آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى الأمراض التعريف بالأمراض واعراضها وطرق علاجها والوقاية منها

موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

ملتقى الأمراض
موضوع مغلق
  #1  
قديم 03-16-2010, 07:33 PM
صحي متمرس
 


life`s rose will become famous soon enough


§¤°^°¤§موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها§¤°^°¤§



حساسية الحشيش في العين

الإلتهابات والحساسية الموسمية هي المقابل لحمى الحشيش في العين و يؤثر هذا النوع من الحساسية على 25% من سكان العالم. تكون العين حارقة, مليئة بالدموع و حمراء اللون في فصل الصيف – غالبا بسبب التعرض لحبوب اللقاح التي يفرزها الشجر و الحشيش.

الالتهاب الربيعي يعد من أشد انواع هذه الحساسية و تكون اعراضه اكثر قوة لدى الاطفال. وتتمثل اعراضه في حدوث حالة من الالتصاق للعينان بسبب الافرازات و تحدث حالة من الالم عند الاستيقاظ من النوم و فتع العينان. تتورم الاغشية الداخلية للعين و يتحول الغشاء المبطن للعين الى شكل حصوة, من الممكن ايضا ان تتاثر القرنية اذا لم يتم معالجة الحالة.

التهابات الحساسية المستمرة من الممكن ان تحدث على مدار السنة خصوصا بسبب الاتربة المنزلية و حساسية القطط. الاعراض دائما ما تكون اقل قوة من تلك التي تواكب الالتهابات الموسمية.

عيون الأكزيما
تعد حساسية فوق القرنية من اشد انواع الاعراض المظهرة لحساسية مرضية في العين و التي تحدث بشكل سائد في الرجال البالغين بالرغم من ندرة هذا العرض. هذا النوع من الحساسية يعد المساوي للاكزيما بالنسبة للعين. هذه الحالة المستعصية تنتج عن الحكة المستمرة, الاعين الجافة, الرؤية المشوشة و ترتبط بتورم القرنية و الجروح. اكزيما الجفون و العدوى يعدان من الانواع المعروفة و من الممكن ان تتطور لمياه زرقاء على العين مع مرور الوقت.

حساسية العدسات اللاصقة
من الممكن ان يؤثر استخدام العدسات اللاصقة بشكل سلبي عن طريق حدوث تهيج داخلي ، ويكون الخط المحدد للجفن الاعلى غالبا اكثر تأثرا، ويمكن مواجهة هذه الحالة باستخدام العدسات اللاصقة لفترات اقل وتغييرها باستمرار، كما يجب التوقف عن ارتداء العدسات بشكل موسمي.

لا تستخدم قطرة الاستيرويد الا تحت الاشراف المباشر للطبيب. بالرغم من ان هذا النوع من القطرة مؤثر جدا في معالجة العين الا انه من الممكن ان يؤدي الى مؤثرات جانبية كبيرة من المياه الزرقاء على العين, اعتام عدسة العين و من الممكن ان تشجع العدوى في العين و تتسبب في ندب القرنية.
ما الذي يمكن استعماله للعلاج؟

علاج التهابات الحساسية تتضمن الاستخدام المستمر لقطرات العين. القطرات المضادة لحساسية العين مثل كروموجليكات السوديوم, نيدوكروميل السوديوم, اولوباتيدين و لودوكساميد من الممكن ان تساعد في معالجة الامراض الموسمية الخفيفة.

المحاليل المضادة للهيستامين مثل الليفوكابايتسن من الممكن ان تستخدم مع الامراض الخفيفة و المتوسطة.

الادوية الفموية المضادة للهيتامسن – و السيتريزين, اللوراتادين, الميزولاستين, و الفيكسوفينادين من الممكن ايضا ان تكون عونا, خصوصا مع الامراض المرتبطة بحساسية الانف.

في حالات حساسية العين الاكثر قوة يجب استخدام قطرات الكورتيكوستيرويد بشكل موسمي, و لكن يجب استخدامها لفترات قصيرة فقط، مع ملاحظة أنه يجب استشارة الطبيب المعالج في كل الأحوال.




تعريف البهاق: البهاق هو زوال اللون الطبيعي للجلد على شكل بقع ، وقد يكون شاملا لكامل الجسم . تتشكل بقع البهاق بسبب اختفاء وفقدان الخلايا الملونة التي تنتج الميلانين ، والتي توجد بشكل طبيعي في الجلد وفي أجربة الشعر وفي الفم وفي العيون وبعض الاجزاء العصبية المركزية ، وتعتبر كمية ونوع الميلانين هي التي تحدد لون الجلد والشعر والعيون عند كل شخص .

من يصاب بالبهاق ؟
تبلغ نسبة الاصابة بالبهاق من 1 – 2 % من سكان العالم ، ويبدأ المرض في نصف الحالات قبل سن العشرين ، وفي ثلث الحالات يوجد اصابة عند أكثر من فرد في العائلة .

لدى مرضى البهاق استعداد أعلى من غيرهم للاصابة بالأمراض التالية :
1 – فرط نشاط الغدة الدرقية أو قصورها .
2 – فقر الدم بنقص فيتامين B12 .
3 – مرض أديسون ( قصور في الغدة الكظرية ) .
4 – الثعلبة .


سبب البهاق: السبب الحقيقي غير معروف ، ولكن اجتماع عوامل مناعية – وراثية – عصبية قد يتسبب بشكل قوي في معظم الحالات .
معظم المرضى ذكروا بدء البهاق بعد حرق شمس شديد ، والآخرون ربطوا بدء المرض بمشكلة عاطفية كما يحدث بعد وفاة قريب أو طلاق أو حادث سيارة .
والاعتقاد السائد حاليا أن لدى المصابين بالبهاق خلايا ملونة مهيئة وراثيا للاختفاء ، وأن هذا الاختفاء يحدث بآلية مناعية عصبي .

أنواع البهاق:
1 – البهاق البقعي : والاصابة به محددة في عدة مناطق من الجسم .
2 – البهاق المنتشر : ويصيب معظم الجسم بشكل يزيل اللون الأساسي من كامل الجسم في بعض الحالات .
3 - البهاق القطعي : ويصيب جهة واحدة من الجسم ويتبع انتشار الأعصاب السطحية ، ويكون محددا جدا
4 – البهاق الطرفي : ويصيب الشفاة والأطراف والأعضاء التناسلية .
5 – الشامة الهالية : عبارة عن هالة بيضاء تحيط بشامة ملونة وقد يكون مؤشرا لبداية البهاق .
6 – البهاق الثابت : وهو الذي استقر على وضعه لمدة تزيد عن سنة .
7 – حالة كوبنر : ظهور البهاق في أماكن الجروح والاصابات وهذا يدل على نشاط المرض.

علاج البهاق : يعتمد علاج البهاق على نوعه ، فالبهاق البقعي يعتبر أسهل الأنواع والطرفي أصعبها وتوجد طريقتين للعلاج : أولا : اعادة اللون : تتم اعادة اللون بعلاجات عديدة منها الدوائي ومنها الجراحي .
فمن العلاجات الدوائية للبهاق قليل الانتشار .

العلاج الموضعي : بمراهم أو كريمات الستروئيدات التي يجب أن تعطى تحت اشراف الطبيب لاختيار النوع المناسب منها والحد من تأثيراتها الجانبية ما أمكن.
ومن العلاجات الموضعية الاخرى اعطاء مركبات السورالين مع التعرض للشمس أو للاشعة فوق البنفسجية A وهذ يمكن أن تعطي على شكل محلول يدهن على المنطقة المصابة ثم تعرض لشمس أو للأشعة A . هذه المركبات تجعل الجلد حساسا للأشعة فوق البنفسجية ، وقد تحدث حروق وتتشكل فقاعات اذا كان التعرض للشمس أو الأشعة زائدا.

ومن العلاجات الموضعية أيضا : مركب السودوكتاليز ونتائجه مازالت تحت الدراسة.
وكريم فيتامين د ( ديفونكس ) عامل مساعد للعلاج الضوئي.
العلاج بالبوفا : ( PUVA )
يمكن اعطاء السورالين على شكل حبوب تؤخذ عن طريق الفم وبعد ساعتين يتم التعرض للاشعة A بواسطة أجهزة UVA ويجب التعرض لهذه الاشعة بين 2 – 3 مرات أسبوعيا.
يحرض السورالين الخلايا الملونة على الانتقال للاماكن المصابة ةمن ثم انتاج الميلانين وتختلف الاستجابة لهذا العلاج بين المرضى لكن حوالي 75 % من المرضى يستجيبون لذلك.
بعد 2 – 3 أسابيع من بدء العلاج يبدو المرض أسوأ من قبل بسب اسمرار الجلد الطبيعي وزيادة التباين بينه وبين الجلد المصاب بالبهاق ، لكن مع الوقت تبدأ عودة اللون للجلد المصاب ويبدأ ظهور التحسن.
يجب على المريض وضع عازل للشمس قوته 15 بعد العلاج ، ويعاد بعد السابحة والتعرق ، ويجب وضع نظارة خاصة لوقاية العين خلال التعرض وبقية اليوم الذي يتم فيه أخذ العلاج

العلاج بالناروباند : وهو علاج حديث يتم بالتعرض للأشعة فوق البنفسجية الضيقة B عدة ثواني في بدء العلاج ثم تزداد تدريجيا حسبما يقرر الطبيب.
لايحتاج هنا لتناول حبوب كما في الأشعة A كما لايلزم وضع نظارة سوى أثناء جلسة العلاج .
يتم العلاج على جلسات ( ثلاث جلسات أسبوعيا ) ويبدأ التحسن بعد 15 – 20 جلسة.
ويمكن أن يمتد العلاج الى عدة أشهر حسب الحالة.

العلاج بالليزر : ظهر جهاز الاكزيمر ليزر حديثا ويعالج مناطق محدودة ولكن بشكل أسرع .

العلاج الجراحي : يستخدم في البهاق الثابت وهو على عدة طرق منها :
1 – الخزعي : وهو عبارة عن أخذ طعوم صغيرة عديدة من الجلد السليم ووضعها في الجلد المصاب .
2 – زراعة الطعوم الشعرية وذلك لاحتواء البصيلات على خلايا ملونة أكثر ولكن يحد من استخدام هذه الطريقة ظهور الشعر في المناطق غير المشعرة .
3– زراعة الخلايا الملونة وهي طريقة متقدمة ومكلفة ومازالت تواجه بعض الصعوبات الفنية.

4 – ترقيع الجلد بعدة طرق وأفضلها الشفط ( الفقاعات ) حيث أنها لاتترك آثارا في الغالب
5 – الشم لبعض الحالات المحدودة التي لاتستجيب للعلاجات الأخرى .

ثانيا : ازالة اللون : اذا كان لدى المريض بهاق في أكثر من 50 % من المناطق الظاهرة ولايرغب المريض باعادة اللون يمكن ازالة اللون بكريم خاص .
تتم ازالة اللون عند 90 – 95 % من المرضى خلال سنة
قد يحدث أحيانا تحسس من الدواء أو عدم استجابة وعند ذلك لابد من ايقاف العلاج اذا لم تفد كريمات الحساسية .
يذكر انه يجب على المريض بعد ازالة اللون أن يستخدم كريمات واقية للشمس مدى الحياة وتجنب التعرض لأشعة الشمس الزائدة .



إلتهاب الأذن الوسطى

التعريف :
عبارة عن إخماج بكتيري أو فيروسي يسبب التهاب في الأذن الوسطى ويحدث عادة بعد التهاب الحلق ، الزكام ، أو اضطرابات الجهاز التنفسي الأخرى.

تقع الأذن الوسطى بعد طبلة الأذن مباشرة وهي بحجم البزلا (البسيلة) ، وتتصل الأذن الوسطى بالجزء العلوي للحلق (البلعوم الأنفي) عن طريق قناة ضيقة تدعى قناة استاكيوس eustachian tube ، وهذه القناة تسمح بتصريف السوائل من الأذن الوسطى إلى الجزء العلوي للحلق (البلعوم الأنفي) وتساعد على توازن ضغط الهواء بداخل الأذن.

فراغ الأذن الوسطى عادة يكون مملوء بالهواء ولكن من الممكن أن تتراكم السوائل في الأذن الوسطى بسبب التهابات المجاري التنفسية العلوية مثل الزكام أو الإنفلونزا أو حتى بسبب الحساسية.

كيف يحدث التهاب الأذن الوسطى؟
تنقل البكتيريا الموجودة في منطقة الحلق والأنف للأذن من خلال قناة استاكيوس وبسبب اضطراب في ميك****ية التصريف بواسطة قناة استاكيوس وبوجود الإفرازات تجد البكتيريا وسطا مناسبا للتكاثر وبالتالي تسبب الالتهاب.

معظم حالات التهاب الأذن الوسطى تحدث بسبب 3 أنواع من البكتيريا هي:
ستربتوكوكس نيموني Streptococcus pneumoniae
هيموفيلس انفلونزى Haemophilus influenzae
موراكسيلا كاتاراليس Moraxella catarrhalis


ما هي مضاعفات التهاب الأذن؟
سرعة إعطاء العلاج المناسب تساهم في سرعة الشفاء. ولكن التأخر في العلاج أو إعطاء علاج غير مناسب قد يؤدي لتطور الحالة وتتأثر مقدرة الطفل على السمع أو لتطور الإخماج.

فالسوائل التي تتراكم في الأذن الوسطى أثناء الالتهاب تمنع انتقال الأصوات في الأذن. وبما أن تعلم التكلم عند الأطفال يتم عن طريق الاستماع للآخرين ، فإن ضعف السمع يؤدي إلى تأخر في المقدرة على المحادثة وتعلم اللغة. وهذا التأخر يتم التغلب عليه بمساعدة أخصائيي النطق.

في حالات نادرة ربما تؤدي التهابات الأذن الغير معالجة أو المتكررة إلى فقدان دائم للمقدرة على السمع (صمم). فتكرار حدوث الالتهاب ربما يؤدي لإصابة طبلة الأذن ، عظام الأذن أو العصب السمعي بضرر قد يسبب الصمم. ولكن هذا نادر الحدوث ويتم ملاحظة ذلك من قبل الطبيب المعالج.

كيف يتم التشخيص؟ بالإضافة لأعراض التهاب الأذن سيقوم الطبيب باستخدام منظار الأذن otoscope لمشاهدة طبلة الأذن وهي عبارة عن غشاء شفاف يفصل الأذن الوسطى عن الأذن الخارجية.

ربما يقوم الطبيب باستخدام منظار خاص للأذن pneumatic otoscope لإرسال نفخات من الهواء باتجاه طبلة الأذن. طبلة الأذن السليمة تتحرك للداخل بسبب الهواء. ولكن في حالة التهاب الأذن الوسطى فالطبلة لا تتحرك بسبب الهواء الصادر

ما هي العوامل المعرضة للإصابة عند الأطفال؟
أي شخص معرض للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى ، ولكن الأطفال معرضين أكثر. فقبل بلوغ السنة الثالثة من العمر يصاب 85% من الأطفال بالتهاب الأذن الوسطى. والسبب في ذلك أن قناة استاكيوس عند الأطفال تكون أقصر ، أضيق وأكثر إستقامة من تلك عند البالغين. وبالتالي تساهم في تراكم الإفرازات في منطقة الأذن الوسطى بسهولة.

التهاب الأذن الوسطى غير معدي ، ولكن التهابات المجاري التنفسية العلوية مثل الزكام والتي تسبق التهاب الأذن تكون معدية ومن الممكن أن تساهم تجمعات الأطفال مثل الحضانة على الإصابة بالزكام (الرشح) وبالتالي تعرضهم يكون أكثر.

الأطفال المصابين بأمراض الحساسية يكونوا أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى الأطفال المقيمين مع شخص مدخن يتعرضون للالتهاب أكثر الرضاعة الصناعية تزيد من نسبة الإصابة مقارنة بالرضاعة الطبيعية

ما هي الأعراض والعلامات؟
أسهل علامات التهاب الأذن الوسطى ملاحظة هي ارتفاع درجة الحرارة (السخونة ، الحمى) وألم الأذن. ولكن ألم الأذن وارتفاع درجة الحرارة لا يحدثا دائما ، بالإضافة إلى أن الأطفال لا يستطيعون وصف ألم الأذن. ولذلك يجب ملاحظة العلامات الأخرى التي قد تترافق مع التهاب الأذن. القائمة التالية توضح أهم أعراض التهاب الأذن.
في حال ملاحظة أي منها ، يجب مراجعة الطبيب

للتأكد من وجودالتهاب:

ارتفاع في درجة الحرارة (عادة عند الأطفال صغار السن)
يضغط على ، يشد أو يحك أذنه
خروج إفرازات بيضاء أو صفراء من الأذن
على غير عادته سريع الغضب أو الانفعال وغريب الأطوار
غافل أو غير منتبه أو يطلب رفع صوت التلفزيون أو الراديو
لا ينتبه عند مناداته باسمه أو لا يفهم الإرشادات البسيطة (الأطفال كبار السن)
يبكي أثناء الرضاعة (لأن عملية الرضاعة تسبب تغير في الضغط بداخل الأذن).
يرفض الأكل
يبكي بطريقة غير طبيعية أثناء الإصابة بالرشح
كسول (فاتر الهمة) أو قليل النوم

كيف تتم الوقاية؟
كما ذكر سابقا ، قد يكون من الصعب منع حدوث التهاب الأذن بسبب طبيعة تكون قناة استاكيوس في هذه المرحلة من العمر ، ولكن هناك بعض الأمور التي تستطيعين القيام بها للتقليل أو لتفادي بعض المسببات.

حاولي تفادي إرضاع الطفل وهو مستلق على ظهره. فمن الممكن أن يصعد الحليب والسوائل المغذية الأخرى إلي الأذن من خلال قناة استاكيوس. وبوجود البكتيريا تصبح هذه السوائل وسطا مناسبا للتكاثر. إذا تفادي إرضاع الطفل وهو مستلق على ظهره تعتبر إحدى الطرق للتقليل من التعرض للالتهاب الأذن.

بإمكانك أيضا التقليل من إمكانية الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى بعدم تعريض طفلك لدخان السجائر. اطلبي من المدخنين عدم التدخين في المنزل أو على الأقل ليس أثناء وجود الطفل.

محاولة التقليل من فرص الإصابة بالتهاب الأذن ضروري ، ولكن تذكري بأن ذلك ربما لن ينفع ، ولذلك معرفة أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال مهم لملاحظة حدوث الالتهاب.

ما هي طرق العلاج؟
يوجد عدة خيارات لعلاج التهاب الأذن. فعندما يكون التهاب الأذن بسيط وبدون ألم وتبين للطبيب أن السبب في الالتهاب فيروسي وكانت صحة الطفل العامة جيدة فربما ينصح الطبيب بعدم إعطاء أدوية والانتظار وملاحظة التطورات. في هذه الحالة يجب أن تقومي بملاحظة وضع الطفل وأي تطورات قد تطرأ وإخبار الطبيب إن ساءت الحالة.

بالإضافة لوصفة الدواء أو عوضا عنها ربما ينصحك الطبيب بعمل بعض الأشياء لمساعدة طفلك للشعور بالراحة. وهذا ربما يشمل كمادات دافئة على الأذن وإعطاء المسكنات. الحفاظ على الطفل في وضع عامودي قدر الإمكان بدلا عن الاستلقاء على ظهره يساعد على تخفيف آلام الأذن. بالنسبة للأطفال الكبار النوم على وسادة (مخدة) إضافية يساعد على رفع مستوى الرأس.

وفي هذه الحالة يتم وصف مضادات حيوية لقتل البكتيريا أو على الأقل لوقف تكاثرها.

لسوء الحظ فإن التهابات الأذن من الممكن أن تتكرر وربما ينصح الطبيب بخيارات علاجية أخرى ، وذلك يشمل القيام بإجراء شق جراحي صغير في طبلة الأذن myringotomy للسماح بتصريف السوائل المحتبسة وتقليل الضغط والألم. وربما ينصح الطبيب بوضع أنبوب صغير جدا myringotomy tube في طبلة الأذن. يوضع هذا الأنبوب لفترة كافية للسماح لقناة استاكيوس للعودة إلى حالتها الطبيعية وتصريف السوائل وبالتالي منع تكرار الإخماج.

عندما يتكرر التهاب الأذن أو عند وجود سائل مزمن (لفترة طويلة) في فراغ الأذن الوسطى ربما يقوم الطبيب بإحالة الطفل إلى أخصائي السمع لتقييم مقدرة السمع عند الطفل وتحديد إن كان هناك اضطراب في الأذن الوسطى.

وربما ينصح الطبيب باستشارة أخصائي النطق لتقييم مهارات الطفل اللغوية ومقدرته على النطق. وإن لزم الأمر ربما يؤدي ذلك إلى النصح ببرنامج تعليمي للطفل.

علاج التهاب الأذن بالمضادات الحيوية : العديد من التهابات الأذن تنتج بسبب إخماج بكتيري. وهناك 3 أنواع من البكتيريا تسبب معظم التهابات الأذن ، ولكن في 28% من الالتهابات يكون السبب جراثيم أخرى أو بدون سبب معروف.

وتوضح الدراسات أن 35% من الإخماجات البكتيرية تنتج بسبب بكتيريا ستربتوكوكس نيموني Streptococcus pneumoniae ، و 23% بسبب هيموفيلس انفلونزى Haemophilus influenzae ، و 14% بسبب موراكسيلا كاتاراليس Moraxella catarrhalis. والـ 28% المتبقية بسبب أنواع أخرى من البكتيريا ، فيروسات أو بدون سبب معروف.

يتم وصف مضادات حيوية لقتل البكتيريا أو على الأقل لوقف تكاثرها. وعندما يعاني الأطفال من التهاب الأذن بسبب بكتيري فإن العلاج عادة يكون بوصف مضادات حيوية تعطى عن طريق الفم لمدة 5-10 أيام وذلك على حسب المضاد المستخدم. بعض المضادات الحيوية يعطى مرة واحدة يوميا والبعض الأخر يعطى مرتين إلى 3 مرات في اليوم. ويتوفر للأطباء اختيار آخر أيضا وهو مضاد حيوي يعطى كحقنة (إبرة) واحدة فقط.
إذا وصف الطبيب مضاد حيوي عن طريق الفم فتأكدي من أن طفلك يتناول الجرعات في موعدها ولا تقومي بإيقاف المضاد الحيوي عند شعورك بتحسن الوضع ، بل يجب إكمال مدة العلاج كما وصفه الطبيب.

عند البدء في علاج التهاب الأذن وفي حال مشاهدة علامات مضاعفات جانبية للدواء مثل الإسهال أو الاستفراغ أو الحساسية يجب مراجعة الطبيب فورا. من علامات الحساسية صعوبة في التنفس، طفح جلدي أو انتفاخ في الوجه، الفم ، الرقبة ، الأيدي أو الأرجل.




نزيف الأنف

ما هي أسباب حدوث النزيف؟
من أهم أسباب النزيف الإنفلونزا والالتهاب الحاد للجهاز التنفسي العلوي المصحوب بالعطاس والرشح، وعادة ما يحدث الالتهاب قبل النزيف، وبما أن الطبقة المخاطية التي تغطي الأنف من الداخل ناعمة جدا وحساسة لذا عند تنظيف الأنف من الرشح بواسطة منديل يجب أن لا ندخل الاصبع كي نمسح الأنف من بقايا الرشح حتى لا نجرح الشرايين الرفيعة في هذه المنطقة على الوتيرة أو الحاجز الأنفي.

كما أن النزيف يحدث نتيجة للإصابات المباشرة للأنف أو الحوادث الحادة مثل التصادم أثناء ممارسة بعض أنواع الرياضة أو المصارعة العنيفة، وفي بعض حالات الجفاف الناتج عن الطقس أو التكيف أولوجود انحراف بوتيرة الأنف أوالحاجز الأنفي، يجعل بعض الأشخاص يستخدمون أصابعهم في تنظيف الأنف وهذا يؤدي بالتالي إلى جرح المنطقة الحساسة بالأنف وهو من أهم الأسباب لحدوث النزيف.
ويعتبر ضغط الدم المرتفع وخصوصا لدى المسنين من أهم أسباب نزيف الأنف لديهم، لذلك يبدأ الطبيب عادة بإعطاء هؤلاء المرضى سوائل عن طريق الوريد فور وصولهم للمستشفى وذلك تفاديا لتعرضهم لفقر في الدم إذ من المحتمل أن يكون المريض قد فقد كمية كبيرة من الدم قبل الوصول إلى الطبيب المعالج، كما يتم قياس ضغط المريض لتحديد إذا ما كان يحتاج أدوية لتنظيم الضغط، وعموما أمراض المسنين مثل السكري وأمراض الشرايين تؤدي إلى النزيف الحاد.

كذلك هناك أمراض حميدة خبيثة (الأورام) تصيب الأنف وتؤدي إلى النزيف الحاد من الأنف، مثل أمراض الدم الهيموفيليا، Hereditary Telengiectasia والثقب بالحاجز الأنفي، والتهاب حاد بالجيوب الأنفية وكذلك Nasopharyngeal angiofibroma كما أن هناك أمراضاً تصيب سرعة تجلط الدم ومرض اللوكيميا، وهذه الأمراض يمكن أن يصاحبها إلى جانب النزيف من الأنف، نزيف باللثة وكدمات على الجلد وكذلك تجمع كتل من الدم تحت الجلد،

وهناك بعض الأدوية تؤدي إلى النزيف مثل الاسبرين، وتناول أدوية مسيلات الدم. ومن أهم أسباب حدوث النزيف من الأنف عند الأطفال هو وضع جسم غريب بالأنف خاصة محاية القلم والأجسام الصغيرة التي يسهل على الطفل إدخالها في الأنف، كما أن وضع الاصبع في الأنف من باب الفضول لدى الطفل للتعرف على الأنف من الداخل هو أيضا من الأسباب المباشرة لحدوث النزيف.

ما هي الإسعافات الأولية التي يجب القيام بها قبل التوجه إلى الطبيب؟
يجب على الأم بالمنزل أن تضغط على الأنف بأصابعها وذلك لمدة لا تقل عن خمس دقائق ولا بد من التأكد من ذلك عن طريق مراقبة الساعة، وذلك لإيقاف النزيف، كما أن المريض لا بد أن يكون جالسا وليس نائما حتى لا يتقيأ من أثر بلع الدم بالجوف، من المعروف أن منظر الدم مخيف ومفزع لدى الكثيرين وقد يتردد البعض بالقيام بهذا الإجراء الهام جدا، لذلك على كل راشد أن لا يخاف ولا يتردد بل يقدم ويقوم بالضغط على الأنف لمدة خمس دقائق بدون انفعال أو اضطراب حتى لا يخاف الطفل وبالتالي يفقد كمية كبيرة من الدم، وهذا الأمر ينطبق تماما في حال وجود المصاب بالمدرسة، فلا بد من الضغط على الأنف والطفل جالس وليس نائما. وإذا لم يقف النزيف بعد خمس دقائق يجب التوجه فورا إلى الطبيب أو إلى قسم الطوارئ، وجميع المستشفيات مجهزة لاستقبال هذه الحالات.

وفور وصول المريض إلى المستشفى يقوم الطبيب بأخذ تاريخ المريض، وإذا كان النزيف حاداً يتم قياس ضغط الدم والنبض وأخذ درجة الحرارة، كما تؤخذ عينة دم للتحليل. ولا بد من القيام بإزالة آثار الدم من على ثياب المريض لأن منظر الدم في مثل هذه الحالات يكون مزعجاً ومخيفاً لغير العاملين في المجال الطبي،. إضافة إلى أخذ كافة الاحتياطات اللازمة من قبل الأطباء وطاقم التمريض عن طريق الطرق المعروفة جيدا وذلك لمنع انتقال العدوى، ويجب أن تتوفر أدوات الكشف المناسبة والمخصصة لمثل هذه الحالات لإجراء الفحص الدقيق على الأنف وإزالة آثار الدم المتجلط بداخله باستخدام قطعة شاش مزودة بمحلول خاص لإيقاف النزيف. كما يجب أن تتوفر عيدان نترات الفضة، إذا توفرت هذه التجهيزات فإنها تؤمن علاجاً فعالاً في وقت قصير. أما بالنسبة للأطفال فيكون التعامل معهم بسرعة ولكن بلطف ونعومة في نفس الوقت وذلك لإزالة خوفهم للسيطرة على النزيف.

وإذا لم يتوقف النزيف بواسطة الكي للأنف من الداخل (النزف الأمامي) فسيقوم الطبيب بوضع حشوة (كمادة) بالأنف وفي هذه الأيام الحشوات الحديثة سهلة الاستعمال ويمكن وضعها بالأنف من كل ناحية من الحاجز الأنفي بعد أن يوضع عليها مرهم مزود بالمضاد الحيوي، ومن ثم يقوم الطبيب بإزالة الحشوة بعد 24- 48 ساعة على الأكثر، وقد يحتاج بعض المرضى إلى التنويم في المستشفى لإعطائهم المضاد الحيوي عن طريق الوريد، وكذلك الأوكسجين عند بعض المرضى المسنين إذا لزم الأمر.

وهناك بعض الحالات تتطلب وضع حشوة للأنف من الخلف، وهذا الإجراء يتم عادة في غرفة العمليات ولا بد أن ينوم المريض في المستشفى .

ما هي طرق الوقاية من نزيف الأنف؟
أهم هذه الطرق هواستنشاق الماء بكثرة وخصوصا عند الوضوء، إضافة إلى شرب كميات كبيرة من الماء يوميا وذلك لمنع حدوث جفاف بالأنف والفم.






ضغط الدم
إن مرض ارتفاع ضغط الدم يعتبر من أهم امراض الصحة العامة، وهو مرض شائع، سهل التشخيص وعادة سهل العلاج ولكنه غالباً ما يؤدي الى مضاعفات قاتلة اذا ترك من دون علاج
وسبب عدم أخذ العلاج هو ان هذا المرض لا يُظهر اعراضاً في معظم الحالات، فلذلك لا يعرف المريض بأنه مصاب بارتفاع ضغط الدم فلا يتبع نظاماً علاجياً، أو ان لا يستعمل المريض العلاج اصلاً لعدم شعوره بأعراض المرض، مع احتمال حدوث بعض الاعراض الجانبية في العلاج، اما عدد المرضى الذين لا يستعملون العلاج لهذا السبب فيقدر بنسبة 50% تقريباً، وبهذا يسمى هذا المرض بالقاتل الصامت.

كيف يتولد ضغط الدم وما معنى القراءة العليا والقراءة السفلى للضغط؟
إن ضخ الدم داخل العروق يتم بواسطة تقلصات عضلة القلب، وهذا الضخ يؤدي الى إحداث ضغط معين داخل الأوعية الدموية يسمى بضغط الدم. إن ضغط الدم يقاس بقراءتين، القراءة العليا تمثل الضغط داخل الشرايين عند تقلص القلب، والقراءة السفلى تمثل الضغط عند انبساط القلب. وضغط الدم يختلف من شخص لآخر، وفي الشخص الواحد يمكن تسجيل قراءات مختلفة، حيث انه يكون على مستواه المرتفع في اوقات التوتر العصبي والالم واثناء الجهد مثلاً، وعلى مستواه المنخفض اثناء الراحة والنوم.

ما هو الضغط الطبيعي وما هو الضغط المرتفع؟

حسب تقارير المنظمات الدولية المعنية بارتفاع ضغط الدم (مثل التقرير السابع الصادر في ال JNC) فإن الضغط يعتبر طبيعياً اذا كان اقل من 120/80 ملم زئبق. اما الضغط الذي يعتبر ما قبل مرحلة الضغط المرتفع فهو ما بين 120 - 139/80 - 89 ملم زئبق. اما مرض ارتفاع ضغط الدم فيقسم الى مرحلتين:
- المرحلة الاولى 140 - 159/90 - 99 ملم زئبق
- المرحلة الثانية 160/ 100 ملم زئبق.
ومن الجدير بالذكر فإن الحكم على ان المريض مصاب بارتفاع ضغط الدم لا يتم من قراءة واحدة فقط، وانما يجب قياس ضغط الدم على الاقل مرتين في كل من زيارتين مختلفتين.

ما نسبة حدوث مرض ارتفاع ضغط الدم؟
حسب الاحصاءات التي تمت في الولايات المتحدة فإن نسبة المرضى الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم بنسبة اكبر من 160/95 ملم زئبق فيقدر بحوالي 20%، اما الذين لديهم ضغط اكثر من 140/90 فيقدرون بحوالي 50%.

من هم المعرضون لمرض ارتفاع ضغط الدم؟
هناك شرائح معينة في المجتمع تكون أكثر عرضة لارتفاع ضغط الدم من غيرها وهي:

- الاشخاص المسنين، حيث انه مع ازدياد العمر تقل مطاطية جدران الأوعية الدموية ويصبح قوامها أصلب.
- الاجناس الملونة من البشر عنه في الجنس الابيض.
- الاشخاص الذين لديهم استعداد وراثي.
- المدخنون.
- المدمنون على شرب الكحول.
- الاشخاص المصابين بالسمنة.
- المرضى الذين يعانون من القلق والتوتر النفسي.
- النساء بعد سن الاربعين والخمسين، ويمكن تفسير ذلك بسبب التغيرات الهرمونية التي تصاحب سن انقطاع الطمث.


ما هي أسباب ارتفاع ضغط الدم؟
إن مرض ارتفاع ضغط الدم يقسم الى قسمين:
أ - ارتفاع ضغط الدم الاولي أو الاساسي وهو يشكل نسبة 92 - 94% من مرض الضغط المرتفع، غير معروف السبب.

ب - اما النسبة المتبقية من مرض ارتفاع ضغط الدم وهي تقريباً 6% فسببها ما يلي:
(1) امراض الكلية واوعيتها الدموية، وهي:
-تضيّق أو انسداد شرايين الكلية.
- التهابات الكلية.
- امراض الكلية الناتجة من مضاعفات مرض السكري.
- امراض المناعة الذاتية المؤثرة في الكلية.
- تحطم نسيج الكلية نتيجة الحصى.
(2) الامراض الهرمونية:
كأمراض الغدة الكظرية التي تسبب ارتفاعاً في افراز هرمون الألدوستيبرون، الهايدروكوتيزون، الادرينالين والنور أدرينالين. وكذلك امراض الغدة الدرقية والشبه درقية وارتفاع افراز هرمون النمو.
(3) امراض الشريان الأبهر:
كتصلب الشرايين نتيجة ترسب الدهون في جدرانها وكذلك بعض الأمراض الوراثية كتضيق الشريان الأبهر.

(4) امراض الدماغ: كالاورام الدماغية والتهابات الدماغ الحادة.
(5) الحمل:في الجزء الاخير من الحمل وخصوصاً لدى النساء الحوامل لأول مرة، ويمكن حدوث ارتفاع في ضغط الدم مصاحب بزلال في البول وتورم في الجسم، وزيادة في الوزن، وهذه الحالات تسمى بال Eclampsia وتنتهي بالولادة او العملية القيصرية.

(6) بعض الادوية:كحبوب منع الحمل ولكن في الفترة الاخيرة اصبحت هذه الحالة أقل شيوعاً وذلك لتقليل نسبة الهرمونات النسائية في هذه الحبوب. وكذلك فإن ادوية الكورتزون ترفع الضغط، وبعض ادوية الكآبة القديمة مثل Mono Amin Oxidase Inhibitors.

ما هي مضاعفات مرض ارتفاع ضغط الدم؟
اذا لم يعالج مرض ارتفاع ضغط الدم فإنه يزداد احتمال الاصابة بعدد من الأمراض الخطيرة، خصوصاً اذا كان الضغط العالي مستمراً لمدة طويلة،
وهذه المضاعفات هي:
1) على مستوى القلب:
- الذبحة الصدرية. - الجلطة القلبية. - وعجز القلب.
2) على مستوى الدماغ:

ارتفاع الضغط في شرايين الدماغ يزيد من احتمال الاصابة بالشلل نتيجة حدوث نزف حاد في المخ، كما انه في حالات ارتفاع ضغط الدم الشديد يمكن حصول تشوش ذهني، أو جلطات دماغية أو غيبوبة.

3) على مستوى العيون: ضغط الدم المرتفع يمكن ان يسبب تمزقاً في شرايين شبكية العين مما قد يؤدي الى العمى.
إن فحص قاع العين بواسطة منظار العين يمكن ان يظهر آثار ارتفاع ضغط الدم في الشبكية.

4) على مستوى الكلية: ان ارتفاع ضغط الدم يمكن ان يسبب تصلب وزيادة سمك الأوعية الدموية في الكلية. وذلك يؤدي الى ضعف في عمل الكلية، وبالتالي امكان حدوث عجز كلوي.

5) على مستوى الأوعية الدموية: ان جريان الدم تحت ضغط عال داخل الشرايين يمكن ان يقلل من مطاطية هذه الأوعية وكذلك تسرع عملية تصلب الشرايين بواسطة ترسب الدهون في جدرانها وتضيقها.






كيف تتم الوقاية من الاصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم؟

يقل احتمال الاصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم وكذلك معظم امراض القلب والأوعية الدموية الاخرى اذا تم اتباع ما يلي:
- الرياضة والحركة المنتظمة.
- عدم التدخين.
- عدم شرب الكحول.
- تجنب السمنة او ارتفاع الوزن لأن ضغط الدم الانبساطي (الضغط المنخفض) ينخفض بمقدار 6 ملم زئبق لكل نقصان بالوزن مقداره 5 كجم.
- تناول طعام قليل الدسم وغني بالألياف.
- محاولة تجنب التوتر النفسي. - القيام بقياس ضغط الدم بشكل منتظم وخصوصاً في حالة استعمال حبوب منع الحمل .
علاج مرض ارتفاع ضغط الدم:

ان مرض ارتفاع ضغط الدم لا يكون عادة مصاحباً بأعراض كما ذكرنا سابقاً، وبهذا يكون المريض عرضة للمضاعفات الناجمة من هذا المرض دون الشعور به.
ولهذا ينصح بأن يقوم الاشخاص بقياس ضغط الدم لديهم على الاقل مرة كل خمس سنوات، واذا كانت اعمارهم تتجاوز الخامسة والخمسين فعليهم بقياس ضغط الدم مرة كل سنة، وبهذا يتم اكتشاف المرض ان وجد ويتم القيام بالاجراءات العلاجية اللازمة.
ولا يحتاج كل المرضى المصابين بارتفاع ضغط الدم الى علاج دوائي.
واذا تم اكتشاف مرض ارتفاع ضغط الدم عند المريض فيجب القيام باجراءات عامة أولاً وهي:
- محاولة التخلص من التوتر والشد النفسي.
- بعض المرضى يستفيدون من تقليل نسبة الملح في الأكل.
- تقليل الدهون في الدم.
- الرياضة والحركة المنتظمة.
- تقليل الوزن.
- الاقلاع عن التدخين. - التوقف عن شرب الكحول.

واذا لم تنجح الاجراءات السابقة بتقليل ضغط الدم فإن هناك ترسانة كبيرة من الادوية التي يمكن استخراجها لتقليل الضغط بعضها يقوم بتوسيع الأوعية الدموية وبعضها يعمل كمدر للبول وبهذا يقلل من نسبة السوائل داخل الأوعية الدموية وبعضها يقلل من ضربات القلب، وهناك أدوية اخرى تعمل من خلال التأثير على الجهاز العصبي المركزي. وتجدر الاشارة الى ان استخدام هذه الادوية يجب ان يكون تحت اشراف طبيب مختص لأن استخدامها بشكل عشوائي يؤدي الى مشاكل خطيرة.

كم هي مدة استعمال الدواء؟
اذا احتاج المريض الى علاج دوائي فهذا يعني عادة الاستمرار على العلاج مدى الحياة.
اما اذا شعر المرض بأية اعراض يمكن ان تكون قد تسببت من الدواء فيجب عليه مراجعة طبيبه بأسرع وقت ممكن للاستشارة، وليس التوقف المفاجئ عن استعمال الدواء لأن ذلك قد يؤدي الى ارتفاع حاد في الضغط وهذا يؤدي بدوره الى مضاعفات مهمة.
يعتبرانخفاض ضغط الدم حالة مرضية يكون فيها الضغط الشرياني الانقباضي منخفضاً اقل من 80ملم زئبقي وأقل من 60ملم زئبقي للانبساطي وذلك لوجود سبب او عدة اسباب تدعو الي نقص السوائل الجسم الشديد التي تحدث في حالات الحروق الخطيرة وحالات ضربات الشمس او نتيجة ارتفاع حرارة الجو الشديدة مع التعرق الشديد دون تعويض للسوائل المفقودة او بعد النزف او فقد الدم الشديد لأي سبب من الاسباب.

الآثار الجانبية : ان حدوث هبوط حاد بالضغط واستمراره لفترة طويلة قد يؤدي الى مشكلات صحية غير جيدة ننتيجة تأثير انخفاض الضغط على الاجهزة الحيوية بالجسم مثل القلب والمخ والكليتين وفي هذه الحالة يجب تدارك الانخفاض المفاجىء الحاد بعلاج السبب واعطاء بعض السوائل بالوريد وربما اعطاء بعض الادوية التي تساعد علي رفع ضغط الدم.

الأسباب : وهناك اسباب عديدة قد تؤدي الي خلل في وظيفة الجهاز العصبي المتحكم في شرايين الجسم في أوضاعه المختلفة ليبقى ضغط الدم طبيعياً، وبسبب هذا الخلل في التحكم يحدث هبوط لضغط الدم عندما ينهض الشخص فتنقص كمية الدم الواردة للدماغ وينتج عنها دوار وربما فقدان للوعي للحظات.
ومن الاسباب المرضية للجهاز العصبي الاوتوماتيكي المتحكم في شرايين الجسم الامراض العصبية المختلفة او نتيجة تأثره بمرض السكري المزمن او بسبب وجود اعراض جانبية لبعض الادوية الخافضة للضغط المرتفع والتي تزول بتقليل الجرعة الدوائية وقد يحدث انخفاض ضغط الدم لدى الحوامل او نتيجة ردات الفعل المفاجىء للتغيرات النفسية واحياناً نراه لدى مرضى تصلب الشرايين
ومن الامور التي تساعد على خفض ضغط الدم والتي يجب ان يعرفها المستمع العزيز لتفاديها وهي سوء التغذية وعدم الحصول على غذاء صحي متوازن ينقصه البروتين والفيتامينات والاملاح. وهذا النقص الغذائي يجعل انسجة جدران الاوعية الدموية اكثر استرخاءً وربما تتمدد بسبب قلة نسبة الاوكسجين والغذاء المتوجهة الى الخلايا الوعائية وخلايا الاعضاء المختلفة وبذلك ينخفض ضغط الدم خاصة عند النهوض من الفراش يصاحبه الاحساس الشديد بالبرودة او الحرارة مع رغبة الشخص في الاستمرار بالنوم لفترات طويلة.

العلاج : ولعلاج هذا النوع من انخفاض ضغط الدم يجب تناول وجبات غذائية متوازنة تحتوي علي كميات كبيرة من البروتينات والخضروات والفواكه اللازمة والمحتوية على الفيتامينات مثل ب 6عندها سيزول الانخفاض والاحساس المرضي في مدة مقدارها (4) اسابيع اما بالنسبة لمن كان نقص السوائل سبباً في انخفاض ضغط الدم فإننا ننصح الجميع بتناول ما لا يقل عن لترين من السوائل في فصل الشتاء يوميا واربعة لترات من السوائل في فصل الصيف شديد الحرارة يومياً بشرط سلامة قلوبهم وأكبادهم وكُلاهم من الامراض.

وأزيد عليه : الأعراض:
* الشعور بالتوتر والقلق بدون سبب.
* عدم التركيز.
* الدوخة
* الشعور بالانزعاج .
* الشعور بالصداع .
* التعرق .
* الارتجاف .
* الاحساس بوخز في الشفتين أو الآنف .
* خفقان شديد في القلب .
* تغير في السلوك .
* صعوبة في المشي





الرمد الفيروسى المعدى

يسبب هذا المرض فيروس يوجد بالجو وينتقل عن طريق الملامسة .

طرق العدوى : هذا المرض سريع العدوي والإنتقال من شخص إلى آخر وذلك عن طريق ملامسة الإفرازات الصديدية التى تخرج من العين المصابة أو عن طريق ملامسة الذباب لعين الشخص أو عن طريف إستعمال مناشف أو أعراض الشخص المصاب

الأعراض :
(1) إحمرار العين الشديد .
(2) خروج إفرازات صديدية من العين تتسبب في إلتصاق الجفنين ببعضهما خاصة عند الإستيقاظ من النوم في الصباح وذلك لتجميع الإفرازات الصديدية طول الليل .

العلاج :
(1) عند ظهور هذه الأعراض يجب مراجعة الطبيب فوراً وأخذ العلاج المناسب بدون تأخير .
(2) غسيل العين المتكرر بالماء الدافئ وذلك يمنع تجمع الإفرازات الصديدية بالعين .
(3) عدم ربط العين المصابة بأي حال من الأحوال .

طرق الوقاية من المرض :
(1) الابتعاد عن الأماكن المزدحمة .
(2) عدم استعمال أدوات الغير من مناشف وأدوات المكياج وغيرها .
(3) المكافحة المستمرة للذباب .
(4) النظافة الشخصية المستمرة من قص الأظافر وغسل الوجة والعينين والمتكرر بالماء والصابون




الكبد و فيروساته

الالتهاب الكبدي الفيروسي يعتبر من اكثر الأمراض المعدية انتشارا في العالم.

يوجد ستة أنواع معروفة من الفيروسات تسبب الالتهاب الكبدي الفيروسي وهي:
1- الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (أ( Hepatitis A:
فيروس التهاب الكبد الوبائي (أ) شديد العدوى ويكون أحيانا مميت، ويصيب الفيروس ما يقارب 1.4 مليون إنسان على مستوى العالم كل سنة. أثناء السفر إلى بلدان ينتشر فيها الفيروس تكون نسبة الإصابة بفيروس التهاب الكبد الوبائي (أ) أكثر من نسبة الإصابة بالتفوئيد.

كيف تتم الإصابة؟
يتواجد الفيروس في براز الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد الوبائي (أ)، وتنتشر العدوى عادة من شخص إلى شخص أو تتم الإصابة عن طريق الأكل والشرب الملوثين بهذا الفيروس من شخص مصاب به. فمثلا تتم العدوى عن طريق تناول الطعام الغير مطهي (مطبوخ) كالمحار shellfish، السلطات، الفواكه التي تؤكل بدون تقشير بعد غسله بماء ملوث أو بعد تلوثه من عمال المطاعم المصابين بالفيروس.


ما هي أعراض المرض؟
الذين يصابون بأعراض واضحة يصابون بأعراض مشابهة لأعراض الإنفلونزا (حمى، قشعريرة)، أيضا ربما تشمل الأعراض فقدان الشهية للطعام، غثيان، يرقان (اصفرار الجلد والعينين)، تحول البول إلى اللون الداكن كلون الشاي، تحول البراز إلى اللون الفاتح، ألم في الجزء الأيمن العلوي من البطن، وضعف عام أوإعياء.

التهاب الكبد الوبائي (أ) لا يتحول إلى مرض مزمن ولكن الشفاء التام يكون بطئ. الإصابة عند الأطفال (بالذات أقل من 6 سنوات) عادة تكون الإصابة بدون أعراض واضحة. بالنسبة للبالغين تستمر الأعراض لمدة شهر تقريبا والشفاء التام يستغرق 6 أشهر. تحدث إنتكاسه مرضية عند 20% من المرضى. هذه الإنتكاسه تتضعف المريض لمدة 15 شهر تقريبا.

هل يوجد لقاح واقي؟
بالإمكان تجنب الإصابة بالفيروس بواسطة اللقاح الواقي أو المستضدات المناعية immune globulin. المستضدات المناعية توفر حماية قصيرة المفعول (3-5 أشهر). أما اللقاح الواقي أو التطعيم فيوفر حماية طويلة المفعول تستمر لمدة 4 سنوات تقريبا.

كيف تحمي نفسك من الإصابة؟
إذا كنت تعيش في أو تنوي السفر إلى بلد ينتشر فيه الفيروس أو تتعرض لخطر الإصابة لسبب ما فإنه بالإمكان تجنب الإصابة باتباع التالي:
غسل اليدين جيدا قبل الأكل
غلي ماء الشرب أو شراء مياة صحية
عدم تناول طعام نيئ (غير مطهي) كالمحار، السلطات، والفواكه التي تؤكل بدون تقشير. هذه المأكولات ربما تكون ملوثة حتى في أفخم المطاعم
تجنب المشروبات التي تباع في الشوارع
التطعيم ضد فيروس التهاب الكبد الوبائي (أ)

س/هل يوجد دواء للعلاج؟
لا يوجد دواء خاص لعلاج التهاب الكبد الوبائي (أ) ويتم إتباع الأتي:
أخذ قسط من الراحة
استخدام المسكنات مثل باراسيتامول Paracetamol لتخفيف الحرارة وتسكين الألم
أما فيما يتعلق بقلة الشهية ، فيستطيع الشخص تناول أي شيء يشتهيه دون أي تحفظات، ويستحسن الإكثار من السوائل والفاكهة الطازجة بعد غسلها جيدا

ومن الأهمية أن يتخذ المريض الاحتياطات اللازمة لمنع إصابة الآخرين وخاصة من هم حوله، وذلك بعدم مشاركتهم في الأكل والشرب ، وكذلك في أغراضه الشخصية ، كما يجب عليه الاهتمام بالنظافة وغسل الأيدي بالماء والصابون عدة مرات يوميا، وخاصة بعد الذهاب إلى الحمام ويجب الاستمرار على هذا النظام لمدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع من بداية الأعراض حيث إن الشخص يكون شديد العدوى للآخرين خلال هذه الفترة.

يتم تدمير الفيروس عند تعرضه لحرارة 85 درجة مئوية لمدة دقيقة ويمكن قتله في ماء الشرب بإضافة الكلورين. لذا لابد من طبخ الطعام جيدا وإضافة الكلورين لماء الشرب أو غليه جيداً قبل الاستعمال الآدمي.

الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (ب) Hepatitis B أو :HBVالتهاب الكبد الفيروسي (ب) يعتبر مشكلة صحية عالمية رئيسية. في الحقيقة، المرض يأتي في الترتيب الثاني بعد التبغ كسبب للإصابة بالسرطان. بالإضافة لذلك، فيروس التهاب الكبد (ب) يعتبر أكثر عدوى من فيروس نقص المناعة المكتسبة الذي يسبب مرض الإيدز. في الولايات المتحدة يصاب 300,000 إنسان كل سنة. تقريبا يموت 5,900 إنسان سنويا كنتيجة للمرض: 4,000 من التليف الكبدي؛ 1,500 من سرطان الكبد؛ و400 من تطور سريع لالتهاب الكبد.

إن خطر الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي (ب) يقدر بـ 5% في الولايات المتحدة. وتكون نسبة خطر الإصابة أكبر لبعض الفئات. معظم الأشخاص الذين يصابون بفيروس الكبد ب يستطيعون مقاومته وطرده من الجسم ، إلا أن هناك نسبة تقدر بـ 5-10% لا تستطيع أجسامهم التخلص منه فيصبحون حاملين له وقد يتطور المرض عند نسبة قليلة منهم إلى تليف بالكبد، سرطان الكبد، فشل كبد، أو الموت. بالإضافة لذلك يتطور المرض عند 10% من المصابين تقريبا ليصبح مزمنا ويصبح الشخص حاملا لهذا الفيروس وقادر على نشر المرض إلى الآخرين.

في الولايات المتحدة يوجد 1.25 مليون إنسان مصاب إصابة مزمنة، ونسبة كبيرة منهم لا يوجد لديهم أعراض مرضية. بالنسبة للعالم العربي يوجد أكثر من مليون إنسان يحملون الفيروس في المملكة العربية السعودية لوحدها. لحسن الحظ، من الممكن منع الإصابة بهذا الفيروس بأخذ التطعيم الواقي منه وباتباع طرق الوقاية.

ما هي أعراض الإصابة بالفيروس؟بعد الإصابة بالفيروس بـ 60-120 يوم تبدأ الأعراض بالظهور. ولكن تظهر الأعراض فقط في 50% من المصابين البالغين، أما بالنسبة للرضع والأطفال فنسبة ظهور الأعراض تكون في الغالب أقل. بعض الناس يصبحون مرضى جدا بعد إصابتهم بالفيروس.

أما الأعراض المرضية فيمكن أن تشمل:
يرقان (اصفرار الجلد والعينين)
تحول البول إلى اللون الداكن كلون الشاي
تحول البراز إلى اللون الفاتح
أعراض كأعراض الأنفلونزا (فقدان الشهية، ضعف عام وإعياء، غثيان وقيء)
حمى، صداع أو ألم في المفاصل
طفح جلدي أو حكة
ألم في الجزء الأيمن العلوي من البطن
عدم تحمل للطعام الدسم والسجائر

هذه الأعراض عادة لا تظهر لدى أغلبية المرضى المصابين بهذا الفيروس ولكنها تكون شائعة أكثر عند الذين يصابون بالالتهاب وهم كبار. الطريقة الوحيدة التي يمكن بها تحديد المرض هي تحليل الدم الخاص بهذا الفيروس.

كيف تتم العدوى؟ يتواجد فيروس الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) في الدم وسوائل الجسم الأخرى مثل (السائل المنوي - الإفرازات المهبلية - حليب الأم - الدموع - اللعاب). وتتم العدوى عند التعرض لهذه السوائل أثناء المعاشرة الجنسية، استخدام إبر ملوثة، عن طريق الفم، أو عن طريق جرح أو خدش في الجلد. بمقدور فيروس الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) العيش على سطح المواد الملوثة لمدة شهر ومن الممكن الإصابة به من خلال المشاركة في استخدام أدوات الحلاقة أو فرش الأسنان. ومع ذلك فإنه في حوالي من %30 من الحالات لا تعرف الطريقة التي تمت بها العدوى.

إذا نستطيع تلخيص طرق انتقال هذا الفيروس من شخص إلى آخر كالتالي:
من الأم إلى الجنين
انتقال بين أفراد العائلة
انتقال عن طريق الممارسة الجنسية وسوائل الجسم

طرق أخرى غير معروفة :هل أنا معرض لخطر الإصابة بالفيروس؟
هل سبق لك الإصابة بمرض جنسي؟
هل سبق لك أن عاشرت جنسيا أكثر من شريك واحد؟
هل سبق لك أن شاركت في استعمال الإبر (الحقن) أو شاركت في تعاطي المخدرات عن طريق الحقن المشترك؟
هل تقوم بإجراء غسيل كلوي أو تتلقى نقل دم أو مشتقاته؟
هل تعيش مع شخص مصاب بالفيروس؟
هل سبق لك أن تعرضت للحجامة، للوشم، لثقب الأذن أو الأنف، أو للختان؟
هل تقوم بمشاركة أحد ما في أدوات الحلاقة أو فرش الأسنان؟
هل تعمل في مجال تتعرض فيه إلى التعامل بالدم أو سوائل الجسم الأخرى؟
إذا أجبت بنعم لأي من الأسئلة فربما تكون معرضا لخطر عدوى الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب).

كيف يمكن منع الإصابة بهذا الفيروس؟
تأكد من أنك وأفراد عائلتك قد تلقيت الـ 3 جرعات التطعيمية.
استخدام العازل الطبي عند المعاشرة الجنسية (إذا لم يكن لدى أحد الزوجين مناعة ولم يتلق التطعيم وكان أحدهما مصابا أو حاملا للفيروس).
ارتداء القفازات عند لمسك أو تنظيفك لأي دم. في حالة عدم توفر قفازات واقية ينصح عند تنظيف منطقة بها دم لشخص آخر استخدم قطعة من القماش وكثيراً من الماء بعد التأكد من أنه لا يوجد جروح في الأيدي.
تجنب الاستعمال المشترك لأدوات الحلاقة (مثلا الأمواس في محلات الحلاقة)، وفرش الأسنان أو أقراط التي توضع في ثقب الأذن أو الأنف للسيدات والأدوات المستخدمة لهذا الغرض ومقصات الأظافر، وأدوات الحجامة والوشم والختان.
تجنب الاشتراك مع الآخرين في مضغ اللبان أو إعطاء الطفل طعاما ممضوغا من قبل الآخرين.
تأكد من تعقيم الإبر والمعدات الطبية ذات الاستعمال المشترك مثل معدات طبيب الأسنان.

هل ينتقل الفيروس (ب) عن طريق التعاملات البسيطة؟
لا ينتقل التهاب الكبد الفيروسي (ب) عن طريق التعاملات البسيطة مثل:
المصافحة
القبلات العادية التي لا تحمل لعابا
تناول طعام تم إعداده عن طريق شخص حامل للفيروس
زيارة مصاب بالمرض
اللعب مع طفل حامل الفيروس
العطاس أو السعال
الأكل والشرب من وعاء واحد

ماذا يحدث بعد الإصابة بالفيروس؟
بعد الإصابة يقوم جهاز المناعة بتخليص الجسم من الفيروس عند 95% من البالغين وبذلك يتم شفائهم خلال شهور قليلة ولن تتم إصابتهم به مرة أخرى بسبب تكوين أجسام مضادة لهذا الفيروس والتي يمكن اكتشافها بواسطة تحليل الدم المسمى أنتي إتش بي أس Anti-HBs. هذا يعني أن المريض قد شفي من هذا المرض ولن يعود إليه مرة أخرى وليس حاملا للفيروس، أي لن ينقل الفيروس للآخرين.

تكون نتيجة هذا التحليل Anti-HBs غالباً إيجابية عندما يأخذ الشخص التطعيم الخاص بالالتهاب الكبدي الفيروسي (ب).

أما بالنسبة لحوالي %5 من البالغين و25% إلى %50 من الأطفال أقل من 5 سنوات و%90 من حديثي الولادة المصابين بالالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) لا يستطيعون التخلص من هذا الفيروس ويصبحون بذلك مصابين و (أو) حاملين لهذا الفيروس، أي بإمكانهم نقل الفيروس إلى أشخاص آخرين




ما الفرق بين حامل الفيروس والمصاب بالمرض؟

الحامل للفيروس عادةً لا تحدث له أية علامات أو أعراض للمرض كما أن إنزيمات الكبد لديه تكون طبيعية ولكنه يظل مصاباً لسنوات عديدة أو ربما مدى الحياة ويكون قادراً على نقل الفيروس لغيره. معظم حاملي الفيروس لا يعانون من مشكلة حقيقية مع الالتهاب الكبدي الفيروسي (ب) ورغم أنهم يعيشون بصحة جيدة إلا أن قلة منهم يكونون عرضةً أكثر من غيرهم للإصابة بالالتهاب الكبدي المزمن والتليف وأورام الكبد. والأورام تنشأ عادة عند الأشخاص الذين أصبح لديهم تليف كبدي.

منعاً من انتقال هذا الفيروس بواسطة حامل الفيروس يجب عليه أن لا:
يقوم بالمعاشرة الجنسية إلا إذا كان الطرف الأخر لديه مناعة أو قد تلقى التطعيمات اللازمة ضد هذا الفيروس وإلا فعليه أن يلتزم بارتداء العازل الطبي
يتبرع بالدم أو البلازما أو أي من أعضاءه للآخرين أو أن يشارك استخدام أمواس الحلاقة أو فرش الأسنان أو مقصات الأظافر
يقوم بالسباحة في المسابح في حالة وجود جروح في الجلد
ويجب على حامل الفيروس:
مراجعة الطبيب المختص كل 6-12 شهراً لعمل الفحوصات اللازمة والتأكد من أن الكبد على ما يرام
الابتعاد نهائياً عن تناول المشروبات الكحولية لما لها من أثر مدمر على الكبد وخاصة لحاملي هذا الفيروس
عدم استعمال الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب وتحت إشرافه وذلك لأن كثير من الأدوية من الممكن أن تؤثر على الكبد
تناول الغذاء الصحي المتوازن والمواظبة على ممارسة الرياضة
فحص أفراد العائلة وإعطاء التطعيم لغير الحاملين للفيروس والذين ليس لديهم مناعة
أخذ الحذر من الإصابة بفيروس الكبد (د)

أما المصاب بالمرض فهو مصاب بالفيروس إصابة مزمنة أي لم يستطيع التخلص منه خلال ستة أشهر مع وجود ارتفاع في أنزيمات الكبد. يتم تأكيد الإصابة المزمنة عن طريق أخذ عينة من الكبد وفحص نشاط الفيروس في الدم HBe-Ag و HBV-DNA أو ما يسمى بتحليل الـ PCR. وهذا يعني أن الفيروس يهاجم الخلايا وإذا استمر هذا الالتهاب المزمن النشط لفترة طويلة فمن الممكن ظهور أنسجة ليفية داخل الكبد وهذا ما يسمى بالتليف الكبدي.

والتليف يؤدي إلى:
إلى خشونة الكبد وتورمها
الضغط على الأوردة مما يعيق تدفق الدم فيها ومن ثم يرتفع ضغط الوريد البابي مما يؤدي إلى ظهور دوالي في المريء والمعدة أحياناً والتي قد تنفجر مسببة نزيفاً دموياً يظهر على شكل قيء دموي أو تحول لون البراز إلى اللون الأسود وقد يؤدي إلى ظهور الاستسقاء والتعرض لحدوث اعتلال المخ والغيبوبة الكبدية قابلية أكبر لظهور أورام الكبد.

هل يوجد علاج للالتهاب الكبدي الفيروسي (ب)؟
يوجد الدواء المسمى الإنترفيرون interferon والذي ثبتت فاعليته في السيطرة على المرض في حوالي 30% من المرضى. هناك أيضا بعض الأدوية الأخرى والتي ثبتت فاعليتها حديثا مثل دواء Lamuvidine لاموفيدين. ولا تزال الأبحاث مستمرة لإيجاد أدوية أخرى ذات فاعلية كبيرة وأقل مضاعفات.

ماذا عن الحمل إذا كانت الأم مصابة أو حاملة للفيروس (ب)؟
أكثر من %90 من الحوامل اللاتي لديهن هذا الفيروس ينقلن العدوى لأطفالهن عند الولادة، ولهذا يجب على النساء الحوامل إجراء اختبار التهاب الكبد (ب) خلال فترة الحمل لمعرفة ما إذا كن مصابات به أم لا، و لا بد من تطعيم جميع الأطفال بعد الولادة مباشرة لحمايتهم من الإصابة بهذا المرض ولإكسابهم مناعة تستمر معهم لمدة طويلة، إن برنامج التطعيم الإجباري ضد هذا الفيروس لجميع المواليد يقيهم شر الإصابة بهذا الفيروس وهو فعال في حدود %95.

- الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (ج) Hepatitis C أو HCV:
الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) قاتل وهو يوصف غالبا بالوباء "الصامت" ، الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) يبقى مجهول بشكل نسبي وعادة يتم تشخصيه في مراحله المزمنة عندما يتسبب بمرض كبدي شديد. الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) أكثر عدوى وأكثر شيوعا من فيروس إتش آي في HIV (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز) ويمكن أن يكون مميت. فالإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) يصيب على الأقل 170 مليون إنسان على مستوى العالم بضمن ذلك 9 مليون أوربي و4 مليون أمريكي. فهو يعتبر أكثر من تهديد للصحة عامة، إذ بإمكانه أن يكون الوباء العالمي القادم.

في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها يصاب 180,000 إنسان سنويا ويقدر عدد الذين يموتون سنويا بسبب الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) بـ 10,000 إنسان. يتوقّع إرتفاع هذا العدد إلى ثلاثة أضعاف خلال العشرة سنوات القادمة. الحقيقة القاسية هي اننا إلى الآن نعرف فقط القليل جدا عن الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج).

ما هو الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) ، وماذا ينتج عنه؟
ينتقل بشكل اساسي من خلال الدم أو منتجات الدم المصابه بالفيروس. فهو واحد من عائلة من ستة فيروسات (أ ، ب ، ج ، د ، هـ ، و) أو (A, B, C, E, D, G) تسبب إلتهاب كبدي والسبب الرئيسي لأغلبية حالات إلتهاب الكبد الفيروسي. بعدالاصابة بالفيروس يستغرق تطور مرض الكبد الحقيقي حوالي 15 سنة. ربما تمر 30 سنة قبل أن يضعف الكبد بالكامل أو تظهر الندوب أو الخلايا السرطانية. "القاتل الصامت" ، الإلتهاب الكبدي الوبائي (ج) ، لا يعطي إشارات سهلة التمييز أو أعراض. المرضى يمكن أن يشعروا ويظهروا بشكل صحي تام، لكنهم مصابون ويصيبون الآخرون.

طبقا لمنظمة الصحة العالمية، 80% من المرضى المصابين يتطورون إلى إلتهاب الكبد المزمن. ومنهم حوالي 20 بالمائة يصابون بتليف كبدي ، ومن ثم 5 بالمائة منهم يصابون بسرطان الكبد خلال العشرة سنوات التالية. حاليا ، يعتبر الفشل الكبدي بسبب الإلتهاب الكبدي (ج) المزمن السبب الرئيسي لزراعة الكبد في الولايات المتحدة. ويكلف ما يقدر بـ 600 مليون دولار سنويا في النفقات الطبية ووقت العمل المفقود.

لقد تم التعرف على الفيروسات المسببة للالتهاب الكبدي (أ) و (ب) منذ زمن طويل إلا أن الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (ج) لم يتم التعرف عليه إلا في عام 1989 م. ولقد تم تطوير وتعميم استخدام اختبار للكشف عن الفيروس (ج) عام 1992. هذا الاختبار يعتمد على كشف الاجسام المضادة للفيروس ويعرف باسم (ANTI-HCV).

كيفية إنتقال العدوى بالفيروس (ج) يتم انتقال العدوى بهذا الفيروس بالطرق التالية: نقل الدم ، منتجات الدم (المواد المخثرة للدم ، إدمان المخدرات عن طريق الحقن، الحقن).
زراعة الأعضاء (كلية، كبد، قلب) من متبرع مصاب.
مرضى الفشل الكلوي الذين يقومون بعملية الغسيل الكلوي معرضين لخطر العدوى بفيروس الالتهاب الكبدي (ج).
استخدام إبر أو أدوات جراحية ملوثة أثناء العمليات الجراحية أو العناية بالأسنان.
الإصابة بالإبر الملوثة عن طريق الخطأ.
المشاركة في استعمال الأدوات الحادة مثل أمواس الحلاقة أو أدوات الوشم.
الفيروس لا ينتقل بسهولة بين المتزوجين أو من الأم إلى الطفل ولا ينصح باستخدام الواقي أو العازل الطبي للمتزوجين، ولكن ينصح باستخدامه لذوي العلاقات الجنسية المتعددة.

أهم طريقتين لإنتقال العدوى هما إدمان المخدرات عن طريق الحقن بسبب استعمال الإبر وتداولها بين المدمنين لحقن المخدرات، ونقل الدم ومنتجاته. لذلك كان مستقبلو الدم، حتى عام 1991، معرضين لخطر العدوى بفيروس الالتهاب الكبدي (ج). كذلك أصبح الالتهاب الكبدي من نوع (ج) واسع الإنتشار بين مرضى الناعور أو الهيموفيليا Hemophilia (مرض عدم تجلط الدم) والذين يتم علاجهم بواسطة مواد تساعد على تخثر الدم والتي كانت تعد من دم آلاف المتبرعين قبل اكتشاف الفيروس. وتحدث العدوى أيضاً بين الأشخاص دون وجود العوامل التي تم ذكرها ولأسباب غير معروفة.

على العكس من فيروس الالتهاب الكبدي (أ) ففيروس الالتهاب الكبدي (ج) لا يتم نقله عن طريق الطعام أو الماء أو البراز. كما أن فيروس الالتهاب الكبدي (ج) غير معد بصورة كبيرة بين أفراد الأسرة.
يوجد بضعة عوامل مساعدة تلعب دور مهم في تطور التليف الكبدي:
العمر الوقت العدوى (في المعدل، المرضى الذين يصابون بالمرض في عمر أكبر يكونون عرضة لتتطور المرض بشكل سريع، بينما التطور يكون أبطأ في المرضى الأصغر).
إدمان الخمور (كل الدراسات تأكد على أن الكحول عامل مشارك مهم جدا في تطور إلإلتهاب الكبدي المزمن إلى تليف كبدي)
عدوى متزامنة مع إتش آي في HIV (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز)
عدوى منزامنة مع فيروس الإلتهاب الكبدي (ب)

ماذا يحدث بعد الإصابة بعدوى الالتهاب الكبدي (ج)؟
معظم المصابين بالفيروس لا تظهر عليهم أعراض في بادئ الأمر ولكن البعض ربما يعاني من أعراض الإلتهاب الكبدي الحاد(يرقان أو ظهور الصغار). قد يستطيع الجسم التغلب على الفيروس والقضاء عليه، ونسبة حدوث ذلك تكون بحدود 15%. النسبة الباقية يتطور لديها المرض إلى الحالة المزمنة.

ماذا يحدث في الإلتهاب الكبدي (ج) المزمن؟
نسبة الحالات التي تتحول من التهاب حاد إلى مزمن تقدر بـ 85% - 70%. وأن نسبة 25% منها تتحول من التهاب مزمن إلى تليف في الكبد خلال 10 سنوات أو أكثر. الالتهاب المزمن مثل الحاد يكون بلا أعراض ولا يسبب أي ضيق، ماعدا في بعض الحالات التي يكون من أعراضها الإحساس بالتعب وظهور الصفار وبعض الأعراض الأخرى. عندما يصاب المريض بتليف الكبد تظهر أعراض الفشل الكبدي عند البعض ، وربما لا تظهر أعراض للتليف وربما يكون السبب الوحيد لاكتشافه تضخم الكبد والطحال أو غيره من الأعراض. التليف في الكبد من الممكن أن يعرضه لظهور سرطان الكبد. تطور الإلتهاب الكبدي (ج) بطئ ويحتاج إلى عقود من الزمن، لذلك فأي قرار تنوي اتخاذه بخصوص العلاج ليس مستعجلا ولكن يجب أن لا تهمل العلاج.

هل هناك إحتمال لنقل العدوى من خلال الممارسات الجنسية؟الفيروس لا ينتقل بسهولة بين المتزوجين ولا ينصح باستخدام الواقي أو العازل الطبي للمتزوجين، ولكن ينصح باستخدامه لذوي العلاقات الجنسية المتعددة الشركاء. نسبة الإلتهاب الكبدي (ج) أعلى بين المجموعات التي تمارس علاقات جنسية مختلطه أو شاذة مثل محترفي الدعارة أو ممارسي اللواط. وهنا يصعب التفريق بين تأثير عوامل أخرى مثل إدمان المخدرات عن طريق الحقن.

يوجد بضعة عوامل قد تلعب دور في نسبة الإصابة بالإلتهاب الكبدي (ج) من خلال الممارسات الجنسية مثل مستوى الفيروس في الدم وطبيعة الممارسة الجنسية من ناحية التعرض للتلوث بالدم (أثناء الدورة الشهرية أو وجود تقرحات في الجهاز التناسلي) أو تزامن عدوى مع إتش آي في HIV (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز) أو أمراض جنسية أخرى أو الإتصال جنسيا عن طريق الشرج (اللواط).

هل هناك إحتمال لنقل العدوى إلى أفراد العائلة؟
فيروس الالتهاب الكبدي (ج) لا يتم نقله عن طريق الطعام أو الماء أو البراز ولذلك فهو غير معد بصورة كبيرة بين أفراد الأسرة. نسبة انتقال العدوى تزداد قليلا إذا تمت المشاركة في استعمال الأدوات الحادة مثل أمواس الحلاقة أو فرش الأسنان. لا يجب القلق من إحتمال نقل العدوى عن طريق الطعام والشراب عن طريق الشخص الذي يقوم بتجهيزها



هل هناك إحتمال لنقل العدوى من خلال الممارسات الجنسية؟
الفيروس لا ينتقل بسهولة بين المتزوجين ولا ينصح باستخدام الواقي أو العازل الطبي للمتزوجين، ولكن ينصح باستخدامه لذوي العلاقات الجنسية المتعددة الشركاء. نسبة الإلتهاب الكبدي (ج) أعلى بين المجموعات التي تمارس علاقات جنسية مختلطه أو شاذة مثل محترفي الدعارة أو ممارسي اللواط. وهنا يصعب التفريق بين تأثير عوامل أخرى مثل إدمان المخدرات عن طريق الحقن.

يوجد بضعة عوامل قد تلعب دور في نسبة الإصابة بالإلتهاب الكبدي (ج) من خلال الممارسات الجنسية مثل مستوى الفيروس في الدم وطبيعة الممارسة الجنسية من ناحية التعرض للتلوث بالدم (أثناء الدورة الشهرية أو وجود تقرحات في الجهاز التناسلي) أو تزامن عدوى مع إتش آي في HIV (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز) أو أمراض جنسية أخرى أو الإتصال جنسيا عن طريق الشرج (اللواط).

هل هناك إحتمال لنقل العدوى إلى أفراد العائلة؟
فيروس الالتهاب الكبدي (ج) لا يتم نقله عن طريق الطعام أو الماء أو البراز ولذلك فهو غير معد بصورة كبيرة بين أفراد الأسرة. نسبة انتقال العدوى تزداد قليلا إذا تمت المشاركة في استعمال الأدوات الحادة مثل أمواس الحلاقة أو فرش الأسنان. لا يجب القلق من إحتمال نقل العدوى عن طريق الطعام والشراب عن طريق الشخص الذي يقوم بتجهيزها.

هل هناك إحتمال لنقل العدوى من الأم وليدها؟
لا يمنع الحمل بالنسبة للنساء المصابات بفيروس الالتهاب الكبدي (ج). ولا يوصى بإجراء فحص لفيروس الالتهاب الكبدي (ج) للنساء الحوامل. فنسبة الإنتقال العمودي (من الأم إلى الطّفل) أقل من 6%. ولا يوجد اي طريقة لمنع ذلك. ومع ذلك فالأطفال المصابين بهذا الفيروس منذ الولادة لا يتعرضو لمشاكل صحية في سنوات العمر الأولى. يلزم اجراء مزيد من الدراسات لمعرفة تأثير الفيروس عليهم مع تقدمهم في العمر.

يبدو أن خطر الإنتقال أكبر في النساء ذوات المستويات العالية من الفيروس في الدم أو مع وجود عدوى متزامنة مع إتش آي في HIV (الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز). طريقة الولادة (قيصرية أو طبيعية) لا يبدو أنها تؤثر على نسبة إنتقال فيروس الالتهاب الكبدي (ج) من الأم إلى الطفل. كما لا يوجد ارتباط بين الإرضاع عن طريق الثدي والعدوى من الأم إلى الطفل. ولكن ينصح بوقف الإرضاع عن طريق الثدي إذا تعرضت حلمات الثدي للتشقق أو إذا أصيب الثدي بعدوى جرثوميه إلى أن يتم حل المشكلة.

ما هي أعراض الالتهاب الكبدي؟
يأتي المريض أحياناً بأعراض تشير إلى وجود تليف بالكبد مثل الصفار الذي يصاحب الاستسقاء ، أو تضخم الكبد والطحال أو نزيف الدوالي أو أي أعراض شائعة مثل التعب.

الأعراض عادة غير شائعة وإذا وجدت فإن هذا ربما يدل على وجود حالة مرضية حادة أو حالة مزمنة متقدمة. يكتشف بعض الأشخاص وجود المرض لديهم بالمصادفة عند إجراء اختبار دم والذي يظهر وجود ارتفاع في بعض أنزيمات الكبد والمعروفة باسم ALT وAST والفحوصات الخاصة بفيروس (ج).

ماذا إذا كنت لا تشعر بالمرض؟
العديد من الأشخاصِ المصابين بالالتهاب الكبدي (ج) المزمن لا يوجد لديهم أعراض ، لكن يجب مراجهة الطبيب لتلقي العلاج. بعض الأشخاصِ يشكون فقط من تعب شديد.

كيف يتم تشخيص الالتهاب الكبدي (ج)؟
عند احتمال إصابة شخص بالالتهاب الكبدي عن طريق وجود أعراض أو ارتفاع في أنزيمات الكبد فإن الالتهاب الكبدي (ج) يمكن التعرف عليه بواسطة اختبارات الدم والتي تكشف وجود أجسام مضادة للفيروس (ج) ANTI-HCV.
إذا كان فحص الدم بواسطة اختبار (إليزا ELISA) إيجابياً ، فهذا يعني أن الشخص قد تعرض للفيروس وأن مرض الكبد ربما قد سببه الفيروس (ج). ولكن أحياناً يكون الاختبار إيجابياً بالخطاء ، ولذا يجب أن نتأكد من النتيجة. عادة تكون هناك عدة أسابيع تأخير بين الإصابة الأولية بالفيروس وبين ارتفاع نسبة الأجسام المضادة في الدم. لذا فقد يكون الاختبار سلبياً في المراحل الأولى للعدوى بالفيروس ويجب أن يعاد الاختبار مرة أخرى بعد عدة شهور إذا كان مستوى أنزيم الكبد ALT مرتفعاً.

من المعروف أن حوالي %5 من المرضى المصابين بالالتهاب الكبدي (ج) لا يكونون أجساماً مضادة للفيروس (ج) ولكن تكون نتيجة اختبار الدم HCV-RNA إيجابية.

إذا كان الفحص السريري واختبارات الدم طبيعية فيجب أن يتكرر الاختبار لأن الالتهاب الكبدي (ج) يتميز بأن أنزيمات الكبد فيه ترتفع وتنخفض وأن الأنزيم الكبدي ALT من الممكن أن يبقى طبيعياً لمدة طويلة ، ولذا فإن الشخص الذي يكون إيجابياً لاختبار ANTI-HCV يعد حاملاً للفيروس إذا كانت أنزيمات الكبد طبيعية.

أما إذا كانت الأجسام المناعية المضادة للفيروس (ج) موجودة في الدم ANTI-HCV فهذا يمكن ترجمته على أنه دليل لوجود عدوى سابقة بالفيروس (ج) ، ونظراً لأن الاختبار التأكيدي HCV-RNA للفيروس إيجابي ، فيجب أن يتم تحويل هؤلاء الأشخاص إلى طبيب متخصص بأمراض الكبد لإجراء مزيد من الفحوصات وأخذ عينة من الكبد نظراً لأن نسبة كبيرة منهم مصابون بالتهاب كبدي مزمن.

هل من الممكن تجنب الالتهاب الكبدي (ج)؟ لسوء الحظ لا يوجد حتى الآن تطعيم أو علاج وقائي ضد الالتهاب الكبدي (ج) ولكن توجد بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها للحد من الإصابة به:
استعمال الأدوات والآلات الطبية ذات الاستعمال الواحد لمرة واحدة فقط مثل الإبر.
تعقيم الآلات الطبية بالحرارة (أوتوكلاف - الحرارة الجافة).
التعامل مع الأجهزة والنفايات الطبية بحرص.
تجنب الاستعمال المشترك للأدوات الحادة مثل (أمواس الحلاقة والإبر وفرش الأسنان ومقصات الأظافر).
تجنب المخدرات.
المرضى المصابون بالالتهاب الكبدي (ج) يجب أن لا يتبرعوا بالدم لأن الالتهاب الكبدي (ج) ينتقل عن طريق الدم ومنتجاته.

هناك شبه إجماع في الوقت الحالي على أن الأشخاص المصابين بالفيروس (ج) يجب ألا يقلقوا من انتقال العدوى إلى ذويهم في البيت ، أو إلى الذين يعملون أو يتعاملون معهم إذا اتبعوا التعليمات السابقة. لأن الفيروس (ج) لا ينتقل عن طريق الأكل والشرب ، لذا فإن الأشخاص المصابين بالفيروس (ج) يمكن أن يشاركوا في إعداد الطعام للآخرين.

الشخص المصاب بالالتهاب الكبدي (ج) معرض ايضا للأصابة بالالتهاب الكبدي (أ) و (ب). ويلزم استشارة طبيب بخصوص امكانية التطعيم ضد الالتهاب الكبدي (أ) أو (ب).

هل يوجد علاج للالتهاب الكبدي (ج)؟ أحدث الأبحاث الطبية تنصح بإستخدم دواء إنترفيرون ألفا Alpha Interferon عن طريق الحقن 3 مرات اسبوعيا مع دواء ريبافيرين ribavirin عن طريق الفم لعلاج الالتهاب الكبدي المزمن (ج) لمدة 6 أو 12 شهرا.

تحذير: دواء ريبافيرين ribavirin ضار بالجنين ويسبب تشوهات، لذلك يمنع الحمل أثناء تعاطيه سواء من قبل الأم او الأب. ويجب اتخاذ جميع الإحتياطات لمنع حدوث الحمل عن طريق استخدام وسائل منع الحمل.

- الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (د) Hepatitis D :
الفيروس (د) ويسمى أيضا بفيروس الدلتا Delta virus لا يستطيع استنساخ نفسه (التكاثر) إلا بوجود فيروس أخر، لذلك ففيروس التهاب الكبد الوبائي (د) يوجد دائما مع التهاب الكبد الوبائي (ب) Hepatitis B. يوجد الفيروس (د) في المملكة العربية السعودية عند 8% من المصابين بالتهاب الكبد الوبائي (ب) وعند أقل من 2% من حاملي فيروس التهاب الكبد الوبائي (ب).

طرق انتقاله ينتقل التهاب الكبد الوبائي (د) عن طريق نقل الدم أو منتجاته. أو بالاتصال الجنسي. العوامل المساعدة على انتقاله تشبه العوامل المساعدة على انتشار فيروس التهاب الكبد الوبائي (ب). والمدمنون على المخدرات عن طريق الحقن هم أكثر المصابين.

أعراضه عندما يصاب المريض بعدوى الفيروس (د) و الفيروس (ب) في نفس الوقت تسمى العدوى عدوى متزامنة co-infection وعندما تحدث الإصابة بفيروس (د) في أي وقت عند المريض المصاب بفيروس التهاب الكبد الوبائي (ب) تسمى عدوى إضافية super-infection.

يجب وضع احتمال العدوى الإضافية بالفيروس (د) عند أي مريض بالتهاب الكبد الوبائي (ب) المزمن والذي يعاني من تطور سيئ ومفاجئ للمرض. وعادة يوجد سابقة أو سوابق للتعرض للدم الملوث، مثلا مدمن على المخدرات عن طريق الحقن. وفي الحالات الحادة والشديدة بشكل خاص من التهاب الكبد الوبائي (ب) فإنه يوجد احتمال كبير بأن تكون هناك إصابة متزامنة بالفيروس (د).

العلاج : يستخدم دواء انترفيرون ألفا interferon-alpha لعلاج المرضى المصابين بالتهاب الكبد الوبائي (ب) و (د). بعض الدراسات تقترح بأن استخدام جرعات أعلى من تلك المستخدمة لعلاج التهاب الكبد الوبائي (ب) ربما يكون مفيدا.

التشخيص : يتم تشخيص العدوى المتزامنة أو الإضافية للفيروس (د) عن طريق اختبار للكشف عن وجود الأجسام المضادة للفيروس (د).





طرق الوقاية لا يوجد إلى الآن تطعيم ضد هذا الفيروس، ولكن بما أته يلزم وجود الفيروس (ب) لتتم العدوى بالفيروس (د) فالتطعيم ضد الفيروس (ب) يوفر الحماية ضد الفيروسين ولو بطريقة غير مباشرة بالنسبة للفيروس (د). أما المرضى المصابين بالفيروس (ب) فهم معرضين للإصابة بالفيروس (د)، ولذلك يجب اتخاذ إجراءات الوقاية الضرورية لتفادي الإصابة.

5- الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (هـ) Hepatitis E: التهاب الكبد الوبائي (هـ) يعتبر من الأمراض الوبائية المرتبطة بتلوث المياه. لقد تسبب الفيروس (هـ) في حدوث عدة كوارث وبائية في عدة بلدان كالهند (1955 و1975-1976) والاتحاد السوفيتي (1975-1976) ونيبال (1973) وبرما (1976-1977) والجزائر (1980-1981) وساحل العاج (1983-1984) ومخيمات اللاجئين في شرق السودان والصومال (1985-1986) والمكسيك (1986).

بينت بعض الأبحاث أن هذا الفيروس تقريبا أصاب 10% من سكان المملكة العربية السعودية و25% من سكان جمهورية مصر العربية.
طريقة انتقاله :
ينتقل هذا الفيروس إلى الإنسان عن طريق الفم بواسطة الأكل أو الشرب الملوثين. ولأن الفيروس يخرج من جسم المصاب عن طريق البراز فعادة يكون سبب العدوى مياه الشرب الملوثة بمياه الصرف الصحي. تتراوح فترة حضانة الفيروس بين أسبوعين و 9 أسابيع. ويعتبر الأشخاص بين 15-40 سنة أكثر عرضة للإصابة به. النساء الحوامل أكثر المعرضين وبشكل خاص للإصابة بهذا الفيروس وتكون نسبة الوفاة لديهم أعلى بكثير، إذ ربما تصل إلى 20% مقارنة بأقل من 1% عند الآخرين.

الأعراض سر يريا لا يوجد فرق بين التهاب الكبد الوبائي (هـ) والتهاب الكبد الوبائي (أ). الفيروس (هـ) يسبب التهاب كبدي حاد عادة يزول تلقائيا والأعراض تشمل الصفار (اليرقان)،ضعف عام، ضعف الشهية، الغثيان، آلام البطن، وارتفاع الحرارة. من الممكن أن يؤدي الالتهاب إلى قتل خلايا الكبد وبالتالي إلى فشل كبدي ثم الوفاة خاصة عند النساء الحوامل.
التشخيص المعرفة بوجود كارثة وبائية تساعد على سرعة التشخيص. ويتم التأكد بعمل فحص للدم.
العلاج :
الفيروس (هـ) يسبب التهاب كبدي حاد عادة يزول تلقائيا لذلك لا يتم إعطاء أدوية ولكن ينصح المريض بالإكثار من شرب السوائل وتناول غذاء صحي ومتوازن.

طرق الوقاية:منع تلوث مياه الشرب بمياه الصرف الصحي
شرب الماء النظيف
تناول الأطعمة الغير ملوثة أو المطبوخة (الحرارة تقضي على الفيروس)
الاهتمام بالنظافة الشخصية خاصة لدى المصابين وذلك بغسل اليدين بالماء والصابون بعد استعمال الحمام

6- الفيروس المسبب للالتهاب الكبدي (و) Hepatitis G:
اكتشف الفيروس عام 1996 ولكن المعلومات المتوفرة قليلة جدا ولا تزال الأبحاث جارية لمعرفة المزيد. والمعلومات المتوفرة حاليا ربما تتغير مع ظهور نتائج الأبحاث.

طرق انتقاله :
عن طريق الدم، وربما تكون بشكل يشبه انتقال فيروس التهاب الكبد الوبائي (ج) Hepatitis C.
نسبة حدوثه وأعراضه
تقدر نسبة حدوثه بـ 0.3% أو 3 حالات من كل 1000 حالة من حالات الالتهابات الكبدية الحادة. ويعتقد بأنه يسبب من 900 إلى 2000 حالة التهاب فيروسي في السنة معظمها بدون أعراض وبأن نسبة 90-100% من المصابين به تصبح إصابتهم مزمنة ولكنه نادرا ما يسبب مرضا مزمنا شديد المضار مقارنة بفيروسات الكبد الأخرى.

طرق انتقال العدوى:نقل الدم أو منتجات الدم
إدمان المخدرات عن طريق الحقن
تزامن وتعدد الإصابة بفيروس الكبد الوبائي (ج) Hepatitis C
طرق أخرى (لا تزال غير مؤكدة أو معروفه)

طرق منع انتشار العدوى
حاليا لا يوجد تعليمات إلى أن يتم التأكد من خصائص ومسببات هذا الفيروس، طرق انتقال العدوى، وتطوير طرق سهلة للكشف عنه.
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : life`s rose
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 03-16-2010, 08:51 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
life`s rose
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا
موسوعه شامله وكامله
بارك الله بجهودك وجعلها بموازينك الصالحه
بارك الله بك
الدعاء الدعاء الدعاء لاخواننا فى غزه وفلسطين
ما تحسَّر أهل الجنة على شيء
كما تحسروا على ساعة لم يذكروا فيها اسم الله
أكثر من الإستغفار
منذ ولدنا ونحن نفخر بالاسلام
..... فمتى يفخر الاسلام بنا؟
دمت بحفظ الرحمن
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 11-26-2012, 11:47 PM
صحي مبدع
 

أبوحسـان will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

موسوعة جميلة شكرا لك ...
بانتظار المزيد والجديد ...
تحياتي لك ...
من مواضيع : أبوحسـان
أبوحسـان غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 08-01-2013, 01:15 PM
كبار الشخصيات
 

الــدلــبــحــي will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووور
من مواضيع : الــدلــبــحــي
الــدلــبــحــي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 6 ]
قديم 08-22-2015, 05:03 AM
صحي جديد
 

Golden will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

شكررررررررررررررا
Golden غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 7 ]
قديم 12-16-2015, 03:04 PM
صحي جديد
 

اخصائية اشعه will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

Uuuuuuupppppp
من مواضيع : اخصائية اشعه
اخصائية اشعه غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 8 ]
قديم 12-16-2015, 09:04 PM
صحي نشط
 

عبدالرحـمـن will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

شكررررررررررررررا
عبدالرحـمـن غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 9 ]
قديم 12-29-2015, 02:17 PM
صحي جديد
 

abdulaziz1991 will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

اللهم صلى وسلم على نبينا محمد
صلى الله عليه وسلم
من مواضيع : abdulaziz1991
abdulaziz1991 غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 10 ]
قديم 01-03-2016, 04:31 PM
صحي جديد
 

Thamer_m_s will become famous soon enough
افتراضي رد: موسوعة شاملة عن الأمراض وعلاجها

استغفر الله العظيم
من مواضيع : Thamer_m_s
Thamer_m_s غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
موسوعة, الأمراض, شاملة, وعلاجها


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سلسلة شاملة من أمراض القلب طلال الحربي القلب 4 12-16-2015 08:52 PM
الأمراض وعلاجها abuferas3000 ملتقى الأمراض 14 08-03-2015 09:00 AM
إرشادات شاملة للحامل((الأشهر الثلاثه الاولى)) الممرضة ورد ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 3 02-01-2012 09:09 PM
موسوعة الأمراض وطرق علاجها SHAIM ملتقى الأمراض 13 02-20-2007 03:50 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 07:45 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط