آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى النفحات الإيمانية مواضيع ديننا الحنيف على منهج اهل السنة والجماعة

الصديق الحقيقي ... والحلم الجميل

ملتقى النفحات الإيمانية
موضوع مغلق
  #1  
قديم 08-06-2010, 09:19 PM
صحي نشط
 


فواز الظفيري will become famous soon enough


لازالت الذكرى عابقة في ذهني وتجول في خاطري من فينة لأخرى تذكرني بماض جميل اجتمعت فيه المعاني الحقيقية بدون مجاملات وبدون نفاق ، كانت على الفطرة فما أجملها من أيام ، أتدرون ما هو ذلك الماضي الجميل إنه ماضي الصداقة الذي كان في الطفولة ، لقد تجسدت فيه صدق الأحاسيس فلا حسد ولا نفاق ولا بغضاء .

ومع تعاقب السنين أصبحت هذه الأحاسيس الجميلة نادرة إلا من رحم الله والإنسان يحتاج إلى صديق حقيقي يعرف حجم الصداقة ونبلها ومكانتها ، وديننا العظيم قد وضح هذا المعنى السامي فرسخ معنى الصداقة الحقيقية التي تبنى على المحبة والاحترام والود والأخلاق الفاضلة وبين أن الصديق يكون على أخلاق صديقه لأنه ملازم له ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل) [ أخرجه أحمد وأبو داود وحسنه الألباني ] ، ومن مميزات الصديق النبيل الصديق الذي يبحث عنه أغلب الناس ما يلي :

1-أن يكون على دين لأنه أدعى إلى الحفاظ على الصداقة ومراعاة الله في صديقه ولوصية النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث السابق.

2-أن يكون صادقا ً فالكذاب لا عهد له .

3-أن يكون أمينا ً حافظا ً لأسرار صديقه لاينشرها بين الناس .

4- أن لا يكون فاجرا ً في الخصومة ، ففي حال الاختلاف بينه وبين صديقه لا يفتري على صديقه ويقول غير الحق ، قال صلى الله عليه وسلم واصفا ً صفات المنافقين وعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ): آية المنافق ثلاث؛ إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان ) متفق عليه ، ولهما من حديث عبد الله بن عمرو : وإذا خاصم فجر .
قال النووي في شرح مسلم: (وإن خاصم فجر) أي مال عن الحق وقال الباطل والكذب، قال أهل اللغة: وأصل الفجور الميل عن الحق.

5-أن يكون كريما ً لأن الكرم من الصفات الحميدة ومن تحلى بها فحري أن يكون صديقا ً لك .

6-أن يكون صاحب حياء ، لأن الحياء من الإيمان كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح ( والحياء شعبة من الإيمان ) .

7-أن تكون الصداقة والمحبة في الله ، فهي أفضل الأعمال كما قال صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي يرويه أبي ذر الغفاري رضي الله عنه : )أفضل الأعمال الحب في الله والبغض في الله ) رواه أبو داود .



شعر في الصداقة :
ذكر ابن بطة عن الشعبي قال : قال على بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ لرجل رآه يصحب رجلا كرهه له :
ولا تصحب أخا الجهل ***** وإياك وإياه
فكم من جاهل أردى *****حليما حين آخاه
يقاس المرء بالمرء *****إذا ما هو ماشاه
وللشيء على الشيء*****مقاييس وأشباه
وللروح على الروح*****دليل حين يلقاه
ودو الحزم إذا أبصر *****ما يخشى توقاه
ودو الغفلة مغرور *****وريب الدهر يدهاه
ومن يعرف صروف الدهر*****لا يبطره نعماه
(الإبانة ) ": [2/365]


ويقول أحد الشعراء :

صَدِيقِي مَنْ يُقَاسِمُنِي هُمُومِي*****وَيَرْمِي بِالعَدَاوَةِ مَنْ رَمَانِي
وَيَنْصُرُنِي إِذَا مَا غِبْتُ عَنْهُ*****وَأَرْجُوا وُدَّهُ طُولَ الزَّمَانِ
وَيَحْفَظُ حُبَّهُ وَيَفِيضُ وُدَّاً***** يُحِبُّ الخَيْرَ مِفْتَاحَ الأَمَانِ
صَدِيقِي مَنْ أُصَارِحُهُ فَيَبْقَى*****وَدُودَ القَلْبِ عَفَاً فِي اللِّسَانِ
صَدِيقِي مَنْ يَرَى الإيمَانَ بَحْراً*****عَزِيزَ النَّفْسِ مَشْبُوبَ الجَنَانِ
فَلا الأَهْواءُ تَجْرُأُ تَشْتَرِيهِ*****وَلا الإعْجَابُ يَسْبِي ذَا الجَنَانِ
وَلا النَّزَوَاتُ تَنْسُجُ بُرْدَتَيْهِ ***** وَلا الأَحْقَادُ تَسْكُنُ فِي الكَيَانِ
حَيِيَّاً مُخْلِصَاً عَفَّاً جَرِيئَاً ***** سَلِيلَ الهَدْيِ يَعْبِقُ بِالحَنَانِ
صَدِيقِي مَنْ تُرَوِاضُهُ الخَطَايَا***** فَيَرْكَبُ صَهْوَةَ الخَيْلِ القُرَاحِ
يَفِيضُ عَلَى الوَرَى رُوحَاً وَرَوْحَا*****فَيُعْلِي رَايَةَ الحَقِّ الصُّرَاحِ
جَمِيلٌ فِعْلُهُ حُلْوُ السَّجَايَا *****فَيَبْسِمُ ثَغْرَهُ مِثْلَ الأَقَاحِ
إِذَا وُهِبَ الحَلِيمُ صَدِيقَ خَيْرٍ***** أَتَاهُ السَّعْدُ مَيْمُونَ الجَنَاحِ
وَمَنْ يُرْزَقْ سِوَاهُ فَقَدْ دَهَتْهُ *****مَصَائِبُ فِي المَسَاءِ وَفِي الصَّبَاحِ



وإذا نظرنا إلى حالنا اليوم وما آلت إليه الصداقة ومعانيها العظيمة الجميلة من تغيير عند كثير من الناس فطغت الماديات على الناس وشحت نفوسهم بالعطاء المعنوي فضلا ً عن العطاء المادي حبا ً في الدنيا وملذاتها ، والحقيقة أن كل انسان يتمنى الحصول على صديق عظيم السجايا وكريم الأخلاق يرتاح إليه ويستشيره في أموره هو بالمختصر (أخ لك لم تلده أمك ) ، ولكن هيهات ثم هيهات أن تجد مطلوبك سهل المنال وخصوصا ً في هذا الزمان ، فابحث عن هذا الصديق الذي تاه في سراديب الأيام ، وإنني متأكد إن شاء الله سوف تجده ، فإن وجدته فعض عليه النواجذ فهو في الحقيقة أندر من الذهب الأحمر، فيا صديقا ً نبحث عنه قد اختفى في دهاليز البشر لو تعلم كم صعب الزمان وزادت الآلام وتغيرت المفاهيم عند كثير من الأنام ، يا صاحبي كم تمنينا صحبتك والأنس بمعشرك فإنك قد أطلت الغياب ولا زلنا بانتظار الإياب !!! فيا لسعادة الصابر المحتسب على نوائب الزمان ، ويا حسرة الجازع على أقدار المتفضل المنان ، أما آن لنا أن ندرك رحمة الله بنا فنصبر وعدله فننيب ونرجع ، فما هذه البلايا والفتن الذي احتار منها ذوي الألباب إلا تذكرة للعبد الأواب وعبرة للمؤمن التواب ( ولا يظلم ربك أحدا )


والحمد لله رب العالمين .
شارك
مشاركة في فيسبوك مشاركة في تويترمشاركة في قوقل بلص


من مواضيعي : فواز الظفيري
التعديل الأخير تم بواسطة فواز الظفيري ; 08-06-2010 الساعة 09:20 PM. سبب آخر: تعديل الخط
  رقم المشاركة : [ 2 ]
قديم 08-11-2010, 10:04 AM
مشرفة ملتقى النفحات الإيمانية

الصورة الرمزية المكينزي
 

المكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura aboutالمكينزي has a spectacular aura about
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


(قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيّاً مَا تَدْعُوا فَلَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى)

اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء احزاننا وذهاب همومنا وغمومنا وسائقنا ودليلنا اليك والى جناتك جنات النعيم.
أسأل الله أن ينفعنا به ويرزقنا الإخلاص فى القول والعمل.
بني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسعد الله صباحك ومساك بكل خير
جزاك الله خيراً
ومبارك عليك الشهر الفضيل
نسألُ الله أنْ يعتِقَ رِقابنا وابائنا وامهاتنا والمسلمين من النّار ، ويُدخِلنا الجنّة مَع الأبْرار
جعله شهر خير وبركه ونصر وتمكين
وتقبل الله منا ومنكم وشهر مبارك على جميع الامه الاسلاميه
بارك الله بك

ودمت بحفظ الرحمن
][®][^][®][ المكينزي ][®][^][®][
من مواضيع : المكينزي
المكينزي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
..., الخليل, الحقيقي, الصديق, والجمل


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أبو بكر الصديق رضي الله عنه الكفاح ملتقى النفحات الإيمانية 7 12-21-2010 09:43 AM
اختبار رهيب لمعرفة الصديق الحقيقي سناء ملتقى ترفيه الأعضاء 5 12-20-2010 03:42 PM
انا فنية اشعة اكس والحمل فنية اشعة قسم الأسئلة والإستشارات 5 02-05-2009 05:11 AM
ارتفاع ضغط الدم والحمل ياسو الضغط 3 01-26-2009 03:25 PM
تاالله لقد وجب حق الصديق رضي الله عنه علينا !!! فواز الظفيري ملتقى النفحات الإيمانية 6 10-12-2008 10:00 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 02:41 PM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط