آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

][®][^][®][[ «الضغوط النفسية».. تعكر المزاج وتحد من الانتاجية ! ][®][^][®][[

ملتقى المواضيع النفسية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 05-29-2010, 08:05 AM
الصورة الرمزية المكينزي
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية
 





المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
][®][^][®][[ «الضغوط النفسية».. تعكر المزاج Allah_names.gif

(قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى)
][®][^][®][[ «الضغوط النفسية».. تعكر المزاج quran_uaearab.gif
اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء احزاننا وذهاب همومنا وغمومنا وسائقنا ودليلنا اليك والى جناتك جنات النعيم.
أسأل الله أن ينفعنا به ويرزقنا الإخلاص فى القول والعمل.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

«الضغوط النفسية».. تعكر المزاج وتحد من الانتاجية !

تسبب 75% من الأمراض أهمها القلب والقرحة والصداع

][®][^][®][[ «الضغوط النفسية».. تعكر المزاج 304203042556.jpg

رجل يعاني من بعض الضغوط النفسية داخل عمله

تنومة، تحقيق ــ سعيد معيض

لعل من بديهيات الحياة ومسلماتها؛ تعرض جميع الأفراد بين وقت وآخر إلى منغصات وهموم؛ لأسباب كثيرة ومتنوعة، وبحسب حجم هذه المنغصات وطريقة تعامل الفرد معها؛ يكون وقعها وتأثيرها على النفس البشرية، وهذا ما يولد لدى الأفراد ضغوطاً نفسية قد تنمو مع الأيام والسنين؛ لتؤثر على صحتهم وتتحول إلى أمراض عضوية أو نفسية أو مشكلات اجتماعية؛ ما لم يحسن الفرد التعامل معها؛ عن طريق التخلص منها أو تقليل آثارها؛ أو تحويل آثارها لصالحه؛ لكي تكون دافعاً ومحفزاً للإنجاز والنجاح.

وتؤكد أبحاث منظمة الصحة العالمية ومكتب العمل الدولي؛ أن مشكلة الضغط النفسي تعد من أخطر المشاكل في وقتنا الحاضر، لأنها لا تهدد الصحة الجسدية والنفسية للأفراد المصابين فحسب، بل تهدد أيضاً المؤسسات والشركات لتأثيرها على ضعف الإنتاج، حيث تتخذ أشكالاً حادة ونسباً أعلى في دول الغرب عموماً، فلا يوجد إحصاءات لحجم هذه المشكلة لدينا، ومن البديهي أن هذه الضغوط تترك آثارها على الأفراد و بأشكال مختلفة؛ وتشتد تأثيراتها مع الزمن، ويعتقد العديد من الأطباء المتخصصين أن التعرض المستمر لحالات من التوتر أو الضغوط؛ يعتبر العامل الأساسي للإصابة بالأمراض العضوية.

وتشير التقارير الطبية في الولايات المتحدة الأمريكية أن (75%) من المشكلات الصحية؛ لها علاقة بشكل أو بآخر بالضغوط النفسية، مثل القرحة والصداع النصفي وضغط الدم، بالإضافة إلى الأرق وعدم القدرة على النوم ودقات القلب غير المنتظمة، كما أن الأدلة تثبت يوما بعد يوم أن العديد من هذه المشكلات الصحية لها علاقة بالتدخين، والشرب والأكل بصورة غير صحية، إلى جانب السلوك الاستعجالي وهو: "الإيقاع السريع للفرد بإنجاز مسئولياته الاجتماعية"، وهذه الاستجابات السلوكية بمجملها ما هي إلا رد فعل للضغوط النفسية التي يواجهها الفرد في حياته؛ ولم يتعامل معها بصورة جيدة.

أمر طبيعي

يقول "محمد الشهري" إن الضغوط النفسية تعتبر أمرا طبيعيا نتيجة لما يتعرض له الإنسان في حياته من إشكالات تؤثر على نفسيته؛ وتعامله مع الآخرين، إضافةً إلى عمله الذي يقوم به، مؤكداً على أن شدة الضغوط تعود في غالبيتها إلى ضعف تمسك الفرد بخالقه؛ وبما أوجبه عليه، إضافة إلى بعض المشاكل العائلية التي يعيشها، أو بعض ضغوطات العمل، مطالباً الأفراد بعدم الاستسلام لها؛ وأن يتعامل معها بمنهجية سليمة؛ من خلال مخافة الله والتقرب إليه ولزوم الأذكار والاستغفار؛ والدعاء بالعون والتوفيق في كافة أمور حياته، وكذلك عدم إهمال دور الجانب الطبي في ذلك من خلال استشارة أهل الخبرة من الأخصائيين النفسيين، واتباع نصائحهم في هذا الشأن.

رياضة وقراءة

ويؤكد "جار الله اللامي" أن الضغوط النفسية مشكلة واقعة على الجميع؛ ومن أفضل الحلول لمواجهتها هو ممارسة الرياضة والقراءة الحرة؛ حيث تتكامل رياضة البدن مع رياضة الفكر، إضافةً إلى قراءة القرآن الكريم والتمتع بالزيارات والرحلات؛ التي تساهم بشكل كبير في تخفيف الضغوط اليومية التي يواجهها الإنسان في حياته، مشيراً إلى أن الوحدة قد تساعد على زيادتها؛ من خلال جلوس الشخص وحيداً دون أن يؤنسه أحد، وبالتالي استسلامه ل"لأوهام" و"الوساوس" التي من الممكن أن تزداد لتصبح ضغوطاً نفسية.

مجروح الفؤاد!

ويوضح "عبد الرحمن بن ظافر" أن الحياة العصرية اختلفت عما كانت عليه قبل عقد من الزمن؛ حيث ألقت الحاجات المادية بظلالها على الناس؛ فمن باحث عن عمل إلى آخر يبحث عن سكن؛ وآخر يريد الزواج وهكذا، فأصبحت الحياة مكتظة بالمنغصات والمكدرات التي خيمت على حياة الشباب؛ وأحالتهم رهن ضغوطاتهم النفسية ومشاعر التحسر والألم، وقد زادت من مآسي الحاجة المادية؛ مآسي أكثر خطورة؛ وهي الأمراض النفسية، وحري بالشاب الذي انكفأ على همومه وكدره أن يتذكر أن الله قد قدر الأمور، وقد كتبها وقررها فكلٌ ميسر لما خلق له، وعليه أن يعي أن بعد كل عسر يسرا بمشيئة الله، مؤكداً على أن الفقر لن يستمر مع العمل والأمل، وأن أحد الشعراء السابقين قال في إحدى قصائده "لا تكن للعيش مجروح الفؤاد.. إنما الرزق على رب العباد".

الوعي والخبرة معاً

ويقول "حسن بن صليم" المرشد الطلابي بثانوية أبو بكر الصديق بتنومة: كل منا معرض لهذه الضغوط؛ نتيجة للظروف المختلفة التي يتعرض لها، ولكن هناك بعض الأفراد لديهم المقدرة على تجاوزها؛ نتيجة الوعي والإدراك بالمشكلة؛ إضافة إلى الخبرات السابقة في طريقة التعامل مع الموقف، ومن وجهة نظري أن أسباب الضغوط النفسية كثيرة؛ منها المشاكل الاجتماعية والأسرية ومشاكل العمل؛ إلى جانب المشكلات الاقتصادية والصحية، ويمكن للفرد التقليل من آثارها باللجوء إلى الله سبحانه وتعالى؛ ثم تعلم بعض السلوكيات الايجابية وتقدير الذات؛ وكذلك مراجعة أهل الاختصاص واستشارتهم.

ظروف مادية صعبة

ويكشف رائد الشهري عن تعرضه لبعض الضغوط التي جعلته يراجع إحدى العيادات المتخصصة، ويقول: أعاني كثيراً من بعض الظروف المادية الصعبة، فراتبي لا يتجاوز أربعة آلاف ريال، ومتزوج ولدي ولدان، مضيفاً أنه بين فترة وأخرى يؤكد علي صاحب العمارة بحلول قسط الإيجار؛ رغم أنني لا أستطيع أن ألبي طلبه؛ وبالتالي تتولد داخلي ضغوط هائلة، تجعلني أكره المعيشة، مشيراً إلى أنه بزيارة أحد المتخصصين في الطب النفسي؛ أكد لي على عدم إعطاء الأمور أكبر من حجمها؛ حتى لا يتولد بداخلي ضغوط من شأنها أن تجعلني أحد المرضى النفسيين!.
جريدة الرياض

][®][^][®][[ «الضغوط النفسية».. تعكر المزاج GO2.gif
ودمت بحفظ الرحمن
][®][^][®][ المكينزي ][®][^][®][
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : المكينزي
التعديل الأخير تم بواسطة المكينزي ; 05-30-2010 الساعة 09:33 AM.
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 05-30-2010, 12:31 AM
مشرفة سابقة
 

مريم النصر will become famous soon enough
افتراضي

فعلا عزيزتي المكينزي ابدا لا تتفق الضغوط النفسية مع الانتاجية او حتى مع الحالة المزاجية
الطبيعية .
الم يحصل انكي بحثتي عن قلم او ورقة وهي امامكي على الطاولة
كثير ما تحصل لنا مثل تلك الامور والسبب المكنون خلف ذلك هي التوتر الناتج من الضغوط
النفسية التي تتشكل بغشاوه حولين الدماغ مما ينتج عنه قلت التميز والتركيز
اذا فقلت الانتاج وارد جدا ...
شكرا لكي ولطرحك المميز .
من مواضيع : مريم النصر
مريم النصر غير متواجد حالياً  
  رقم المشاركة : [ 3 ]
قديم 05-30-2010, 09:40 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مريم النصر
فعلا عزيزتي المكينزي ابدا لا تتفق الضغوط النفسية مع الانتاجية او حتى مع الحالة المزاجية
الطبيعية .
الم يحصل انكي بحثتي عن قلم او ورقة وهي امامكي على الطاولة
كثير ما تحصل لنا مثل تلك الامور والسبب المكنون خلف ذلك هي التوتر الناتج من الضغوط
النفسية التي تتشكل بغشاوه حولين الدماغ مما ينتج عنه قلت التميز والتركيز
اذا فقلت الانتاج وارد جدا ...
شكرا لكي ولطرحك المميز .

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


(قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى)

اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء احزاننا وذهاب همومنا وغمومنا وسائقنا ودليلنا اليك والى جناتك جنات النعيم.
أسأل الله أن ينفعنا به ويرزقنا الإخلاص فى القول والعمل.
بنيتى مريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزيتي خيراً
وبارك الله بك
وبمرورك وتحليلك الرائع

ودمت بحفظ الرحمن
][®][^][®][ المكينزي ][®][^][®][
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
المزاج, الانتاجية, النفسية».., تعكر, نتيج, ][®][^][®][[, «الضغوط


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف نواجه الضغوط النفسية ؟ ابراهيم الدريعي ملتقى المواضيع النفسية 5 07-10-2010 09:53 PM
الضغوط النفسية وأثرها على الطفل.. أخصائيه نفسية ملتقى تمريض النساء والولاده والاطفال 6 02-25-2008 08:31 PM
الضغوط النفسية عبدالله الزغيبي ملتقى المواضيع النفسية 8 09-27-2007 04:13 AM
الضغوط النفسية عبدالله الزغيبي ملتقى المواضيع النفسية 7 06-27-2007 02:01 PM
(( الضغوط النفسية في المنتدى )) MedicaL ملتقى المواضيع النفسية 4 04-06-2007 01:58 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 02:55 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط