آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى الأمراض التعريف بالأمراض واعراضها وطرق علاجها والوقاية منها

حمى الضنك

ملتقى الأمراض
موضوع مغلق
  #1  
قديم 07-25-2010, 01:32 AM
صحي جديد
 





famdocdr will become famous soon enough


مى الضنك.. احذروه

ظهر في المملكة العربية السعودية أواخر العام الماضي مرض فيروسي حاد وله انتشار جغرافي خاص يشبه انتشار الملاريا ويدعى "حمى الضنك".
انتشر المرض بداية هذا العام كموجة وبائية فيروسية في بعض المحافظات.
يعّرف الدكتور فواز القاسم حمى الضنك بأنه جزء من منظومة فيروسية تسمى الحمى النزفية الفيروسية viral hemorrhagic fever وهي مجموعة أمراض تشترك فيما بينها بأعراض وعلامات مشتركة مثل: الحمى والتعب وفقدان الشهية والإعياء، وفي الحالات الشديدة قد يصاب المريض بالنزف الظاهر أو الباطن، وقد يتعرض الطفل للتشنجات، أو قد يدخل في غيبوبة تفضي به إلى الوفاة..
وحمى الضنك هي مرض فيروسي، تسببه مجموعة من الفيروسات تسمى فيروسات الضنك dengue viruses، والتي تنتقل عن طريق البعوض المسمى aedes aegypti (لا تنتقل العدوى من شخص إلى آخر)، تتكاثر هذه البعوضة في المياه المخزونة لأغراض الشرب أو السباحة، أو مياه الأمطار المحجوزة للزراعة، أو المتجمعة في الشوارع والطرقات أو الراكدة والمتبقية في الصفائح الفارغة، البراميل، الإطارات، عند مكيفات الهواء وحول المسابح..

أشكال حمى الضنك:
يقول الدكتور فواز القاسم: لحمى الضنك شكلان سريريان، الأول بسيط: وهو الغالب، حيث يشبه الزكمة الفيروسية إلى حد كبير في بداياته، ثم تشتد الحمى حتى تصل إلى 40 درجة مئوية، وقد تسبب الاختلاجات أو التشنجات في الأطفال convulsions، وتكون غالباً مترافقة مع الصداع، وبخاصة في منطقة الجبهة، أو خلف محجر العينين، ثم تظهر الأعراض الأخرى فيما بعد: مثل آلام الظهر والمفاصل والعضلات، وفقدان الشهية، وفقدان الذوق، والغثيان والقيء والكسل العام، والطفح الجلدي... هنا يمكن أن تنخفض الحرارة..
لكن، وبعد مرور يوم أو يومين يظهر طفح جلدي جديد، وينتشر في جميع أرجاء الجسم ما عدا الكفين والقدمين وفي اللحظة التي يظهر فيها هذا الطفح الثاني ترتفع الحمى من جديد لتعطي ما يسمى بالحمى ثنائية الأطوار biphasic fever، التي تستمر عدة أيام ثم تنخفض من جديد ليدخل الطفل في مرحلة من الوهن العام asthenia أو الكآبة depression.
ويبين فحص المريض المصاب بهذا النوع البسيط من حمى الضنك بعض العلامات كالحمى والطفح الجلدي وتضخم في العقد اللمفاوية، وبطء ضربات القلب.
ولو أجرينا له فحوصات مختبرية لوجدنا.. انخفاضاً في كريات الدم العام بما فيها الكريات البيضاء والصفائح الدموية، وزيادة كثافة الدم.
ولو أجرينا تخطيطاً للقلب لوجدنا بطئاً في ضربات القلب bradycardia (لقد شاهدت هذه الملاحظة شخصياً في عدة حالات رقدت عندي في المستشفى، ولقد سجلت درجة من البطء وصلت إلى 40 ضربة قلب في الدقيقة، ومن الغريب أنها كانت غير مترافقة مع أي عرض أو شكوى لدى المريض)، ثم خوارج انقباض بطينية ventriculr extracardia
أما الشكل الثاني من حمى الضنك، فهو الشكل النزفي: dengue hemorrhagic fever
وهو مرض خطير وربما قاتل، وتسببه نفس فيروسات الضنك أيضاً، إلا أنه لا يحصل في الإصابة الأولى للفيروس، بل يغلب أن يكون في إصابات ثانية لنفس الفيروس، أو بعد إصابة جديدة لفيروس ضنكي آخر غير الأول...
ويتابع الدكتور فواز قوله: إذا كانت هذه الموجة الوبائية قد مرّت علينا بسلام (لقد رقد لديّ عشرات الأطفال الذين يشتبه إصابتهم بحمى الضنك، لكننا بفضل الله، لم نسجل أي حالة وفاة بينهم)، فيجب أن ننتبه للموجات الوبائية القادمة، التي تكون أكثر خطورة من الموجة الأولى، التي تكثر فيها عادة حالات النزف المميت، فلقد سجلت لنا الذاكرة الطبية التاريخية حصول موجة وبائية لحمى الضنك النزفية في كوبا، لسنة 1981، حيث راح ضحيتها مئات المرضى، ولما دقق الأطباء في الأمر تبين لهم أن وباء 1981 القاتل الذي تسبب به فيروس الضنك نوع 2 dengue، كان قد سبقه وباء خفيف لفيروسdengue 1، في عام 1977...
تتميز بدايات الشكل النزفي من حمى الضنك بأعراض وعلامات مشابهة للشكل البسيط الذي رأيناه، أما الطور الثاني الخطير للمرض فيبدأ بعد مرور عدة أيام (2 إلى 5)، حيث يتطور لدى المريض صدمة ونزف بشكل سريع ومفاجئ...
لو فحصنا المريض في هذه المرحلة لوجدنا لديه واحدة أو أكثر من العلامات التالية:
الأطراف باردة ورطبة، بينما وسط المريض حار.
الوجه متورد.
تعرق المريض.
ألم في منطقة الشرسوف epigastric pain
علامات عصبية مثل: تهيج، قلق، وعدم ارتياح...
والأهم والأخطر من كل ذلك هي: علامات النزف على المريض، سواء كان على شكل بقع نزفية تحت الجلد، أو سهولة النزف لدى تركيب الكانيولا الوريدية canula، أو نزف هضمي أو بولي... الخ.

يستمر الطور الثاني الخطير للمرض بعد حدوثه فترة (24 إلى 36) ساعة، وينتهي بأحد شكلين:
إما التدهور المفضي إلى الموت لا سمح الله، وذلك حتمي إذا حدث نزف دماغي خطير...
أو التحسن والشفاء بإذن الله، وهنا يأتي دور الطبيب المخلص الحاذق، فإذا تدخل في الوقت لمناسب، ببعض اللمسات الذكية، فقد ينقذ روحاً بشرية عزيزة ((وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً)) (المائدة:32).
والتدخل الذي أعني به: أن يتم وضع الطفل تحت المراقبة الطبية في المستشفى، وأن توضع له كانيولا، وتنقل له السوائل المناسبة، وبالكمية المناسبة (وذلك حسب وزنه)، أو تنقل له البلازماfresh frozen plasma، أو الصفائح الدموية عند الحاجة، فإن تعذر فيعطى كمية من الدم تناسب وزنه وحالته (من هنا نرى ضرورة توفير مصرف دم مركزي في منطقة تهامة لتغطية هذه الحاجات الملحة)...
ونخفض الحرارة العالية بالماء (كمادات) وهنا نستذكر حديث الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: (الحمى من فيح جهنم فأطفئوها بالماء)، والباراسيتامول، ويمنع إعطاء الأسبرين والبروفين وغيرها من مميعات الدم لمنع المزيد من النزف...
أما المضادات الحيوية فتترك لحاجة كل مريض، والحاجة يقدرها الطبيب الحاذق، والأصل فيها الإقلال والتقتير لا الإسراف والتبذير...

أعراض "حمى الضنك"
عن أعراضه يقول الدكتور أحمد حسن قعقع من أهم أعراضه ارتفاع في درجة الحرارة، والمسبب له نوع من الفيروسات الخاصة flavivirus من مجموعة flavividea وهو ينتقل إلى الإنسان بنوع خاص من البعوض يسمى aedes aegypti
صداع شديد.
آلام مفصلية وعضلية.
طفح جلدي أحمر لامع، ينتشر مبدئياً في الأطراف السفلية والصدر ومن ثم ينتشر في جميع أنحاء الجسم.
قد يترافق معه أعراض هضمية؛ كألم بالبطن، وغثيان، وقيء، وإسهال وفي بعض الحالات تكون الأعراض بسيطة وعدم ظهور الطفح الجلدي قد يؤدي إلى تشخيص خاطئ مثل (الرشح أو الزكام أو التهاب فيروس بالجهاز التنفسي العلوي).

انتقال مرض "حمى الضنك"
أما عن المعرضين للمرض، وكيف يصابون به فيوضح د. محمد فؤاد استشاري أمراض النساء والولادة أنه على الرغم من إمكانية حدوثه في أي مكان في العالم إلا أنه أكثر انتشاراً في المناطق الاستوائية ومناطق الشرق الأقصى.
لا ينقل الفيروس من شخص إلى آخر مباشر ولكن يمثل البعوض وسيطا أساسيا لنقل هذا المرض، ينقل البعوض الفيروس من الشخص المصاب إلى الشخص السليم.
من الجدير بالذكر هنا أن الفيروس يبقى داخل البعوضة فترة طويلة تستطيع نقل المرض إلى عدد كبير من البشر المعرضين للدغ منها، وذلك لأن حمى الضنك تصيب كل الأعمار فهي تصيب الأطفال والبالغين ومن ثم يمكن تشخيص حالات حمى الضنك في السيدات الحوامل.

يتوقع حدوث حمى الضنك في وجود هذه العلامات:
1- التواجد في أحد أماكن الأوبة أو السفر إليها أو العودة منها في الزمن القريب.
2- ارتفاع في درجة الحرارة مع آلام شديدة بالمفاصل والعضلات والعظام مع صداع شديد بالرأس وآلام خلف العينين مع احتمال نزف من اللثة أو نزف مهبلي وقد يظهر طفح جلدي.
يتكون مثلث الضنك الإكلينيكي من آلام شديدة بالجسم - ارتفاع شديد في درجة الحرارة – طفح جلدي.
3- إجراء تحليل دم الذي يمكن أن يظهر نقصا في الصفائح الدموية.
4- اختبارات معملية للأجسام المضادة للفيروس الخاص بحمى الضنك فإذا وجد IGM إيجابيا فيتوقع حدوث المرض وللتأكيد يجب عمل زراعة للفيروس من المريض لتأكيد التشخيص.
أثناء الحمل يجب التفريق بين علامات حمى الضنك وبعض الأمراض الخطيرة المصاحبة للحمل مثل منظومة (HELLP) بما يحدث فيها من تكسير للدم ونقص في الصفائح الدموية، وارتفاع في إنزيمات الكبد وكذلك حالات الفشل الكلوي المصاحب لتسمم الحمل وغيرها من المشاكل المرضية أثناء الحمل التي قد تحدث أعراضاً مشابهة لما يحدث في النوع النزفي من حمى الضنك.

التشخيص:
يعتمد في غالب الحالات على القصة السريرية للمريض من حرارة عالية، طفح جلدي مع عدم وجود منطقة معينة للالتهاب، وأيضاً بعض أنواع التحاليل المخبرية قد تثبت المرض مثل انخفاض في تعداد الكريات البيض.

ما أسبابه؟

يقول الدكتور توفيق الحموي أخصائي أول أمراض الباطنية إن مرض حمى الضنك يستوطن عادة في جنوب أسيا وأمريكا الوسطى والجنوبية وجنوب الولايات المتحدة الأمريكية ولكن في السنوات الأخيرة أصبح اكتشاف هذه الحالات في كل أنحاء العالم وذلك بسبب الانفتاح والسفر بين الدول المختلفة وحتى هجرة الحشرات بين الدول المتجاورة.

الوقاية

يقدم لنا الدكتور فواز القاسم مجموعة من النصائح للوقاية بإذن الله من الإصابة بمرض "حمى الضنك"...
1- إزالة أماكن توالد البعوض الناقل، من خلال تغطية محكمة لخزانات المياه وعدم تخزين المياه في أوعية مكشوفة، وإزالة بؤر تراكم المياه مثل أواني الزهور، إطارات السيارات القديمة وأوعية تخزين المياه.
2- وضع شبك ضيق المسام على الأبواب والنوافذ للحماية من لدغات البعوض نهارا.
3- استخدام الناموسيات في حالة النوم خارج المنزل.
4- استخدام طارد الحشرات.
5- تبليغ السلطات المحلية عن أي حالة فورا، والتعاون معها لإعطاء معلومات صحيحة عن سابقة المرض والعنوان، وتسهيل عمل فريق المكافحة لعمل الاستقصاء الوبائي ورش المنزل المصاب والمنازل المجاورة.

الاحتياطات التوعوية
هذا الأمر استدعى استنفار جميع الجهود والإمكانات الطبية والعلاجية لمحاصرة هذا الفيروس في المملكة، والقضاء على مسبباته، ورصد ملايين الريالات لردم البرك وإقامة مشروعات الصرف الصحي، والقضاء على البعوض، وتوفير جميع المستلزمات الخاصة بالوقاية منه.
تقاطرت جهات حكومية وأهلية لدعم الجهود الدفاعية عن المحافظة المهددة بمرضين هما من أشد الوبائيات خطورة على حياة الإنسان، حمى الضنك وإنفلونزا الطيور، حيث برز تعاون بين جميع الوزارات والهيئات الحكومية لمحاربة هذا الخطر والقضاء عليه حسب ما ذكرت صحيفة الشرق الأوسط، وذلك من خلال إطلاق حملة التوعية عن مرضى حمى الضنك تحت رعاية وزارة الصحة ومدير الشؤون الصحية بجدة التي قامت بحملة تعريفية كبرى، طبعت فيها مليون مطبوعة جيب باللغتين العربية والإنجليزية تتناول حمى الضنك وسبل وقاية أفراد المجتمع لتوزيعها على المراكز الصحية والمدارس والجامعات، كما تم إرسال خمسين ألف رسالة على الجوال لتوعية المواطنين بالإضافة إلى إعلانات الطرق، التوعية بالتعاون مع أمانة جدة، كما بث التلفزيون السعودي فيلما تسجيليا عن حمى الضنك، وشاركت وزارة الشؤون الإسلامية من خلال أئمة المساجد في تناول موضوع حمى الضنك من خلال خطبة صلاة الجمعة، بالإضافة إلى دور الجوازات بالمطار بتوزيع المطويات والبوسترات على المراجعين والمسافرين.
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : famdocdr
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الضنك, يمد


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نحن موظفين حمى الضنك لنا الله؟؟؟ جدة بلا ضنك باذن الله ملتقى الشؤون المالية 3 03-28-2011 12:27 AM
حمى الضنك - حمى الضنك فى مكة طلال الحربي ملتقى مكافحة العدوى والتعقيم المركزي 4 02-03-2011 02:36 AM
تثبيت موظفي حمى الضنك وليد-tob ملتقى شؤون الموظفين 1 10-06-2009 09:18 PM
حمى الضنك رانـيـه ج ملتقى الأمراض 2 07-16-2008 10:54 AM
جده وحمى الضنك فني وبائيات 123 ملتقى الأمراض 2 05-07-2008 12:14 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 05:19 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط