آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

بيان حول فتوى ضرب المرأة ..

ملتقى التعامل مع حالات العنف والإيذاء
موضوع مغلق
  #1  
قديم 10-28-2008, 04:39 PM
فريق الحماية من العنف والايذاء
 



نواف الثمالي will become famous soon enough


[align=center]بيان حول فتوى ضرب المرأة [/align]

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .... أما بعد :

فقد سُئلت عن المرأة إذا تعرضت للأذى و الاعتداء من قبل الزوج بدون حق, فهل لها أن تدافع عن نفسها؟

فأفتيت بأن كل من تعرض للأذى من قبل آدمي أو حيوان كسبع , فله أن يدفع الصيالة عن نفسه بالأسهلِ فالأسهل , كما نص على ذلك الفقهاء في حكم دفع الصائل قال الله تعالى : (وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِثْلُهَا) الشُّورى :40 , وقال أيضاَ : ( فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ ) البقرة :194 , وقال أيضا ً : (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ النحل:126, وعن سعيد بن زيد قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : (من قتل دون دينه فهو شهيد , ومن قتل دون دمه فهو شهيد , ومن قتل دون ماله فهو شهيد , ومن قتل دون أهله فهو شهيد ) رواه أبو داود والترمذي وصححه , ولم أقل أن المرأة تضرب زوجها ومن المؤسف أن الصحفي وضع عنوان مخالف لما تضمنته الفتوى والله المستعان وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله .



أملاه الفقير إلي ربه المنان

عبدالمحسن بن ناصر العبيكان
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : نواف الثمالي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 10-28-2008, 05:34 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
نواف الثمالي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
واحسن اليك بايراد الفتوي
وبارك بك
ولله الحمد ديننا دين يسر ورفق وموده ورحمه بين الازواج
وخصوصا النساء ويكفينا فخرا ان انزل جل وعلا سوره كامله عنهن
فهن سهلات لينات مطواعات لمن يكرمهن وما اكرمهن الا كريم ولا اهانهن الا لئيم
فقال الرسول عليه الصلاة و السلام
(((إنما النساء شقائق الرجال، ما أكرمهن إلا كريم، وما أهانهن إلا لئيم )))
(رواه احمد)،
وقال صلى الله عليه وسلم :
(((خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهـلي)))
(رواه بن ماجة)،
وقال صلى الله عليه وسلم : (((أكمل المؤمنين أيماناً، وأقربهم مني مجلساً، ألطفهم بأهـله)))
(رواه الترمذي)،
وقال صلى الله عليه وسلم : (((استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا))) ، (رواه الترمذي).

وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "أيها الناس , إن لكم على نسائكم حقا , ولنسائكم عليكم حقا ; لكم عليهن ألا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه , وعليهن ألا يأتين بفاحشة مبينة , فإن فعلن فإن الله تعالى قد أذن لكم أن تهجروهن في المضاجع وتضربوهن ضربا غير مبرح , فإن انتهين فلهن رزقهن وكسوتهن بالمعروف ".
وفي هذا دليل على أن الناشز لا نفقة لها ولا كسوة , وأن الفاحشة هي البذاء ليس الزنا كما قال العلماء , ففسر النبي صلى الله عليه وسلم الضرب , وبين أنه لا يكون مبرحا ، أي لا يظهر له أثر على البدن يعني من جرح أو كسر .
وعن عائشة رضي الله عنها قالت:
(ما ضرب رسول الله شيئاً قط ، ولا امرأة ولا خادماً ، إلا أن يجاهد في سبيل الله، وما نيل منه شيء قط فينتقم من صاحبه إلا أن ينتهك شيء من محارم الله، فينتقم لله عز وجل)
رواه مسلم .
وأخيرا فالحياة الزوجية هي سكن للزوجين ولا تستقيم إلا بالمودة والرحمة، ولكن الحياة بما فيها من تبعات وهموم لا تخلو من كدر فإذا ما هبت ريح الحياة بما يعكر صفو الحياة الزوجية فعلى كل من الزوجين أن يلين مع صاحبه حتى يصلا إلى شاطئ النجاة، وبالمحبة والرحمة والحوار القائم على الاحترام المتبادل من الطرفين تكون السعادة الحقيقية ولن يكون هناك ما يدعو إلى الشقاق، وما أجمل ما علمنا -رسول الله صلى الله عليه وسلم-
(إن الله تعالى رفيق يحب الرفق ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف) .

وفي الحديث الذي رواه الدار قطني ( إذا أراد الله بأهل بيت خيرا فقههم في الدين، ووقر صغيرهم كبيرهم، ورزقهم الرفق في معيشتهم، والقصد في نفقاتهم، وبصرهم عيوبهم فيتوبوا منها؛ وإذا أراد بهم غير ذلك تركهم هملا )
وعند الطبراني قال صلى الله عليه وسلم
(ما أعطي أهل بيت الرفق إلا نفعهم)
و في صحيح مسلم قال -صلى الله عليه وسلم-:
(عليك بالرفق، فإن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه، ولا ينزع من شيء إلا شانه)
وفي الحديث أيضا (إن الله إذا أحب أهل بيت أدخل عليهم الرفق)
والله أعلم
http://www.islamonline.net/servlet/S...=1122528619658
[/align]
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 10-30-2008, 06:10 PM
فريق الحماية من العنف والايذاء
 

نواف الثمالي will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المكينزي
[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
نواف الثمالي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
واحسن اليك بايراد الفتوي
وبارك بك
ولله الحمد ديننا دين يسر ورفق وموده ورحمه بين الازواج
وخصوصا النساء ويكفينا فخرا ان انزل جل وعلا سوره كامله عنهن
فهن سهلات لينات مطواعات لمن يكرمهن وما اكرمهن الا كريم ولا اهانهن الا لئيم
فقال الرسول عليه الصلاة و السلام
(((إنما النساء شقائق الرجال، ما أكرمهن إلا كريم، وما أهانهن إلا لئيم )))
(رواه احمد)،
وقال صلى الله عليه وسلم :
(((خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهـلي)))
(رواه بن ماجة)،
وقال صلى الله عليه وسلم : (((أكمل المؤمنين أيماناً، وأقربهم مني مجلساً، ألطفهم بأهـله)))
(رواه الترمذي)،
وقال صلى الله عليه وسلم : (((استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا))) ، (رواه الترمذي).

وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "أيها الناس , إن لكم على نسائكم حقا , ولنسائكم عليكم حقا ; لكم عليهن ألا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه , وعليهن ألا يأتين بفاحشة مبينة , فإن فعلن فإن الله تعالى قد أذن لكم أن تهجروهن في المضاجع وتضربوهن ضربا غير مبرح , فإن انتهين فلهن رزقهن وكسوتهن بالمعروف ".
وفي هذا دليل على أن الناشز لا نفقة لها ولا كسوة , وأن الفاحشة هي البذاء ليس الزنا كما قال العلماء , ففسر النبي صلى الله عليه وسلم الضرب , وبين أنه لا يكون مبرحا ، أي لا يظهر له أثر على البدن يعني من جرح أو كسر .
وعن عائشة رضي الله عنها قالت:
(ما ضرب رسول الله شيئاً قط ، ولا امرأة ولا خادماً ، إلا أن يجاهد في سبيل الله، وما نيل منه شيء قط فينتقم من صاحبه إلا أن ينتهك شيء من محارم الله، فينتقم لله عز وجل)
رواه مسلم .
وأخيرا فالحياة الزوجية هي سكن للزوجين ولا تستقيم إلا بالمودة والرحمة، ولكن الحياة بما فيها من تبعات وهموم لا تخلو من كدر فإذا ما هبت ريح الحياة بما يعكر صفو الحياة الزوجية فعلى كل من الزوجين أن يلين مع صاحبه حتى يصلا إلى شاطئ النجاة، وبالمحبة والرحمة والحوار القائم على الاحترام المتبادل من الطرفين تكون السعادة الحقيقية ولن يكون هناك ما يدعو إلى الشقاق، وما أجمل ما علمنا -رسول الله صلى الله عليه وسلم-
(إن الله تعالى رفيق يحب الرفق ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف) .

وفي الحديث الذي رواه الدار قطني ( إذا أراد الله بأهل بيت خيرا فقههم في الدين، ووقر صغيرهم كبيرهم، ورزقهم الرفق في معيشتهم، والقصد في نفقاتهم، وبصرهم عيوبهم فيتوبوا منها؛ وإذا أراد بهم غير ذلك تركهم هملا )
وعند الطبراني قال صلى الله عليه وسلم
(ما أعطي أهل بيت الرفق إلا نفعهم)
و في صحيح مسلم قال -صلى الله عليه وسلم-:
(عليك بالرفق، فإن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه، ولا ينزع من شيء إلا شانه)
وفي الحديث أيضا (إن الله إذا أحب أهل بيت أدخل عليهم الرفق)
والله أعلم
http://www.islamonline.net/servlet/S...=1122528619658
[/align]

[align=center]ماشاء الله ، حقيقة لاتعليق بعد تعليقك القيم الذي يرد رداً قاطعاً على كل من يشكك في قدر المرأة أو ينتقص حقوقها ، فقد كتبت فأجدت ، جزاك الله خيرا وأسأل الله ان ينفع بك وبمشاركاتك .


وتقبلوا جزيل الشكر[/align]
من مواضيع : نواف الثمالي
نواف الثمالي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 11-06-2008, 04:29 PM
أخصائية نفسية
 

MISShope will become famous soon enough
افتراضي

لك كل الشكر أخي الفاضل تعليقك رائع وأيضا استاذي القدير نواف الثمالي نشكر تواصلكم الدؤوب في نشر وايصال رسالة هذا المنتدى .
من مواضيع : MISShope
MISShope غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 11-08-2008, 12:37 AM
فريق الحماية من العنف والايذاء
 

نواف الثمالي will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة MISShope
لك كل الشكر أخي الفاضل تعليقك رائع وأيضا استاذي القدير نواف الثمالي نشكر تواصلكم الدؤوب في نشر وايصال رسالة هذا المنتدى .

[align=center]بارك الله فيك ، اشكر لك تعليقك ، ويشرفنا جميعاً أن نكون منتمين لهذا المجال ، ونسأل الله التوفيق للجميع[/align]
من مواضيع : نواف الثمالي
نواف الثمالي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المرأة, بيان, حول, فتوى, ضرب


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افضل طريق للبحث عن أي فتوى ومفصله المكينزي ملتقى النفحات الإيمانية 5 07-25-2014 03:32 PM
*||* موقع صوتي لأي فتوى قمة الروعة *||*‎ المكينزي ملتقى النفحات الإيمانية 10 02-21-2011 09:46 PM
فتوى الشيخ صالح الفوزان في الليبرالية ناشر الخير ملتقى النفحات الإيمانية 0 04-27-2009 12:44 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 07:22 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط