آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى النفحات الإيمانية مواضيع ديننا الحنيف على منهج اهل السنة والجماعة

إلى كل مهموم ... الخطوات العملية لتحقيق السعادة

ملتقى النفحات الإيمانية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 02-02-2009, 03:23 PM
صحي جديد
 


anas1235 will become famous soon enough


[align=center]
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
الحمد لله و الصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه


عليك بالقرآن حدد لك وردا يوميا لا تتنازل عنه وأيضا ورد من الأذكار
أكثر من الصلاة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم
عليك بطلب العلم


« دُعَاءٌ لِذَهَابِ الْهَمِّ وَسَدَادِ الدَّيْنِ بِإِذْنِ اللهِ تَعَالى »
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخدريِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : دَخَلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَومٍ المَسْجِدَ فَإِذَا هُوَ بِرَجُلٍ مِنَ الأَنْصَارِ يُقَالُ لَهُ أَبُو أُمَامَةَ جَالِساً فِيهِ فَقَالَ : « يَا أَبَا أُمَامَةَ مَاليِ أَرَاكَ جَالِساً في المَسْجِدِ في غَيْرِ وَقْتِ صَلاةٍ ؟ » قَالَ : هُمُومٌ لَزِمَتْني وَدُيُونٌ يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « أَفَلا أُعُلِّمُكَ كَلاماً إِذَا قُلْتَهُ أَذْهَبِ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمَّكَ ، وَقَضَى عَنْكَ دَيْنَكَ » ، فَقَالَ بَلى يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : « قُلْ إِذَا أَصْبَحْتَ وَإِذَا أَمْسَيْتَ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الْبُخْلِ وَالْجُبْنِ ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ » قَالَ : فَعَلْتُ ذَلِكَ فَأَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمِّي وَقَضَى عَنِّي دَيْني » .
أخرجه أبو داود عن أبي سعيد رضي الله عنه

دعاء الكرب " لا إله إلا الله العظيم الحليم ،لا إله إلا الله رب العرش العظيم ،لا إله إلا الله رب السموات ورب الأرض رب العرش الكريم " [/align]
[align=center]
الخطوات العملية لتحقيق السعادة
يستطيع كل إنسان أن يصنع سعادته إذا التزم
** بقوانين السعادة **
وطبق
** خطواتها **
وتكون قوة سعادته بحسب التزامه بتلك القوانين
وضعفها بحسب تفريطه فيها
§ أما خطوات السعادة التي تشكل قوانينها فقد تضمنتها النقاط التالية :

1. آمن بالله تعالى:
فلا سعادة بغير الإيمان بالله تعالى ، بل إن السعادة تزداد وتضعف بحسب هذا الإيمان، فكلما كان الإيمان قويا كانت السعادة أعظم ، وكلما ضعف الإيمان كلما ازداد القلق والاكتئاب والتفكير السلبي مما يؤدي إلى مرارة العيش أو التعاسة في الحياة .

2. آمن بقدرة الله القاهرة:
فمن استشعر هذه القدرة الإلهية العظيمة التي لا حدود لها ، لم تسيطر عليه الأوهام، ولم ترهبه المشكلات؛ لأن له ركنا وثيقا يلجأ إليه عند حدوث المحن ومدلهمات الأمور .

3. آمن بقضاء الله وقدره:
فالإيمان بالقضاء والقدر يبعث على الرضا القلبي والراحة النفسية والسكينة، ولذلك يقول النبي _ صلى الله عليه وسلم _ : "عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير؛ إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له" (رواه مسلم).
ما أروع هذا الحديث ، وما أعظم دلالاته على السعادة الحقيقية ... الإيمان بالقضاء والقدر هو سبيل السعداة :
- الصبر على البلاء.
- الشكر على النعماء.
- ترك الاعتراض والتسخط على شيء من الأقدار.
ـ كل ذلك يؤدي إلى الراحة والطمأنينة والسعادة.

4. ليكن السعداء قدوتك في الحياة:
وأعني بالسعداء الذين قدموا للبشرية خدمات جليلة مع اتصافهم بالإيمان بالله تعالى، وأول هؤلاء هو محمد بن عبد الله رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _
فالسعادة كل السعادة في اتباع سبيله
والشقاء كل الشقاء في مفارقة هداه وترك سنته .
5. تخلص من القلق النفسي
- القلق يؤدي إلى الحزن والاكتئاب.
- القلق يؤدي إلى الفشل في الحياة.
- القلق يؤدي إلى الجنون.
- القلق يؤدي إلى الأمراض الخطيرة.
- حاول اكتشاف أسباب القلق لديك ، ثم عالج كل سبب على حدة .
- ناقش نفسك ومن حولك بهدوء ولا تلجأ إلى الانفعال.
- استثمر قلقك في التفوق الدائم والسعي نحو الأهداف.
- ليكن قلقك فعالا في علاج مشكلاتك.
- كن بسيطا ولا تلجأ إلى تعقيد الأمور.

6. اعرف طبيعة الحياة:
لابد في الحياة من كدر ، ولابد فيها من منغصات ، ولابد فيها من توتر وابتلاء ، فهذه الأمور من حكم الله سبحانه في الخلق ، لينظر أينا أحسن عملا ، فالواجب أن نعرف طبيعة الحياة ، ونقبلها على ما هي عليه، ولا يمنع ذلك من دفع الأقدار بالأقدار، ومقاومة المكاره بما يذهبها، فإن معرفة طبيعة الحياة لا يعني سيطرة روح اليأس، بل عكس ذلك هو الصحيح .

7. غير عاداتك السلبية إلى أخرى إيجابية:
يقول الدكتور أحمد البراء الأميري :" إن اكتساب عادة عقلية (ذهنية أو نفسية) جديدة ليس أمر صعبا ،فهو يتطلب (21) يوما . في هذه الأيام الإحدى والعشرين علينا أن:
- نفكر.
- ونتحدث.
- ونتصرف وفق ما تمليه علينا العادة الجديدة المطلوبة.
- وأن نتصور ونتخيل بوضوح تام كيف نريد أن نكون.
إذا فكرت بنفسك وكأنك صرت بالشكل المطلوب ، فإن هذا التصور يتحول إلى حقيقة بالتدريج، وإلى هذا يشير المثل القائل: الحلم بالتحلم، والعلم بالتعلم. (دروس نفسية للحياة والتفوق)

8. سعادتك في أهدافك:
إن سبب شقاء كثير من الناس هو عدم وجود أهداف يسعون إلى تحقيقها، وقد تكون لهم أهداف ولكنها ليست نبيلة أو سامية، ولذلك فإنهم لا يشعرون بالسعادة في تحقيقها، أما الذي يحقق السعادة فهو الهدف النبيل والغاية السامية.
إن الأهداف العظيمة تتيح للفرد أن يتجاوز العقبات التي تعترض طريقه، ويستطيع من خلال ذلك أن ينتج في وقت قصير ما ينتجه غيره في وقت كبير جدا ، فالمرء بلا أهداف إنسان ضائع . فهل نتصور قائد طائرة يقلع وليس عنده مكنا يريد الوصول إليه، ولا خارطة توصله إلى ذلك المكان؟ ربما ينفذ وقوده، وتهوي طائرته وهو يفكر إلى أين سيذهب ، وأين المخطط الذي يوصله إلى وجهته ! (دروس نفسية)
9. خفف آلامك:
لا شك أن الإنسان معرض للنكبات والمصائب، ولكنه لا ينبغي أن يتصور أن ذلك هو نهاية الحياة، وأنه الوحيد الذي ابتلي بتلك المصائب، بل عليه أن يخففها ويهونها على نفسه عن طريق:
- تصور كون المصيبة أكبر مما كانت عليه وأسوأ عاقبة.
- تأمل حال من مصيبته أعظم وأشد.
- انظر إلى ما أنت فيه من نعم وخير حرم منه الكثيرون.
- لا تستسلم للإحباط الذي قد يصحب المصيبة .(أنواع الحزن، للدكتور محمد الصغير)

10. لا تنتظر الأخبار السيئة:
إذا فكرت باستمرار في البؤس، فإن خوفك يعمل بشكل مساو لرغبتك، ويجذب إليك المصيبة، وتصبح أسباب هذه المصيبة قريبة منك بسبب خوفك وتشاؤمك. ومن الطبيعي أن يشتد قلقك فيستدعي مصيبة جديدة، وهكذا تدور في حلقة مفرغة من التفكير السلبي بالمصائب وتوقع الأخبار السيئة .
* إنك عندما تذكر نفسك بأن الحياة قصيرة ، وأن الأمور تتغير بسرعة فسوف تجد قدرا كبيرا من النور في حياتك .

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه .

ولا تنسونا من صالح الدعاء[/align]
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : anas1235
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 02-02-2009, 05:50 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
اخي
anas1235
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
وبارك الله بك
وجعله بموازينك الصالحه
واسأل الله لنا ولك الاجر والمثوبه
[/align]
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
لتحقيق, مهموم, الخطوات, السعادة, العلمية, إلي


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسئلة لتدقيق الخطة الإستراتيجية تحسين الآداء ملتقى الجودة وسلامة المرضى 2 02-04-2011 05:44 AM
ألي كل مهموم ((أن الله معنا)). فارس القوافي ملتقى ترفيه الأعضاء 5 01-08-2011 12:28 AM
هل انت .....مهموم ادخل طامي66 ملتقى المواضيع النفسية 3 05-30-2009 10:30 PM
هل انت مهموم....ادخل طامي66 ملتقى المواضيع النفسية 1 05-28-2009 03:32 PM
الخطوات العملية في حل المشكلات الزوجية ابراهيم الدريعي ملتقى المواضيع الاجتماعية 7 09-08-2007 02:34 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 09:57 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط