آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى النفحات الإيمانية مواضيع ديننا الحنيف على منهج اهل السنة والجماعة

سورة الفاتحة

ملتقى النفحات الإيمانية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 09-26-2008, 01:25 PM
صحي جديد
 



الامووووورة will become famous soon enough


[align=center]تفسير سورة الفاتحة
السلام عليكم ورحمة الله والصلاة والسلام على نبينا محمد (ص)


بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ (1)

سورة الفاتحة سميت هذه السورة بالفاتحة; لأنه يفتتح بها القرآن العظيم, وتسمى المثاني; لأنها تقرأ في كل ركعة, ولها أسماء أخر. أبتدئ قراءة القرآن باسم الله مستعينا به, (اللهِ) علم على الرب -تبارك وتعالى- المعبود بحق دون سواه, وهو أخص أسماء الله تعالى, ولا يسمى به غيره سبحانه. (الرَّحْمَنِ) ذي الرحمة العامة الذي وسعت رحمته جميع الخلق, (الرَّحِيمِ) بالمؤمنين, وهما اسمان من أسمائه تعالى، يتضمنان إثبات صفة الرحمة لله تعالى كما يليق بجلاله.

الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)

(الحَمْدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ) الثناء على الله بصفاته التي كلُّها أوصاف كمال, وبنعمه الظاهرة والباطنة، الدينية والدنيوية، وفي ضمنه أَمْرٌ لعباده أن يحمدوه, فهو المستحق له وحده, وهو سبحانه المنشئ للخلق, القائم بأمورهم, المربي لجميع خلقه بنعمه, ولأوليائه بالإيمان والعمل الصالح.

الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3)

(الرَّحْمَنِ) الذي وسعت رحمته جميع الخلق, (الرَّحِيمِ), بالمؤمنين, وهما اسمان من أسماء الله تعالى.

مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4)

وهو سبحانه وحده مالك يوم القيامة, وهو يوم الجزاء على الأعمال. وفي قراءة المسلم لهذه الآية في كل ركعة من صلواته تذكير له باليوم الآخر, وحثٌّ له على الاستعداد بالعمل الصالح, والكف عن المعاصي والسيئات.

إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5)

إنا نخصك وحدك بالعبادة, ونستعين بك وحدك في جميع أمورنا, فالأمر كله بيدك, لا يملك منه أحد مثقال ذرة. وفي هذه الآية دليل على أن العبد لا يجوز له أن يصرف شيئًا من أنواع العبادة كالدعاء والاستغاثة والذبح والطواف إلا لله وحده, وفيها شفاء القلوب من داء التعلق بغير اله, ومن أمراض الرياء والعجب, والكبرياء.

اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6)

دُلَّنا, وأرشدنا, ووفقنا إلى الطريق المستقيم, وثبتنا عليه حتى نلقاك, وهو الإسلام، الذي هو الطريق الواضح الموصل إلى رضوان الله وإلى جنته, الذي دلّ عليه خاتم رسله وأنبيائه محمد صلى الله عليه وسلم, فلا سبيل إلى سعادة العبد إلا بالاستقامة عليه.

صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ (7)

طريق الذين أنعمت عليهم من النبيين والصدِّيقين والشهداء والصالحين, فهم أهل الهداية والاستقامة, ولا تجعلنا ممن سلك طريق المغضوب عليهم, الذين عرفوا الحق ولم يعملوا به, وهم اليهود, ومن كان على شاكلتهم, والضالين, وهم الذين لم يهتدوا, فضلوا الطريق, وهم النصارى, ومن اتبع سنتهم. وفي هذا الدعاء شفاء لقلب المسلم من مرض الجحود والجهل والضلال, ودلالة على أن أعظم نعمة على الإطلاق هي نعمة الإسلام, فمن كان أعرف للحق وأتبع له, كان أولى بالصراط المستقيم, ولا ريب أن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم هم أولى الناس بذلك بعد الأنبياء عليهم السلام, فدلت الآية على فضلهم, وعظيم منزلتهم, رضي الله عنهم. ويستحب للقارئ أن يقول في الصلاة بعد قراءة الفاتحة: (آمين), ومعناها: اللهم استجب, وليست آية من سورة الفاتحة لذلك اتفق العلماء على عدم كتابتها


لمقاومة السرحان في الصلاة



إن الصلاة عماد الدين

فإن صلُحت واستقامت أحسنت حمل حسناتنا وصالح أعمالنا....


لذا أرجو ان تسمحوا لي أن أنقل لكم هذه الوصفات المجرَّبة

التي أرجو ان تكون ذوفائدة لنا جميعا ..

حين تدخل الخلاء بالقدم اليُسرى لتتوضاء تقول :

" أعوذ بالله من الخُبث والخبائث" وأنت حاضر الذهن والقلب

وحين تتوضاء فكر في انك مُقبل على الصلاة ولقاء رب العالمين

ثم حين تخرج من الخلاء بالقدم اليمنى تقول دعاء الفراغ من الوضوء :

" أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد

وهو على كل شيء قدير اللهم اجعلني من التوابين ومن المتطهرين

" بذهن حاضر.

فإن ذلك يُعين على الخشوع وحضور الذِّهن في الصلاة.

ومما يعين أيضاً فكَّر في الآية التي سوف تقرؤها بعد الفاتحة واخترتها

بحيث تكون غير مُتقن لحفظها حتى لا يشرد ذهنك وأنت تقرؤها بشكل آلي

فإن ذلك يعينك في بقية الصلاة فلا يشرد ذهنك.

وإذا جلست قبل الأذان تحفظ آية جديدة أو تراجع آية تحفظها بنية انتظار

الصلاة لتدعو لك الملائكة وبنية اختيار الآيات التي ستقرؤها بعد الفاتحة

وتقرأ تفسيرها ليتضح معناها في ذهنك فإنك ستكون حاضر الذِّهن في

الصلاة فإذا علِمت أنك قرأت في الركعة الأولى سورة كذا وفي الركعة

الثانية سورة (كذا) فإنك نادرا ًما يختلط عليك الأمر بخصوص عدد الركعات

التي صليتها .

وإذا أحسنت اختيار المكان الذي تصلي فيه فاخترت مكان دافىء في الشتاء

وبارد في الصيف واتخذت امامك سُترة وكن بعيدا ًعن الضوضاء

قدر الإمكان فإن ذلك يعينك على صفاء الذّهن والنفس ويُدخل

على قلبك السرور .

ولعلنا جميعا نذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم للرجل الذي

كان ينقر صلاته كالديك ألم يقُل له:

" ثم اركع حتى تطمئن، ثم ارفع حتى تطمئن....

إلى آخر الحديث؟!!!"

وكأن الاطمئنان الحقيقي وليس الظاهري سبب من أسباب

الخشوع في الصلاة .

ولعل معناه أن يشعر المصلي بالراحة والاسترخاء والصفاء النفسي

لعلمه أنه بين يدَي ملِك الملوك، فيشكو إليه حاله ويطلب منه ما يريد

ويستعين به ويفرح بقُربه.....

ولعل ما يُعين على هذا الاسترخاء أو الاطمئنان هو مزاولة تمرينات

التنفُّس قبل الدخول في الصلاة ونحن نتلوا آيات من القرآن أو نسبِّح

بدون تحريك أعضاء النُطق .. بأن نأخذ نفَسا ًعميقا ًمن الأنف ببطء

ثم نحبسه لفترة قدر استطاعتنا ثم نُخرجه من الفم ببطء أيضاً .....

فإننا بإذنه تعالى نُصبح مثل سيدنا عمر الفاروق الذي كان الشيطان

يفر منه هاربا ًحين يراه
وجعله الله في مواازين حسنات
[/align]
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : الامووووورة
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 09-29-2008, 04:23 PM
صحي جديد
 

كرم will become famous soon enough
افتراضي

جزاك الله خير

ربي يعطيك العافية
كرم غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الفاتحة, صورة


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صورة وتعليق رحيـِـِـِـِـِـِـِـِـِل ملتقى ترفيه الأعضاء 9 01-03-2010 07:29 PM
تفسير صورة عم معاً للقمه ملتقى النفحات الإيمانية 2 03-26-2009 12:37 AM
سورة الانعام الامووووورة ملتقى النفحات الإيمانية 4 09-29-2008 05:11 PM
هندي يقرأ الفاتحة بصوتين في آن واحد للشيخين السديس والشريم .. مقطع صوتي اشقر ملتقى النفحات الإيمانية 1 09-19-2008 08:24 AM
سورة الفاتحة المكينزي ملتقى النفحات الإيمانية 8 06-10-2008 12:44 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 08:55 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط