آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

التحامي والتخلص من القلق والاكتئاب

ملتقى المواضيع النفسية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 04-10-2010, 12:40 PM
مشرفة سابقة
 


مريم النصر will become famous soon enough



_القــــــــــــــــــــــلق

خلق القلق مع الطبيعة البشرية,فالقلق من بعض الأمور التي يمكن أن تحدث,لايعد بشيئ السيئ كما وأنه لايمكن
فصله عن الحياة البشرية لانه يعد نوع من التنبيه الوجداني لوقوع شيئ ما غير مرغوب به,والبديل عنه يعد شعور بعدم
المسؤلية أو ضعف بالأحساس وفوضى وجدانية,لذالك شيئ من القلق ضروري في توازن الشخصية,فلاحساس بالقلق
من امرآ ما يدفع صاحبه للتحفيز والعمل غير أنه يأدي الى العثور على بعض الحلول أو ارتياد أفاق جديدة.

ولكن بسبب كثرة متطلبات الحياة واحداثها المختلفة اتخذ كثيرآ من الاشخاص القلق عنوانآ لهم ولاكن بصوره خاطئه
كالقلق من احتمالات افتراضية أو تصورات وهميه.كثير من الناس وعلى أساس ضلال القلق الوهمي أو القلق الافتراضي
الذي يعيشونه أصبح لديهم ميل(لاشعوري)لوقوع الاسوء دائمآ,وهاذا النوع من أنواع القلق(الوهمي أو الافتراضي)
من أكثر الحالات انتشارآ,كما انه يعد من أكبر أعداء الحالة المزاجيه المستقره بدعمه للاضطربات الذهنية والعضوية
فهوا يؤثر بطريقة مباشرة بمشاعر الانسان وانفعلاته,كما ويؤثر في طريقة التفكير فيشعرون ذوي القلق المرضي
بالارتباك كما ويشعرون بفقد السيطرة والهزيمه أمام الصعاب التي تواجههم فيفقدون السيطرة على انفسهم.

ان دعم القلق للاضطراب الذهني و تعرقل طرق التفكير تتمثل في بقاء القليق في حالة ترقب تام للمشكلات,كما انه
يقمع اعطاء الامور الاكثر أهمية ماتستحقة من انتباه,وبذالك يصبح اتخاذ القرارات اما بالامر الشاق أو بالصورة الخاطئة.

ودعمه للاضطراب العضوي,فيتمثل في تقليل قدرة الشخص المصاب به على الاسترخاء والراحه والنوم الجيد,كما انه
يسبب الكثير من ألام الرأس وكثير من الحالات تصبح معها ألام رأس مزمنه تقوم بي اخفاض من معدل نشاط الجسم الطبيعي.

والحصيله النهائية لكل ذالك هي الاجهاد العام والتوتر,فهوا يبالغ في عناية مالايستحق كل ذالك العناء,كما انه لايرى
ولايبالي بما يستحق الاهتمام..


*تخفيف حدة القلق*

_عند حدوث أمر سيئ أو نتوقع حدوث أمرآ ما غير مرغوب به,فان تيارات من التوترات تجتاحنا وتغمرنا بآلامها وهواجسها
وبعد مرور شيئ من الوقت يتضائل كل ذالك ويتلاشى,كم سيكون مؤلمآ حين نكتشف وبعد أن قضينا وقتآ طويلآ في توتر
وخوف وعصبية مفرطه,بأن هاذا كله وعلى الدوام كان بمتاعب لم تقع,وان انشغالنا وخوفنا كان من احداث ومواقف
مبالغ فيها ان لم تكن وهميه افتراضيه لاوجود لها الى في عقولنا.
طاقات بدت وألام ازدادت واوقات هدرت وانجازات كان ينبغي ان تنجز صرفنا عنها وصرفت.
كل ذالك القلق كان اما من خلال تجاوز الحاضر والعيش بما هو أت على أساس متوقعات احتماليه فرضها العقل من خلال
موقف مؤلم أو العيش بخوف وتوتر من مواقف حدثت مبرراتها لاوجود لها في الواقع..

ماذا سيكون اهمية هاذا الذي يشغلك بعد عام أو عدة أعوام من الان؟؟


_اخرج مايقلقك الى منطقة(الوعي)فهذا امرآ في غاية الاهميه اذ ان اصعب مافي القلق هو الغموض والابهام والغيبيات
لذا من المهم جدآ أن تحدد وبدقه مايقلقك,وتحدد موقفك منه من خلال تسؤلاتك:

_مااهمية ذالك؟

ان كان من الأمور التي لا جدوى منها ولا فائده فهي لا تحمل تلك الأهمية,وعلى ذالك فقط وحدك من يحدد ان كنت
على صواب أم لا.
فقط توقف عن الانشغال والتعب بما لا يفيدك,واحرص في كل مره تشعر بها بمثل هاذه الحاله أن تجد ما يسمح
لك بتفريغ تيرات القلق والتوتر التي تجتاحك بطريقة ايجابية كالعمل بنشاط ما بعيدآ عن نطاق دائرة القلق تلك .

وان كان بالامر الذي يستدعي القلق,فل تتصور كل مصدر قلق على انها مشكلة بسيطة منفردة تستدعي حلآ ولتعطها جزء من وقتك في التفكير ,واياك وان تستقبلها بالتوتر لانك وببساطة لن ولن تلقى لها حلآ سليم او بديل .

_ هل هناك مابوسعي أفعلة حيالة ؟

ان كان الجواب (لا) فتوقف وعلى الفور من الانشغال و توتر منطقة الذهن لديك فيما لا يفيدك , واعمل على تفريغ
شحنات القلق فيما يفيدك او بممارسة التمارين الرياضية لتفريغ تلك الشحنات السلبية التي تشتاح ذهنك .

وان كان الجواب (نعم ) فليس هناك سواك فأنت من تدفع اما للخلف واما للامام , ايروقك ان تبدد طاقات أكثر من
ما بدت يقال ان ( بيت الشيطان عقل الكسلان ) فالتبدأ عمل ما وسعك ان تعمله بثقة وثبات خطوة بخطوة وأعي تماما بان
موجات القلق التي تجتاح ذهنك هي التي توحي لك بمعتقداتك السلبية التي تأخرك عن قدوم اي خطوة حيال مايقلقك , تقدم
وستجد ان ذاك ان المقلقات تتساقط من حولك . فالقلق يسيطر على اولائك السلبيين الذين لا يجدون حلول اكثر ايجابية
في حياتهم سوى التذمر .



* ملخص *

وبعد هذا فان هذا كله لا يستدعي أن نعطي المشكلات التي تواجهنا اكثر من ما تستحق لانها لن تمثل مشكلة بالنسبة
للاخرين معنى هذا ان حلها موجود في مكان ما حول عقلك فلتفت اليها بهدوء كي تراها, ولنثق بعون الرب ولطفه..






_ الاكتئــــــــــــــــــاب


تعريفآ يعتبر الاكتئاب حالة مستمرة من الحزن الشديد او مؤقتة , تنتج من ظروف قهرية وتعبر تلك الحالة الشعورية
عن شيئ ما مفقود بالنسبة للمصاب. والدوافع الخفية وراء الاكتئاب متعددة منها الهروب اما من القلق من شيئ ما
او الهروب من الواقع الغير مرغوب به واما استجداء الغير واعي لعطف ورعاية الاخرين .

_ أخطـــــــــارها .

هناك الكثير من يعتقد انها مرحلة جزئية وتنتهي ويتعاملون معها ومع المصاب بها على هذا الاساس , ان كانت كذلك
مرحلة جزئية هي مرحلة حادة جدآ وان انتهت فهي تنتهي تاركة اثار وانطباعات سلبية لدى المصاب بها , هذا يعني
بانها ولو كانت مرحلة جزئية فهي حادة وخطرة والاخطر من ذلك اهمالها اما من المصاب او من من هم حوله .

تصاحب المصاب بها حالة حتميه تسمى ( الجمود الانفعالي ) يصعب معها الاندماج والتعاطف مع الاخرين , كما انها
تضعف صلة المصاب بالعالم الخارجي وتفاعلة معه .

وللأكتئاب ثلاث مراحل
أول ضعيف و ثاني متوسط وثالث شديد . ففي حالتها المتوسطة او الشديد يقوم المصاب بها باحتقار ذاته ولومها
ولوم من حولة .
الى جانب هبوط النشاط النفسي الحركي بسبب هبوط انشطة الوظائف العقلية والجسدية . ومن الوارد بنسبة 76% ان يدعوالمصاب بها الى الانحراف او الموت البطيئ بسبب الهروب.


_ مسببـــــــــــاتها
عادة ماتكون مسببات الاكتئاب ليست على وضوح تام دائما فربما عادت الاصابة به الى تذبذب بمعدل كمياء المخ...
واما بسبب حالات متكررة من الاخفاقات المتتالية , او بسبت البعد بين الانجازات المقتدر عليها والطموح , او ربما
كان سببها المقارنةالسلبية مع الاخرين بشكل مستمر , او الحرص على الوصول الى درجات ( المثالية) لايتمكن الصاب
من بلوغها .

ان الاكتئاب من اكثر الامراض شيوعا بين جميع الفئات البشرية , واكثر مايصاب به اولائك الذين وضعو حياتهم في سلة واحدة تحت مسمى هدف او للوصول الى شيئ ما فصبو كل امالهم وجهدهم فيها وبعد خسارت تلك السلة اعتقدو انها
نهاية كل شيئ وانه لا يعد ثمة مجال لوجد شيئ اخر .


_ طرق التخلـــــــــــــص والتحــــــــامي منه .

_ قد يكون من العسير على الواحد منا وهو في وسط الضجيج الداخلي ان يحدد مصادر المشكلة , لكنه يستطيع ان
عزم على ذلك , فالمكتئب سيكون محظوظا ان استطاع ان يحدد مصادر الاكتئاب وعوامله التي تطوقة لان ذلك سيساعد
كثير في التعامل معها وحلها بشكل نهائي , ينبغي للمصاب ان لا يتردد بأستشارة طبيب او صديق ( يثق بخبرته )

_ قلة اولئك الذين يقفون الى جانب المصاب حتى النهاية رغ مانه بحاجة ماسة أكثر من اي وقت اخر الى دعم
اجتماعي ( غير مشرط) حتى يتخلص من التمحور والدوران حول ذاته وحتى يهتدي الي مخارج النفق الذي وجد
نفسه فيه , يجب ان يلقى الدعم النفسي والجسدي من اقرب الاشخاص اليه معزه .

_ حتى يحمي الفرد نفسه من الاصابة بالاكتئاب , عليه ان يكون في الوضعية الصحيحة قبل كل شيئ وذلك عن طريق
اعطاء الجسم حقة من الغذاء الجيد والنوم والراحة وممارسة التمارين الرياضية , كما وعليه الوضوح في قيمة
ومبادئة وافكارة وحتى اهدافة , فالوضوح العدو الاول للاكتئاب فهو يتغذى وينمو على عدم الاتزان وعلى الغموض
وعدم الاستقرار الداخلي .

_ يسلب الاكتئاب من صاحبة حق الارادة والقوة حيث يقودة للخمول المحتوم , لذا من المهم جدا كسر قيود ذلك الاكتئاب
بالانغماس بالانشطة اليومية البسيطة ,ان الانغماس بشيئ من الانشطة يساعد وبشكل مباشر بالافلات من قبضة الاكتئاب.

_ لان المكتئب يرى اخفقاتة أخطاء ويرى اخطائة اكبر من وضعها الصحيح فهو يقوم انجزاته تقويما سلبيآ مما يجعله
منغمس بأفكار اكثر سلبية عن انجازاته وماضيه وحاظرة ومستقبلة, وبالتالي عن ذاته لذا فانه من المفيد له ان يتأمل ما يروق له أو ان يفكر بما يملك من ايجابيات وقدرات قام بها . سيكون ذلك من المفيد جدا حيث انه يفقد ثقته بنفسة
فاليتخذ من افكارة ايجابياته وتأملاته الجيدة جسرآ للعودة الى الحالة المزاجية المستقرة ..



* ملخـــــــــــــــــــــــص *
الرتاية والجدية الزائدة او المرح واللعب الدائم دون النظر للامور الاخرى من مرشحات الاصابة بالاكتئاب , غير ان
تحديد نظرة الحياة عند نقطة واحدة من هدف أو مطلب معين يعتبر من اهم مؤشرات الوقوع بالاكتئاب .
في اعتقادي ان الاكتئاب وارد جدا وواسع الانتشار في كل زمان وكل مكان وحتى نجتاحة دون ان يصيبنا علينا ان
نكون اكثر مرونه ووضوح مع انفسنا ومع الامور الاخرى فذلك من الضروري لي ولك , وان نثق بعون الرب
فنحن الي جانب ذلك مأمورين بأن نثق به , كما اننا مطالبين بألا نتهم انفسنا و غيرنا بأمور هي منها بريئة , وان نعرف
قدرة انفسنا وقدرها من خلال انجزاتنا .
ان الله تعال جعل باب التوبة مفتوح امامنا , حتى لا نكون فكرة نهائية عن شيئ وحتى نظل قادرين على تجديد الثقة
بالنفس واكتشاف الامكانيات الكامنه فيها واصلاحها
..
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : مريم النصر
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 04-10-2010, 01:27 PM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

[align=center]بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى وسلم على محمد واله وصحبه
بنيتي
مريم النصر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خير
لاتحرمينا من جديدك المفيد
بارك لله بك
استمع للرابط
http://www.aqbas.com/audios/69/&Osla...ve;%3B%8A.html
ان الله حيي كريم يستحيي أن يبسط العبد يديه إليه فيردهما صفرا
اللهم اغفر لنا أجمعين وتقبلنا في الصالحين ولا تحرمنا من رضوانك العظيم
ولا من رؤية وجهك الكريم . إنه ولي ذلك والقادر عليه
. الدعاء الدعاء الدعاء لاخواننا فى غزه وفلسطين
ما تحسَّر أهل الجنة على شيء كما تحسروا على ساعة لم يذكروا فيها اسم الله
أكثري من الإستغفار
منذ ولدنا ونحن نفخر بالاسلام ..... فمتى يفخر الاسلام بنا؟
ودمت بحفظ الرحمن
۩۞۩๑ المكينزي ๑۩۞۩‏
[/align]
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 04-10-2010, 10:11 PM
مشرفة سابقة
 

مريم النصر will become famous soon enough
افتراضي

شكرا لروعة حظورك العطر معلمتي الحبيبة ..
من مواضيع : مريم النصر
مريم النصر غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 4 ]
قديم 04-27-2010, 07:49 PM
صحي نشط
 

همسات يثرب will become famous soon enough
Smile

الله يعطيك العافية على هذا الطرح الرائع
وننتظر المزيد
من مواضيع : همسات يثرب
همسات يثرب غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 5 ]
قديم 04-28-2010, 07:25 PM
مشرفة سابقة
 

مريم النصر will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات يثرب
الله يعطيك العافية على هذا الطرح الرائع
وننتظر المزيد

شكرا للتواجد الرائع والهمسات الجميلة ...
من مواضيع : مريم النصر
مريم النصر غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 6 ]
قديم 04-29-2010, 05:12 PM
المشرف العام

الصورة الرمزية نسائم
 

نسائم will become famous soon enoughنسائم will become famous soon enough
افتراضي


..::{مريم النصر}::..
جزيتي خيرا" أختي الكريمه على الموضوع المفيد

بارك الله فيكِ وشكرا" لكِ
،

نسائم



من مواضيع : نسائم
نسائم غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 7 ]
قديم 05-29-2010, 02:27 AM
مشرفة سابقة
 

مريم النصر will become famous soon enough
افتراضي

شكرا لحظورك المميز دائما نسائم .
من مواضيع : مريم النصر
مريم النصر غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
التحامي, القلق, والاكتئاب, والتخلص


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أعراض ذهان الهوس والاكتئاب الاطـلال ملتقى المواضيع النفسية 0 02-18-2011 07:12 AM
السمنة تقود إلى الوفاة المُبكرة والاكتئاب أخصائيه نفسية ملتقى المواضيع النفسية 2 05-12-2008 09:19 AM
الفرق بين الاكتئاب العصابي والاكتئاب الذهاني.... السيكوباتي ملتقى المواضيع النفسية 4 04-15-2008 02:12 PM
اضطرابات القلق والاكتئاب عند المسنين أخصائيه نفسية ملتقى المواضيع النفسية 4 09-11-2007 03:42 AM
باحثون يؤكدون.. بين الألم والاكتئاب علاقة وطيدة! أخصائيه نفسية ملتقى المواضيع النفسية 7 05-13-2007 07:45 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 02:39 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط