آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى صناع الحياة ( تطوير الذات ) معنا نصنع الحياه .. ونسير الى حياة أفضل

«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»صياغة الأهداف«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»

ملتقى صناع الحياة ( تطوير الذات )
موضوع مغلق
  #1  
قديم 02-14-2009, 08:11 AM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

[fot1]«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»صياغة الأهداف«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»[/fot1]

إذا كان النجاح هو تحقيق الأهداف وحتى نحقق أهدافنا فإننا لا بد إن نقوم بإعدادها وصياغتها بطريقة تساعدنا على تحقيقها وتشحذ عزائمنا للعمل بفاعلية وكفاءة .

والصياغة اللغوية للأهداف مهمة للغاية لما للغة من أثر على تفكيرنا ربما نتعرف عليه في مقال لاحق . وهناك قواعد أو شروط ينبغي توفرها عدما تقوم بعملية صياغة أهدافك ..

** أن يكون الهدف إيجابياً **

فتكتب مثلا : أريد أن أصبح الأول , لان صياغة الهدف بالطريقة السلبية تبعدك عن الشعور بقيمة الهدف فإذا قلت لا أريد أن أكون كسولاً فهل هذه الصياغة تجعلك تفكر في الهدف أم في الكسل , بالتأكيد سوف تجعل تركيزك منصباً على التفكير على الكسل . ومن أمثلة الصياغة الإيجابية :

أريد أن امتلك بيت........... وفي المقابل لا أريد أن أظل فقيراً وعلى هذا فقس بقية الأمثلة .

** أن يكون الهدف محدداً **

وذلك بالإجابة على أسئلة : ماذا , كيف , متى , أين .... لأن الهدف العائم يفقد قوته والهدف المحدد يجعل تركيزك مثل المجهر الذي يقوم بتجميع أشعة الشمس لتزداد قوة بينما كانت متناثرة قبل ذلك . مثال ذلك : أريد أن احصل على الشهادة الثانوية بتقدير ممتاز عام 1430 وتظل كلمة ممتاز تحتاج إلى التحديد أكثر فهل هي مع مرتبة الشرف أم بدون . أرجو أن تتقبل هذا التدقيق بصدر رحب فهذا من أسرار الناجحين ولا حظ معي الفرق بين العبارتين التاليتين :

أريد أن انجح ................ أريد أن أحصل على نسبة 90%

ايهما أكثر حماساً لتحقيق ما وعد به أو ما خطط له .بالتأكيد سيكون المثال الثاني لأنه سيحفزك تجاه شيء محدد .. ولا يعني تحديد الأهداف بالضرورة تحقيقها كما هي .



** أن يخصك أنت **

بمعنى أن الذي يقوم بالهدف هو أنت ولو كانت النتيجة لغيرك ..فإن الذي يصيغ أهدافاً يقوم بها الآخرون سوف يفقد القدرة على التحقيق لأن الأمر ليس بيده فمن يقول أريد أن يكون أبنائي مؤدبين فهو قد صاغ الهدف بطريقة ايجابية ومحددة تقريباً ولكنه لا يستطيع القيام بذلك فهذه تشبه الأمنية . ومثله من قال أريد أن يهتدي الناس أو أن يصلح المجتمع . فليس له من الأمر شيء . أما صياغتها بالطريق المناسبة بحثت تصبح تلك الأهداف تخصني : أريد أن أأدب أبنائي __أريد أن أصلح المجتمع __أريد أن أقوم بدعوة الآخرين ... لأنك بمجرد أن تكتب ذلك الهدف فإنك تستطيع أن تفكر بالإجراءات المناسبة التي تساعدك على تنفيذ تلك الأهداف

** أن يمكن قياسه **

أي بإمكانك معرفة مدى تقدمك نحو أهدافك ..والسؤال المطروح هنا هو كيف تعرف أنك تتقدم نحو لهدافك ؟ وكيف تعرف أنك قد حققته فعلاً ؟ هل هو بشيء تشاهده أم بشيء تسمعه أم بشيء تشعر به أم بشيء تشمه أم بشيء تتذوقه ..لاحظ أنني ذكرت لك الحواس الخمس لأنها مقاييس واقعية وسهلة الاستخدام .

** أن يمكن تحقيقه **

فلا تضع هدفاً مستحيل الوقوع شرعاً أو قدراً . وما عدا ذلك فلك حرية التوقع والإبداع فهناك الكثير من المخترعات والتقنيات الحديثة كانت في يوم ما ضرباً من ضروب الخيال والسحر مثل طيران الإنسان واتصاله بآخرين في أماكن متباعدة أو معرفة أخبارهم عن بعد كما هو حاصل اليوم .

** الآثار المترتبة **

كل أمر يحدث للإنسان ,يترتب عليه آثار منها ما يكون بالغ الأهمية ومنها ما يكون ضئيلاً . وحتى تكون أهدافك منسجمة ومتناغمة مع بيئتك وحياتك ينبغي عليك دراسة الآثار المترتبة على ذلك فمن وضع هدفاً له بإكمال الدراسة بالخارج , فهو بالتأكيد سيمضي أعواماً بعيداً عن أهله وعمله وعلاقاته , فماذا سيترتب على ذلك من نتائج . وتجد أن بعضهم يفرح بذلك وما إن يبدأ في مشروعه حتى يشعر بعدم الطمأنينة في الاستمرار لأن هناك أمورا أخرى لا تزال تؤثر عليه فيعود دون إكمال هدفه .



- إن ما سبق من قواعد وشروط معينة على إعداد وصياغة الأهداف تعبر مهمة للغاية فالناس ما بين مهمل لكتابة أهدافه بالكلية وما بين من يصوغها بطريقة لا تحفزه على تحقيقها وقلة هم الذين ينهجون الأساليب الفعالة في تحديد وصياغة أهدافهم .

- وبعد صياغة الهدف جيداً سوف تلاحظ أمراً عجيباً وهو أنك كلما مررت بمكان أو قرأت صحيفة أو جلست في مجلس له علاقة بتحقيق هدفك فإنك ستلاحظ أن الأشياء المعينة على تحققه تقفز أمام ناظريك والناس يتحدثون عنه ..وأنت تردد بداخلك ..نعم هذا سوف يساعدني على تحقيق أهدافي . مثال ذلك لو وضعت هدفاً مثل شراء قطعة أرض في مكان معين فسوف ترى كل الأراضي البيضاء (التي لم تعمر بعد ) في طريقك من المنزل إلى العمل وبالعكس . وسوف يشدك كل إعلان يمر عليك في الصحف لبيع الأراضي وسوف تلاحظ أن في الحي الذي تسكن فيه عدة مكاتب لبيع العقار لم تكن قد شاهدتها من قبل مع أنها كانت موجودة وعندا تجلس مع أصدقائك ويتحدثون أحاديث عامة فإنه من بين كلامهم ستقفز كل فكرة لها علاقة بأهدافك . لا حظ أن أهدافك أصبحت كالمغناطيس تجذب إليها كل ما يناسبها ..وهذا هو الفرق بين من يحدد أهدافه وبين من يعيش على ظهر قارب تتقاذه الأمواج يمنة ويسرة .
منقول بتصرف
[/align]
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 02-14-2009, 01:34 PM
صحي جديد
 

دوللي will become famous soon enough
افتراضي

مشكورة على المقال الرائع...........
أهم شي مانركز على الأهداف الدنيوية فقط وننسى الأهداف اللي الله خلقنا عشانها..
المعادلة بين الهدفين هي الحل بمعني(الوسطية)
من مواضيع : دوللي
دوللي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 02-14-2009, 05:58 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
اخيتى دوللي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله بك
وجزيتي خير
صدقتي يجب ان نضع نصب اعيننا الهدف الرئيس من تلك الحياة الدنيا
وهو رضا الله والجنه
ولنا فى القران دليل فى تحديد دقيق للأهداف وترتيب للأولويات.
وقد عرض لأنموذج بشري في التخطيط ذُكر في معرض الإقرار والثناء جاء ذلك في سورة يوسف، في قوله تعالى:
"قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فِي سُنبُلِهِ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تَأْكُلُونَ (47)
ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تُحْصِنُونَ (48)
ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ (49)".
إن هذه الآيات تدل على أن يوسف عليه السلام قد رسم خطة زمنية، بإلهام من الله عز وجل، لكسب الوقت في سنوات الرخاء بمضاعفة الإنتاج وتخزينه بأسلوب علمي للاستفادة منه في سنوات الجدب، فالتخطيط لا ينافي الإيمان إنما هو شكل من باب الأخذ بالأسباب.
وفقنا واياك اخيتي لما يحبه ويرضاه
شاكره مرورك
[/align]
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 08-24-2009, 03:52 PM
صحي جديد
 

XeeR will become famous soon enough
افتراضي

والله ... رمضانك ميارك وينعاد عليكي بالخير واليركات
احب ان اقرأ كل ماتكتبينه اخت المكينزي
..وماشاء الله عليكي متخيلتك زي الكلام الجيميل اللي دايما يطلع ياسمك ..
وانتمى ان اقرا لك المزيد والمزيد..
بس حبيت اسالك هل انتي في مجال علم النفس والتنمية الذاتية .. ام انك دائمة الاطلاع في هذا المجال؟
دمتي بود..
اختك xeer
من مواضيع : XeeR
XeeR غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 08-24-2009, 06:50 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

اخيتي
XeeR
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
مرورك اسعدني
بارك الله بك وتقبل منا ومنك الصيام والقيام
فلله درك اختي الحبيبه ، ولا يسعني إلا أن أقول :
اللهم اجعلني خيراً مما يظنون ، ولا تؤاخذني بما يقولون ،
واغفر لي ما لا يعلمون .. اللهم إني أعلم بنفسي منهم ، وأنت اعلم بنفسي مني ،
وقد اثنوا بما أظهرته لهم ، فلا تفضحني بما سترته عنهم ،
وكما أكرمتني في دنياي بعدم الفضيحة ،فاسترني في أخراي بجميل سترك يا منان ..
اخيتي بالنسبه لسؤالك بارك الله لك فانا ادارية ولست متخصصه بعلم النفس او التنيمه الذاتيه ولكننى اقرأ كثيرا
إن الله حيي كريم يستحيي أن يبسط العبد يديه إليه فيردهما صفرا
اسأل الله لى لك والمسلمين الفوز بالجنه والنجاة من النار
ربي استغفرك لوالدي وللمسلمين بعدد زخات المطر منذ بداية الخلق الى نهايته

الدعاء الدعاء الدعاء
لاخواننا فى غزه وفلسطين
ما تحسَّر أهل الجنة على شيء
كما تحسروا على ساعة لم يذكروا فيها اسم الله
أكثر من الإستغفار
منذ ولدنا ونحن نفخر بالاسلام ..... فمتى يفخر الاسلام بنا ؟
[/align]
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
«®°·¸•°°·¸¸•°°·¸•°®»صياغة


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
][®][^][®][ ثبات الأهداف يحدد طريقك‎ ][®][^][®][ المكينزي ملتقى صناع الحياة ( تطوير الذات ) 9 07-30-2014 12:10 PM
الأهداف الوطنية لجودة وسلامة الرعاية الصحية طلال الحربي ملتقى الجودة وسلامة المرضى 0 11-22-2010 05:35 PM
اهمية نشر ثقافة السياسات والأجرات ipp واثرها فى تحقيق الأهداف mazin bogari ملتقى الجودة وسلامة المرضى 3 11-18-2010 07:17 PM
( شجاعة دقيقة .. تكفيك هم سنوآت ! ) مجرد ملتقى صناع الحياة ( تطوير الذات ) 4 08-08-2010 01:02 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 10:10 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط