آخـر مواضيع الملتقى

دعــــــاء

العودة  

ملتقى ترفيه الأعضاء لجميع المشاركات الترفيهية والهادفة

موضوع بمليون رد

ملتقى ترفيه الأعضاء
إضافة رد
  رقم المشاركة : [ 2801 ]
قديم 08-28-2011, 05:21 AM
افتراضي



ي ربّ /
لآ تجعــل ليلة الــقدر تـرحل
و نحـن منـسيّـــوﻥ :
مـــن ( الـجــنّـــھ ♥ )



من مواضيع : الكفاح
الكفاح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2804 ]
قديم 08-28-2011, 07:21 AM
بروفيسور صحي
 

حلم! will become famous soon enough
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ممرض الوسطى
كان هناك حصان مريض وقال الطبيب البيطري للمزارع : إذا لم يتعافى في ثلاثة أيام، يجب قتله.



الخروف سمع كل شيء، قال للحصان: انهض!! لكن الحصان متعب جدا.



في اليوم الثاني، قال له: انهض بسرعة ! لكن الحصان لايقدر أبدا.



في اليوم الثالث، قال الخروف: إنهض و إلا سيقتلونك!! الحصان نهض أخيرا..



ففرح الفلاح جداً وقال: يجب أن نحتفل بهذه المناسبة !! إذبحوا الخروف




يعني كل واحد خليه بحاله وبلا لقافة j

هاهاهاااااا روعه ...
من مواضيع : حلم!
حلم! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2805 ]
قديم 08-28-2011, 08:48 AM
مشرف سابق
 

قلم خـاص will become famous soon enough
افتراضي


مقطع من كتاب:

الطائفية ردّة إلى الجاهلية
بتصرف
لعلك لا تجد نصوصا دينية في كل العالم شغوفة بالعدل كما تجدها عند المسلمين في كتاب الله.
العدل في الإسلام المحمدي قيمة لا يعلى عليها، يتصف بها الله بها أولا، ثم دينه ونبيه.
العدل في الإسلام منهاج المؤمن ولو على حساب نفسه، فالعدل قيمة معيارية توزن بها الرجال والمواقف والأفكار.
يكفي لوصف شيء ما بالفسادأن يكون متصفا بالظلم، أو مريدا له، ولو كان في الظلم والكذب مصلحة النفس والأهل والأقربين.
في الإسلام ينبغي التمسك بالعدل ولو مع العدو الشانئ الذي لا يستحق في نفسه العدالة..........والسبب لأن المؤمن هو أهل العدل الذي هو من صفاته التي لا ينبغي له أن يغادرها، وإلا غادر حقيقة كبرى من حقائق الإيمان.
ولك أن تشرق في القرآن وأن تغرب لتقرأ:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }المائدة8
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاء لِلّهِ وَلَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ إِن يَكُنْ غَنِيّاً أَوْ فَقَيراً فَاللّهُ أَوْلَى بِهِمَا فَلاَ تَتَّبِعُواْ الْهَوَى أَن تَعْدِلُواْ وَإِن تَلْوُواْ أَوْ تُعْرِضُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيراً}النساء135
{لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }الممتحنة8
إلى الكثير من الآيات التي تدعم العدل، وعليه فإن أول ما يصطدم التمييز الطائفي مع الثوابت من الدين هو التعميم في الحكم على طائفة بعينها، وبكل أفرادها، وأنها مستحقة للاعتداء عليها والتميز عليها لمجرد كونها طائفة أخرى مغايرة، لا لأجل أن فئة منهم أو كلهم قد مارسوا علينا العدوان، وحينها ليس لنا الحق إلا في رد العدوان بمثل العدوان لا يزيد عنه.
فإن كان تنازعنا معهم حول مال وحقوق ظل هذا العنوان هو موضوع التنازع لا ينبغي تعديه لأسباب عرقية أو ثقافية، ولا ينبغي إلباسه لباس الدين كما يفعل السياسيون على مرّ العصور.
وهذا الحال متعلق بغير فئات المسلمين، من طوائف الأديان الأخرى، وأعراق الناس ومللهم ونحلهم.................. فلا بد أن يكون الحال أجلى وأوضح وأمتن بين طوائف المسلمين ومذاهبهم.
ولو كان الاستعلاء بالظلم جائزا على أحد من مكونات المسلمين لجاز على المنافقين.....
المنافقون زمن الرسول عليه الصلاة والسلام كان كيانهم في مجمل مجموعة معروفا ومشخصا.... حيث كانوا يتحلقون حول عبد الله بن سلول الشيخ الأعظم لقبيلتي الأوس والخزرج في الجاهلية... والذي لعظم شخصيته فيهم قبلوه عليهم(وهما الحيّان الخصمان) سيدا ومتوجا مسموع الرأي.... فكانت له مجالسه وكان له أتباعه ومريدوه، وكم قد شاقوا الله ورسوله باتخاذ المواقف الخاذلة والموهنة والمشككة والمفرقة بين جماعة المسلمين.
يخطئ من يظن أن الكتلة العظمى منهم لم تكن معروفة، اعتمادا على قول القائل أنهم كانوا يطهرون الإيمان، فليس هذا صحيحا فهم كأي كتلة أخرى لهم سمات ومواقف مرصودة ومتوقعة.
لقد كان عامة المسلمين واعين لأفراد ومواقف المنافقين، ويتوقعونها منهم.....
فهم يسيرون على نمط من السلوك والحركة الاجتماعية مميزة ومتوقعة..................ز
ومع كل هذا لم يعاملهم النبي عليه الصلاة والسلام بالظلم..............
بل حفظ لهم حقوقهم فيما لم يخالفوا فيه الحق.......... وحاسب أو تجاوز فيما خالفوا فيه........ وبشكل فردي لا جماعي....... وبهذا الوعي نجح في أن لا يبرزهم طائفة خارجة عن نسيج المسلمين، بل أذاب خصوصيتهم في نهر المسلمين.....مع كل التميز الذي كان متجليا فيهم، واستطاع أن يحتّ منهم وينقص، بحيث تحول النفاق في المآل إلى مواقف فردية......... فلم تعد تسمع بكتلة له متميزة ومترابطة كما كانت أيام ابن سلول، ومن بقي منهم اضطر للعمل على الفساد ضمن المسلمين، ولكنه كان مضطرا في أكثر الحالات للقيام بواجبه تجاه الإسلام ولو على حساب نفسه وماله، فكم من منافق كان في صفوف المسلمين يقاتل رغما عن نفسه، وكم منهم من بذل ماله وهو كاره......... وهكذا سخروا للخدمة وبلا أجر.
ولو أن النبي عليه الصلاة والسلام تشدد وتصلب في التعامل معهم كطائفة متماثلة آخذا البريء منهم بالمذنب، والضعيف بالقوي..............لما زادهم إلاّ تكتلا وتراصا........ ولبقيت فئتهم مع الوقت لتشكل قطاعا مستمرا يتآزر ويتكاتف ويحاول أن يفلسف موقفه فكريا، ويمارس صناعة القول والتنظير ليؤطر له مذهبا في المذاهب، كما فعل اللاحقون من الزنادقة والدهريين الذين اتصلوا بثقافات فارس واليونان.
لقد ارتكب المنافقون جنايات وأطلقوا كلمات ذكرها القرآن، ووصفها بأنها كلمات كفر.....ومع هذا.......رفض النبي عليه الصلاة والسلام أن يقتلهم كما أشار عليه أصحابه في أكثر من مرة وقال قولته المشهورة:
"أكره أن تتحدث العرب أن محمداً يقتل أصحابه"
بمعنى: أنه كره أن يسمع العرب "الأعداء" أن في المسلمين فتنة داخلية وانشقاقا على الرسول عليه الصلاة والسلام، وأنهم افترقوا عليه فرقاً فقام بقتل من خالفه، فيكون الفساد في هذا أشد من الفساد في ذاك الذي خشيه المسلمون من وجود منافقين واربوا بكلمات الكفر.......فالحفاظ على الوحدة ظاهراً.... خير من هتك غلالتها الحافظة لجماعة مجتمع المسلمين عن الفرقة والتشتت فالهوان في أعين الأعداء.
ولعلك تفهم في هذا الإطار المبرر الأخلاقي في اصطناع المعروف عند ...... طائفة المؤلفة قلوبهم....الذين لم يكونوا قد آمنوا على الحقيقة، ولم يدخل الإيمان في قلوبهم ولكنهم أسلموا كما أسلم الناس، وكان من الطبيعي أن تحتاج فئات كثيرة من الناس .... وقد دخلوا في دين الله أفواجا... حينما تحقق الانتصار للمسلمين على خصومهم أن تحتاج إلى زمن من السكينةوالروية والمعايشة، لتألف قلوبهم الدين الجديد ويكتشفوا محاسنه، ومن الطبيعي أن السبيل الأنسب لذلك هو توفير حياة كريمة لهم، ومدهم بما يشعرهم بالأمان والخير..........فإن القلوب ألين ما تكون تجاه من أحسن إليها، وهذه طبيعة إنسانية.... فإذا وجدوا الاحترام والمعونة، وتوفرت لهم سبل العيش الكريم في الجماعة الجديدة، انفتحت قلوبهم لسماع ذكرها، وانشرحت صدورهم له، فآمنوا عن قناعة ورضا، بعد ما كانوا مجرد مسلمين يتحسسون مواضع أقدامهم في الأمر الجديد، وهذا حال أكثر مسلمة الفتح وما بعده.
ولكن
المسلمين بعد أن اغتروا بأنفسهم........وأنهم أصحاب الإيمان، وفيهم العدد والعدة، ظنوا أن معالجة النبي عليه الصلاة والسلام لأهل النفاق............... كانت معالجة المضطر مرحليّاً.... وأنهم ليسوا الآن كما كانوا بالأمس..... يخافون أن يتخطفهم الناس من حولهم، فكاشفوا المنافقين بالحرب والاحتقار... مما أسهم في فرز كل فئة استجدت في الإسلام، متخذة موقفا سياسيا أو عقائديّا مغايراً ولو جزئياً.... وحوّلها إلى مذهب ثم طائفة......... وحجب كل من يستحق قلبه أن يؤلف ليؤمن بوعي عن هذه الفرصة، لأنه لم توجد في المسلمين حكمة رسولهم في التعامل مع الآخر............
لو أن المسلمين لم يتعاملوا فيما بينهم بطريقة:
1. العزل
2. الحرب
3. التفسيق
4. والتدابر
حينما يختلفون في الفكر والسياسة
لماتحولت مذاهب الرجال إلى طوائف، ولما اجتمع كل أتباع مذهب حول بعضهم ليكوّنوا خطاً دفاعياً.... كما يتمترس الجنود خلف خطوط الدفاع......... فلا يتزاوجون ولا يتساكنون إلا مع أنفسهم، ولا يعطون السمع إلاّ لرجالهم..........
مخالفة الحكمة النبوية
واتخاذ نهج:
v التعصب الديني والسياسي
جر المسلمين لكل هذا التمزق من الفرق والطوائف.
ولكم تحاياي القلبية
كنت هنا .,’
من مواضيع : قلم خـاص
قلم خـاص غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2806 ]
قديم 08-28-2011, 03:18 PM
بروفيسور صحي
 

حلم! will become famous soon enough
افتراضي



...{ الحمد لله !
من مواضيع : حلم!
حلم! غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2807 ]
قديم 08-29-2011, 04:39 AM
بروفيسور صحي
 

ممرض الوسطى has a spectacular aura aboutممرض الوسطى has a spectacular aura about
افتراضي

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نسائم
يعني كل واحد خليه بحاله وبلا لقافة


ممرض الوسطى
أضحك الله سنك
ويعطيك العافية
أعجبتني كثيراً بارك الله فيك خاصة التعليق على القصة


الله يسعدك يا غالية

سعدت بتعليقك

,,,
من مواضيع : ممرض الوسطى
ممرض الوسطى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2808 ]
قديم 08-29-2011, 04:40 AM
بروفيسور صحي
 

ممرض الوسطى has a spectacular aura aboutممرض الوسطى has a spectacular aura about
Smile

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلم!
هاهاهاااااا روعه ...

دوم هالضحكه يارب

الاروع تواجدك وتعليقك

,,,
من مواضيع : ممرض الوسطى
ممرض الوسطى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2809 ]
قديم 08-29-2011, 01:24 PM
بروفيسور صحي
 

مـ ع ـاً لنضي الكون will become famous soon enough
افتراضي




بعض الاشخاص مثل الكتاب رائــع وثــمــيــن، ولــــكن غــﻼفــه عــادي و غــيــر جــذاب..



وبــعــض اﻷشــخــاص: غــﻼف رائــــع وجــــذاب ومــــحــتــــوى فــــــارغ .....

فــــﻼ تــــجـعــل الــــــغــــﻼف يـخدعك عن حقيقة المحتوى
من مواضيع : مـ ع ـاً لنضي الكون
مـ ع ـاً لنضي الكون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2810 ]
قديم 08-29-2011, 07:07 PM
بروفيسور صحي
 

ممرض الوسطى has a spectacular aura aboutممرض الوسطى has a spectacular aura about
Smile

اقتباس
  المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مـ ع ـاً لنضي الكون



بعض الاشخاص مثل الكتاب رائــع وثــمــيــن، ولــــكن غــﻼفــه عــادي و غــيــر جــذاب..



وبــعــض اﻷشــخــاص: غــﻼف رائــــع وجــــذاب ومــــحــتــــوى فــــــارغ .....

فــــﻼ تــــجـعــل الــــــغــــﻼف يـخدعك عن حقيقة المحتوى


كلام يستحق كتابته بماء من ذهب

دمت بخير عزيزي

,,,
من مواضيع : ممرض الوسطى
ممرض الوسطى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
2010, مهما, تحدااني, ومهما, وقتي, قشي


مواضيع مشابهه ننصح بقراتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موضوع مهم جدا !!! ريانةالضمى ملتقى النفحات الإيمانية 11 11-07-2015 01:53 AM
السجــــلات الطبيــــــة على الفيس بوك ،،، لحاضر وغد مشرق ،،، mustafa khalid Al-Jarrah ملتقى إدارة المعلومات الصحية 11 07-21-2011 03:27 AM
موضوع هااااااام جدا فهد أل مساعد ملتقى الخريجين 2 10-21-2010 05:17 PM
إخواني موضوع هام جدا Biomed ملتقى التشغيل الذاتي 2 07-06-2010 08:07 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Pingbacks are متاحة



الساعة الآن 01:53 AM

ضع بريدك هنا لتصلك اخر المواضيع

ملاحظة مهمه :ستصل الى بريدك رسالة تفعيل بعد كتابة احرف التاكيد
يجب الاطلاع على البريد لاستكمال عملية الاشتراك


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
.Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
هذا الملتقى هو مجرد ملتقى لمنسوبي وزارة الصحة ولا يمثل الوزارة إطلاقا
وجميع المشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى
ولكن تعبر عن رأي كاتبها فقط