف وتيسير الأمور، بجعل منفذ في المكان المغلق، يتخلص منه المتضائق فيه.

الرابعة:
في قوله تعالى سبحانه: {من حيث لا يحتسب} احتراس ودفْعٌ لما قد يُتوهم من أن طرق الرزق معطلة ومحجوبة، فأعْلَم سبحانه بهذا، أن الرزق لطف منه، وأنه أعلم كيف يهيئ له أسبابًا، غير مترتبة ولا متوقعة؛ فمعنى قوله تعالى: {من حيث لا يحتسب} أي: من مكان لا يحتسب منه الرزق، أي لا يظن أنه يُرزق منه.

الخامسة:
تفيد الآيات المتقدمة، أن الممتثل لأمر الله والمتقي لما نهى الله عنه، يجعل الله له يسرًا فيما لحقه من عسر؛ واليسر انتفاء الصعوبة، أي: انتفاء المشاق والمكروهات؛ والمقصود من هذا تحقيق الوعد باليسر، فيما شأنه العسر.

السادسة:
في قوله تعالى: {ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرا} أعيد التحريض هنا على التقوى مرة أخرى، ورتَّب عليه الوعد بما هو أعظم من الرزق، وتفريج الكربات، وتيسير الصعوبات، وذلك بتكفير السيئات، وتعظيم الأجر والثواب.

وبعد:
فإن للتقوى أثرًا أي أثر في حياة المؤمن، فهي مفتاح كل خير، وهي طريق إلى سعادة العبد في الدنيا والآخرة، يكفيك في ذلك، قول الله عز وجل: {ولو أن أهل القرى أمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض} (الأعراف:96) وكان من دعائه صلى الله عليه وسلم: (اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى) رواه مسلم

شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 04-19-2016, 02:06 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي التجارة الرابحة

التجارة الرابحة






التجارة الرابحة حين نقرأ القرآن

التجارة الرابحة حين نتدبر القرآن

التجارة الرابحة حين نعمل بالقرآن

إلى أولئك الذين يتنافسون على المراتب والمراكب نقول لهم / إن السعادة حينما نكون أهلاً للقرآن

روى الإمام أحمد والنسائي في الكبرى وابن ماجه مِن حديث أنس رضي الله عنه قال : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِنَّ لِلَّهِأَهْلِينَ مِنْ النَّاسِ . فَقِيلَ : مَنْ أَهْلُ اللَّهِ مِنْهُمْ ؟ قَالَ : أَهْلُ الْقُرْآنِ ، هُمْ أَهْلُ اللَّهِ وَخَاصَّتُهُ . وصححه الشيخ الألباني ،وقال الشيخ شعيب الأرنؤوط : حديث حسن .

ما أجمل أن نكون من أهل القرآن الذين هم أهل الله وخاصته ..

ولكي نكون أمة كما أرادها الله لا بد أن أكون من أهل القرآن

وهناك أمور ينبغي مراعاتها مع القرآن الكريم /

1 / احترام المصحف

اجمع العلماء على وجوب احترام المصحف

فلا يكتب عليه ولا يوضع في مكان ممتهن

وما نراه من البعض من تساهل بالكتابة على المصحف فلابد من احترام كتاب الله .

وكذلك ترك المصحف بيد الأطفال يلعبون به

ووضع كتب أخرى فوق المصحف

ويترك المصحف منشوراً فهو مكروه

2 ـ نتدبر القرآن :

يقول مالك ابن دينار ـ رحمه الله ـ : يا حملة القرآن ماذا زرع القرآن في قلوبكم .؟؟؟!!!

يا صاحبة الفاتحة

ويا صاحبة النساء

ويا صاحبة البقرة

ماذا زرعت فيك تلك السور ..؟؟!!!

ثم ما أثرها في جوارحك ..؟؟!!!

لا تقولِ أنا مؤمنة بقلبي .. دون جوارحي

فالله عز وجل يقول في المنافقين

( صم بكم عمي فهم لا يرجعون )

والنبي صلى الله عليه وسلم ذكر نماذج لمن يقرأ القرآن

الأترجة ـ الريحانة ـ التمرة ـ الحنظلة

عَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: مَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ كَمَثَلِ الأُتْرُجَّةِ؛ رِيحُهَا طَيِّبٌ وَطَعْمُهَا طَيِّبٌ, وَمَثَلُ الْمُؤْمِنِ الَّذِي لَا يَقْرَأُ الْقُرْآنَ؛ كَمَثَلِ التَّمْرَةِ لَا رِيحَ لَهَا وَطَعْمُهَا حُلْوٌ, وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ الَّذِي يَقْرَأُ الْقُرْآنَ مَثَلُ الرَّيْحَانَةِ؛ رِيحُهَا طَيِّبٌ وَطَعْمُهَا مُرٌّ, وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ الَّذِي لَا يَقْرَأُ الْقُرْآنَ كَمَثَلِ الْحَنْظَلَةِ لَيْسَ لَهَا رِيحٌ وَطَعْمُهَا مُرٌّ)صحيح البخاري ، واللفظ له، وصحيح مسلم .)

المنافق لا ينتفع بالقرآن

يسمع الناس يقرأ القرآن لكنه لا ينتفع به .

فنجد من يحفظ القرآن ومن يُعلِم القرآن ولكنه أبعد الناس عن القرآن

(‏‏وَلَوْ عَلِمَ اللّهُ فِيهِمْ خَيْرًا لَّأسْمَعَهُمْ)

لما وقع في قلوبهم من حقد وحسد وحب للشهوات .

.: لابد أن نقرأ ونتدبر القرآن وننتفع به .

قال ابن تيمية -رحمه الله-: (من تدبَّر القرآنَ طالباً الهدى منه تبيّن له طريقُ الحق). ...

الآن الحاضرات هل كلنا نقرأ القرآن بنفس الطريقة ؟؟!!

لا

بل هناك من تقرأ القرآن طالبة الهدى

وهناك من تقرأ القرآن وهي أبعد ما تكون عنه

.: نحن نقرأ القرآن نريد أن تصلح قلوبنا ..

فلابد أن نقرأ القرآن بتدبر

فالتدبر مطلوب

بأن نقرأ ونقف عند الآيات نتدبرها

فعندما نقرأ آيات التبرج والسفور أو الغيبة والنميمة نقرأها بتدبر حتى نعمل بها

يقول ابن القيم : لو علم الناس ما في قراءة القرآن بالتدبر لاشتغلوا بها عن كل ما سواها ...

لو سألتك ماهي أرجى آية عندك ؟؟ وأخوف آية عندك ؟؟

مثلاً : قوله تعالى : (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا )

إذا مررتِ بآية وشعرتي بأنها تؤثر فيك فكرريها وهذا وارد في السنة في قيام الليل

القرآن يعلمنا طريق الوصول إلى الله عز وجل والجنان

3 ـ محبة القرآن الكريم :

من أحب القرآن فهو يحب الله عز وجل , لأنك تحبين كلامه .

لو سألتكن هل تحبون الله عز وجل ؟ هل تحبون القرآن ؟؟

كلكم سوف يقول نعم

لكن المحبة هي بكثرة تعاهد القرآن

فيكون القرآن معك في كل مكان في السيارة وفي السوق وفي المستشفى

وهناك من هو ميت دماغياً ويردد القرآن

فحينما نحب القرآن يبقى في قلوبنا وعقولنا .

ـ لله المثل الأعلى ـ

لو أن لك صديقة عزيزة كتبت لك في دفتر الذكرى ستجدين أنك تفتحين الدفتر كثيراً وتقرئين ما كتبت لك

.: تعاهدوا القرآن ففيه الفلاح ..

4 ـ كثرة قراءة القرآن :

خاصة ونحن مقبلون على رمضان

البعض لا يقرأ القرآن إلا في رمضان

والبعض يكون في بداية رمضان بهمة عالية ثم لا يلبث أن تفتر الهمة فلا يختم ختمة واحدة في رمضان ..

والجيدة هي التي تختم ختمة واحدة طوال العام والله المستعان .

بل سمعنا من لا تتقن القرآن وهي جامعية

نقول / لابد من كثرة قراءة القرآن حتى لا يُنسى

تقولين / لا أحفظ القرآن حتى لا أنساه ..

نقول / بل احفظي القرآن وتعاهديه حتى لا يُنسى

يقول النبي صلى الله عليه وسلم : (تعاهدوا القرآن فو الذي نفسي بيده لهو أشد تفلتاً من الإبل في عقولها )

لو تذكرون نشيد الوطن سارعي للمجد والعليا ... لا ننساه أبدا

لكن القرآن جزء عم لو تركتي أبسط السور فيه فسوف تنسينها

يقول الضحاك : يقول الله تعالى : (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ) وليس أعظم من مصيبة أن يحفظ المرء القرآن وينساه بذنب أحدثه ..

فإذا شعرتي أنك ابتعدتِ عن القرآن فراجعي نفسك يا أخيه

وهناك أمور أخرى تتعلق بكم يا أمة القرآن :

1 / استغلال الأزمنة والأحوال في الرجوع للقرآن :

فالحسنات تضاعف في الزمان والمكان الفاضل

وفي هذا الزمن الذي تكالبت علينا فيه الفتن نقول لابد من الرجوع إلى القرآن


منقول

من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 04-19-2016, 02:08 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

اعمل لأخرتك






لفتة رائعة أعجبتني:
اليوم يقبل منا مثقال ذرة
وغدا لن يقبل منا ملء الأرض ذهبا .





من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 04-19-2016, 08:37 PM
صحي جديد
 

أطلال الصبا will become famous soon enough
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

جاء الموضوع بوقته ..
جزاك الله خيرا و جعله في موازين حسناتك 🌸
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : أطلال الصبا
أطلال الصبا غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 04-22-2016, 07:40 PM
صحي جديد
 

tahanikhalaf will become famous soon enough
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

جزاك الله خيرا
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : tahanikhalaf
tahanikhalaf غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 6 ]
قديم 04-26-2016, 02:22 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







جزاكم الله خير ا اخواني


وبارك بمروركم وكلماتكم


وادعو لكم


اللهم إني أسألك باسمك الطاهر الطيب المبارك الأحب إليك


الذي إذا دعيت به أجبت وإذا سئلت به أعطيت


وإذا استرحمت به رحمت وإذا استفرجت به فرجت




اللهم إني أدعوك الله وأدعوك الرحمن


وأدعوك البر الرحيم ، وأدعوك بأسمائك الحسنى كلها


ماعلمت منها وما لم أعلم أن تغفر لي وترحمني


اللهم يا رحمن يا رحيم يا سميع يا عليم


يا غفور يا كريم إني أسألك بعدد من سجد لك في حرمك المقدس


من يوم خلقت الدنيا الى يوم القيامة


أن تطيل عمر قاري هذا الدعاء على طاعتك


وترحم والديه وان تحفظ أسرته وأحبته


وان تبارك له في ماله وعمله


وتسعد قلبه وأن تفرج كربه


وتيسر أمره وأن تغفر ذنبه


وتطهر نفسه


وتصلح نيته وذريته


وان تبارك سائر ايامه


المسلمين والمسلمات


وصل وسلم على محمد وعلى اله وصحبه وسلم
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 7 ]
قديم 04-27-2016, 10:41 AM
صحي جديد
 

iclouds will become famous soon enough
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

حسبنا الله سيؤتينا من فضله

توكلت على الله
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : iclouds
iclouds غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 9 ]
قديم 04-29-2016, 07:39 PM
صحي جديد
 

malsowilem will become famous soon enough
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

جزاكم الله خيرا
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : malsowilem
malsowilem غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 10 ]
قديم 04-29-2016, 08:12 PM
صحي جديد
 

malsowilem will become famous soon enough
افتراضي رد: ومن يتوكل على الله فهو حسبه - في ظلال آية

جزاكم الله خيرا
المكينزي معجبون بهذا.
من مواضيع : malsowilem
malsowilem غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
آية, الله, يتوكل, حزبه, عمال, على, فهو, ومن


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
( إستفساااارات ومستجــــداااات حركــة النقل الإلكترونية ) صآحي لهم ملتقى شؤون الموظفين 11215 12-03-2017 05:37 PM
الفزعه ابي معلومات عن الجوده النوعيه ابو فرح ملتقى تبادل الخبرات 33 12-13-2015 05:40 PM
صلاح الدين الايوبى مشــرف نظـــافة ملتقى النفحات الإيمانية 7 08-20-2015 04:56 AM
ملف شامل لمشكلات الاطفال ادخلي وشوفي مشكلة طفلك وأسبابها وحلها بسومي ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 13 08-09-2015 10:09 PM
فلنتنافــــــــــس إذآ.... لميس ملتقى النفحات الإيمانية 3 07-08-2013 09:19 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 02:50 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط